منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات اسلامية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


العشر الأواخر .. اعتكاف الجسد أم اعتكاف القلب ؟




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
بسم الله الرحمن الرحيم
السلا عليكم ورحمة الله وبركاته
العشر الأواخر .. اعتكاف الجسد أم اعتكاف القلب ؟ سُنَّة نبوية شرَّعها الله -عز وجل- وأدام العمل بها بعد ذلك الأصحاب والصالحون إنها سنة الاعتكاف في العشر الأواخر من شهر رمضان، فإذا ما أقبلت خير الليالي سارع الصالحون لاغتنام ساعاتها ودقائقها بالاعتكاف كل بحسب حاله فمنهم من يرابط في المسجد ساعة ومنهم من يرابط ليلة ومنهم أكثر من ذلك حتى يغتنم كل العشر الأخير.
وليس مقصد الكلام هنا في البحث عن شرعية الاعتكاف أو سننه أو وقته فكلها مبحوثة مبثوثة في كتب الفقه الإسلامي ولله الحمد، لكنني أريد الوقوف للحظات في محراب المحاسبة والتأمل والمراجعة وهذا هو المقصد الأساس من الاعتكاف، فمن لم يستطع إقامة هذه السُّنَّة في المسجد فليقم مقصدها في نفسه وقلبه.
في العشر الأواخر.. أخرج نفسك من الدنيا وتعبها ونصبها
في العشر الأواخر.. طهر بصرك عن كل ما يلوثه من حرام
في العشر الأواخر.. أبعد سمعك عن اللغو والغيبة والحرام
في العشر الأواخر.. راجع نفسك وقوِّم عملك.
في العشر الأواخر.. فتش في طيات قلبك وطهر ما تدنس منه بأوحال الخبث والحقد والكراهية والغل
في العشر الأواخر.. اعتزل صحبة السوء وأصدقاء السوء
في العشر الأواخر.. أكثر من قراءة القرآن وذكر الله - عز وجل -
في العشر الأواخر.. أكثر من النوافل وخصوصاً من صلاة الليل
في العشر الأواخر.. تأمل وتفكر في عظيم خلق الله وقدرته
في العشر الأواخر.. أصلح نيتك وصحح عملك وانظر في توبة صادقة
في العشر الأواخر.. أكثر من الدعاء واللجوء إلى الله والتعلق به - جل وعلا -
في العشر الأواخر.. اجعل لنفسك حظاً من السجود في محراب التواضع والذل والركوع لله - جل وعلا -.
في العشر الأواخر.. تعلم أهمية الوقت وحافظ عليه
في العشر الأواخر.. تعلم كيف تعتزل المحرمات كما اعتزلها الصالحون من قبل ومنه قوله - تعالى -عن الخليل: (فلما اعتزلهم وما يعبدون من دون الله وهبنا له إسحاق ويعقوب وكلا جعلنا نبيا) وقوله عن أهل الكهف: (وإذ اعتزلتموهم وما يعبدون إلا الله فأووا إلى الكهف).
في العشر الأواخر.. تعلم النجاة فقد أخرج أحمد والترمذي وغيرهم بسند صحيح عن عقبة بن عامر الجهني قال: قلت: يا رسول الله ما النجاة؟ قال: "أملك عليك لسانك وليسعك بيتك وابك على خطيئتك"
فإذا لم تعتكف بجسدك في العشر الأواخر.. فاعتكف بنفسك وقلبك.. والله من وراء القصد..


بارك الله فيكِ
وجزاكِ الله خير الجزاء
دمتِ برضى الله وحفظه ورعايت
ه

























... بارك الله فيك وجزاك الف الف خير ...

... تقبل أغلى تحياتي لك ...

... الرستاق ...


الساعة الآن 02:13 AM.