منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > قسم التربية والتعليم > الفن الادب الشعر > الشعر
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


جنة الخلد




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع

أشتاق اليك :


ياجنة الخلد ، يارونقا يزداد جمالا في نظري .

أشتاق اليك :

ياشمعة مضيئة في حياتي .

أشتاق اليك :

ويزداد شوقي كلما ذُكرت أمامي .

أشتاق اليك :

كلما أغمضت عيني ، وفكرت ما سيكون حالي .

أشتاق اليك :

فمتى سوف ألقاك وأرى جمالك وأستمتع بمحياك .

أشتاق اليك :

ولن أنسى اشتياقي وسأظل أناضل لدخولك حتى مماتي .

ياسعادة..

قد اجتاحت قلوب المؤمنين .

وياخضرة..

بك تسر الناظرين . ياحسنا..

لن يتخيله السامعين .

ويابداية..

لن تنتهي طول السنين .

يا طريقا..

قد فرش بالفل والياسمين .

وياوصفا..

قد عجز عنه الحالمين.

ياخيالا..

سيتحقق بعد حين .

ويازهرة..

نبتت في عقول المتفكرين .

فكم..

رأيت من البساتين، وكم سمعت من الترنيم، لكنني لن أرضى سوى بفردوس النعيم ...

وفي الختام :

اسأل الله ان يجعل مثوانا جنات النعيم جميعا

قال كعب الاحبار : ما نظر الله إلى الجنة قط ، إلا قال : طيبي لأهلك ؛ فزادت طيباً على ما كانت ، حتى يدخلها أهلها




إن سألت
عن أرضها وتربتها، فهي المسك والزعفران
وإن سألت
عن سقفها، فهو عرش الرحمن
*******
وإن سألت
عن بلاطها، فهو المسك الأذفر
وإن سألت
عن حصبائها، فهو اللؤلؤ والجوهر
*******
وإن سألت
عن بنائها، فلبنة من فضة ولبنة من ذهب، لا من الحطب والخشب
وإن سألت
عن أشجارها، فما فيها شجرة إلا وساقها من ذهب
*******
وإن سألت
عن ثمرها، فأمثال القلال، ألين من الكـسد وأحلى من العسل
وإن سألت
عن ورقها، فأحسن ما يكون من رقائق الحلل
*******
وإن سألت
عن أنهارها، فأنهارها من لبن لم يتغير طعمه، وأنهار من خمر لذة للشاربين، وأنهار من عسل مصفى
وإن سألت
عن طعامهم، ففاكهة مما يتخيرون، ولحم طير مما يشتهون
*******
وإن سألت
عن شرابهم، فالتسنيم والزنجبيل والكافور
وإن سألت
عن آنيتهم، فآنية الذهب والفضة في صفاء القوارير
*******
وإن سألت
عن سعة أبوابها، فبين المصراعين مسيرة أربعين من الأعوام، وليأتين عليها يوم وهو كظيظ من الزحام
وإن سألت
عن تصفيق الرياح لأشجارها، فإنها تستفز بالطرب من يسمعها
*******
وإن سألت
عن ظلها ففيها شجرة واحدة يسير الراكب المٌجد السريع في ظلها مئة عام لا يقطعها
وإن سألت
عن خيامها وقبابها، فالخيمة من درة مجوفة طولها ستون ميلاً من تلك الخيام
*******
وإن سألت
عن علاليها وجواسقها فهي غرف من فوقها غرف مبنية، تجري من تحتها الأنهار
وإن سألت
عن ارتفاعها فانظر إلى الكواكب، أو الغارب في الأفق الذي لا تكاد تناله الأبصار
*******
وإن سألت
عن لباس أهلها، فهو الحرير والذهب
وإن سألت
عن فرشها، فبطائنها من إستبرق مفروشة في أعلى الرتب
*******
وإن سألت
عن أرائكها، فهي الأسرة عليها البشخانات، وهي الحجال مزررة بأزرار الذهب، فما لها من فروج ولا خلال
وإن سألت
عن أسنانهم، فأبناء ثلاثة وثلاثين، على صورة آدم عليه السلام، أبي البشر
وإن سألت
عن وجوه أهلها وحسنهم، فعلى صورة القمر
*******
وإن سألت
عن سماعهم، فغناء أزواجهم من الحور العين، وأعلى منه سماع أصوات الملائكة والنبيين، وأعلى منهما سماع خطاب رب العالمين
وإن سألت
عن مطاياهم التي يتزاورون عليها، فنجائب أنشأها الله مما شاء، تسير بهم حيث شاؤوا من الجنان
وإن سألت
عن حليهم وشارتهم، فأساور الذهب واللؤلؤ على الرؤوس ملابس التيجان
*******
وإن سألت
عن غلمانهم، فولدان مخلدون، كأنهم لؤلؤ مكنون
وإن سألت
عن عرائسهم وأزواجهم، فهن الكواعب الأتراب
اللائي جرى في أعضائهن ماء الشباب
فللورد والتفاح ما لبسته الخدود
وللرمان ما تضمنته النهود
وللؤلؤ المنظوم ما حوته الثغور
وللدقة و اللطافة ما دارت عليه الخصور





















مفتاح الجنة



الجنة مفتاحها لا إله الا الله محمد رسول الله والأعمال الصالحة هى أسنان المفتاح التى بها يعمل



















































اين الرد
جميل اخي جزاك الله خيرا تابع نشاطك الرائع

كلمات رائعة ومعبرة

تسلم يداك

لك 5 ستار + تقييم