منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > قسم التربية والتعليم > الفن الادب الشعر > الشعر
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


مثل الماء .. لا يمكن كسرها ... فرات إسبر




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
مثل الماء .. لا يمكن كسرها

صديقتي التي ماتت لا تشبه النساء ، مخلوقة عجيبة ، لا تشبه أحداً إلا أنا ، قادمة من البرية، يداها قاسيتان وبشرتها جافة تشبه الغبار ، إنها غباريةاللون ، لا تحب العطور ، ذات يوم حلمت بأنها تسبح في بحيرةِالورد ولكنها استيقظت فجـأة لترى نفسها في كومة من الغبار.
صديقتي تشبهني فقط ، هي لا تحب أحداً ولا تكره أحداًَ ،ولكنها تحاول دائماً أنْ تمسك بالمسافةالتي تفصلها عني ، حَاوَلتْ مراتٍ ومرات أنْ تقتربَ مني ولكنهاكلما اقتربت مني أبتعد أنا ، ولكن للحقيقة ، الحقيقة هي تشبهني تماماً.
في البرية كانت تنام ، تحت الشجر كانت تتعرى ، يمرالهواء بقربها ، يرطبُ جسدهاولكنها لم تنجب يوماً منه .
صديقتي التي تشبهني مثلَ الماءِ لا يمكن كسرها ، هي تشبه الينابيع ، كانت تحلم ببنتٍ وصبيولكنها أنجبت لا شيء .
صديقتي التي تشبهنيلم تعرف الحكايات الرومانسية ، كانت تغني مع الذئاب في البرية ، البرية التي ولدت فيها ، صديقتي كانت تشبه القهوة التي أنا أحبها ، كانت مثليمدمنةً على الحزن والقهوة .
ذات يوم جَرَّبت عطرَ النساء ، لكنها لم تحبه ، رفضتهوألقت بالزجاجةِ بعيداً ، زجاجةالعطر حزنت من صديقتي التي تشبهني لأنها مثلي لا تحب العطور، هي في كومة الغبار ولدت ، ظهرها تقوَّس من التعب ، أسمتها البرية (سيدة التعب) أعجبها هذا الاسم ، هي تشبهها فعلاً ، تجاعيدها ، يداها، انحناءةظهرها تشبه البرية .
ذات مرة وهي كانت تتمشى بجانب الشجر والحجر صادفها حلمٌعطشان ، قتلته ومات إلى الأبد.
صديقتي البرية التي تشبهني وأنا لست مثلها ، تجيء كل يوممن البرية محملةً بعطر الغبار ،ذات يوم ماتت بين يديّ ، حملتها ورميتها فوق ظهري ، كانتوصيتها ، عندما رميتها ، أنْ أرمي بنفسي ، صديقتي التي ماتت كانت أنا ، ومنذ ذلك اليوم لم ألتقِ نفسي وقررتُ أنْ أغيبَ في الغبار

الساعة الآن 10:19 AM.