منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات اسلامية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


تعـــلق القلــ♥ـوب !!




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

استقـامة القلب بش
يئين ..

احداهما ... أن تكون محبـة الله تعالى تتقدم عندك على جميييع المحـاب

و إذا تعارض حـب الله تعالى وحب غيـره سبـق حبه تعالى حب ما سواه !

ومــا أسهل ذلك بالدعـوة .. و ما أصعبـه بالفعـل !!

فعند الإمتحـان يُكرم المرء أو يُهـان !

والله إن هذا الكلام ينبغى أن يسطر على القلوب بمداد الذهب ..

" إن الله سبحانه و تعالى لا ينظر إلى صورنا ولا إلى أجسادنا و إنما ينظر إلى

قل
وبنـا و أعمالنا "

فإذا نظر الله سبحانه و تعالى و وجـد فى القلب غيـره انصرف عنـه !

الله هو القائل فى الحديث القدسى

" أنا أغنى الأغنياء عن الشركاء , فمن أشرك معى غيرى ترك
ته و شركه "


>> يعنى الشرك مش بس انك مش تؤمن بالله عزوجل .. لأ انت ممكن تكون

مؤمن لكن مشرك فى نفس الوقت و ده شـرك المحبـة !!

شرك خطيييير اوووووووى لأنك ممكن متكونش حاسس بيه ولا عارف اصلاً

انك مصاب بيه .. ف
بالتالى ممكن تمـوت على الحال ده و وقتها هتقول اييييه

لربنـا لما يقولك إنك أشركت غيره فى قلبك ؟؟!



***

فإذا اطلع الله عزوجل فوجدك تحـب سواه و كنت ممن قال الله عزوجل فيهم

"
وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً لِّلّهِ "

إذا حـدث هذا فإنك تكون قد خسـرت الخسران المبين !

كيـف تجعـل فى قلبك حباً لسواه ؟؟!

مــا أسهل ان تقـول إنك تحـب الله !

و لكن ما أصعبـه بالفعـل ؟!!

( أن يكون الله سبحانه و تعالى مُؤثَر عندك على ما سواه و حبه أحـب إليك

من كل شيئ )


يقول ابن القيـم [ و ما أكثـر ما يقدم العبد على ما يحبه هو ويهواه فيُؤثِر

هواه و محـا
به الشخصية على ما يحبه ربـه و يرضاه أو يحبه كَبيره و أميـره

و ش
يخـه و أهله على ما يحبه تعالى ]

فكم من إنسـان يأتى و يسأل و يقول " ماذا أصنع إن أهلى لا يرضون

ب
إلتزامى او ديانتى ! ماذا أصنـع ؟؟ هل اكون معهم على ما يسخط الله

سبحانه و تعالى حتى لا اعيش فى صراعات شديدة و
مشاكل ؟ أم مااذا أصنع

؟؟


>>> لكل من يعـــانى مع أهله بسبب إلتزامـه .. بسبب لحيته , بسبب

نقابها ,
لو بتحبـوا ربنا بجـد خلاااااص ضحوا علشانه و اثبتوا ليه حبكـم

ده زى ما قولنا الحب سهل بالكلام اوووى لكن بالفعل
وقتها بيبان الصادق

من الكاذب !


***

يُجـاب عليـهم بـ " إن الله سبحانه و تعالى قضى ان من أرضى الله بسخط

الناس كفاه الله مؤ
ونة الناس , كما قال النبى صلى الله عليه و سلم و من

أسخـط الناس برضا الله وكله الله إلى الناس "


>>> هتشتـرى رضا مين فيهم ؟؟

حب مين أغلى فى قلبـك ؟؟

انت لو مـع ربنا هتكسب كــل حاجة , ربنا هيذلل ليك كل صعب

.. هتلاقى كل حاجة بقت ميسرة بعد ما كانت معسرة بس ده لو كنت

صااااادقفعلاً فى حبـك ليه سبحانه و تعالى ..

عبد الله أطيـــع الله يلين لك قلـوب عباده !

القلوب بين إصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيفما يشاء

عليك ان تدعـو ربك ليل و نهاااار ( يا مقلب القلوب ثبت قلبى على دينك )

( يا مصرف القلوب صرف قلبى إلى طاعتك )


>>> لاااااازم تستشعر افتقارك لله فى كل وقت و إنك من غيره ولاااا

حاااجة .. انت بدون ربنـا هالك هااااالك لا محاالة !!



***

انظروا لهذا الكلام المهـم و سنة الله تعالى في من هذا شأنه ..

>> في من شأنه ان يعلق قلبه بغير الله !

ان ينكـد الله عليه محـابه و ينغصها عليه ولا ينال شيئاً منها إلا بنكـد

و تنغيص جزاءً له على إيثار هوااه و هوى من يعظمه من الخلق او يحبه على

محبة الله تعالى و قد قضى الله قضاءً لا يرد ولا يُدفع ..


[ أن مـن أحــب شيئاً سـوى الله عُذِبَ به ولابـد]

سجل هذه العبارة و اكتبها على قلبك فإنها أصـل أصيل فى طريقك إلى الله

إنمـا تكون المحاب فى الله إذا انت أحببت زوجتك
أكثـر من الله فأثرت

هواك و متعتـك على محبة الله سبحانه و تعالى فوالله
لتعذبـن بها!

>>> يـا كل من بيحب حب حرام و بيشتكى انه مخنووق و زهقان من

عيشته و البنت اللى كان فاكر انها هتكون
سبب سعادته بقت سبب تعاسته !

يـا كل من بتحبى حب حرااام و بتشتكى من جرحه ليكِ و انك علطول

بت
بكى و بتحسى بحرقـه فى قلبك

ده جــزاء إنكم أثرتوا حب البنت او الشاب ده على حـب الله تعالى

خليتوا قلبكم يتعلق بغير الله سبحانه و تعالى فهو ده الجزاااء إنكم هتتعذبوا

ببعض
, مش هتدوقوا طعم الراحة ولا السعادة طول ما انتوا مع بعض دى

سعادة زآآآئفة يليها كـآبة دااائمة !



***

قال تعالى "
وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ "

قال يعذبه بجنـس النعمة التى أنعم الله بها عليه ...

هذا ركن إلى الدنيا , ركن إلى المال , ركن إلى الأولاد , ركن إلى التجـارة

فوسع الله له فى الأموال و فى التجـارة و وسع له فى داره و أعطاه و أعطاه

فوالله ليعذبن بجنس النعمة التى تعلق بهـا بغير مُنعمها ..

قال تعالى "
قُلْ إِنْ كَانَ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ

وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ

مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي

الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ "


كــل هؤلاء المحـاب اذا أنت أحببتها فى غير الله سبحانه و تعالى فتـربص

و انتظـر عقابك على تعلقك بسواه ..

كيـف تجعل هذا القلـب الذى لم يُخلق إلا ليستودع فيه الإيمان و يوضع فيه

محبـة الرحمن
.. كيييييف تجعله لسواااه ؟؟

الله غيـور سبحانه و تعالى يغـــار إذا انتُهِكت محارمه

و والله إن من أعظم انتهاك حرمات الله ان تعلق قلبـك بغيـره
!!

>>> فرّغ قلبـك له وحده سبحانه و تعالى , متخليش فى قلبك حب

يضاهيه او يسـاويه خليه هو أغظـم و أجـل حب عندك , حِب فى الله

و
لله .. طهر قلبك من اى حقـد او غل

او حسد لأى مسلم .. خلى قلبك ينبض بحب الله قلـب طـاهر نقـى





>>> نقلاً عن الشيخ/هانى حلمى بتصرف

بارك الله فييك (( : أحسنت وااصل

بارك الله فيكِ
وجزاكِ الله خير الجزاء
دمتِ برضى الله وحفظه ورعايت
ه























تسلمي علي هذا الموضوع خيتو
بســ التزخريف ممنوعة في موضوع
بارك الله فيكي
الساعة الآن 08:00 AM.