منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات اسلامية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


القرآن الكريم ( يطرد الشيطان، ويرفع منزلة أصحابه، وشفاء للأمراض )




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
.










القرآن الكريم ( يطرد الشيطان، ويرفع منزلة أصحابه، وشفاء للأمراض )




تلاوة القرآن تطرد الشيطان:
روى البخاري من حديث أبي هريرة - رضي الله عنه - وهو يحفظ زكاة رمضان وقد جاء شيطان في صورة رجل يسرق من هذه الزكاة ثلاثة أيام، أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال لأبي هريرة: ما فعل أسيرك البارحة؟ قلت: يا رسول الله زعم أنه يعلمني كلمات ينفعني الله بها فخليت سبيله، قال: ما هي؟ قلت: قال لي: إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي من أولها حتى تختم الآية "اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ" وقال لي: لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربك شيطان حتى تصبح، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: أما إنه قد صدقك وهو كذوب، تعلم من تخاطب مذ ثلاث ليال يا أبا هريرة؟ قلت: لا، قال: ذاك الشيطان[1].

روى مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: "لا تجعلوا بيوتكم مقابر، فإن الشيطان يفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة"[2].

القرآن أن يرفع منزلة أصحابه:
روى مسلم من حديث عامر بن واثلة، أن نافع بن عبدالحارث لقي عمر بعسفان، وكان عمر يستعمله على مكة، فقال من استعملت على أهل الوادي؟ فقال: ابن أبزى، قال: ومن ابن أبزى؟ قال: مولى من موالينا، قال: فاستخلفت عليهم مولى؟ قال: إنه قارئ لكتاب الله عز وجل، وإنه عالم بالفرائض. قال عمر: أما إن نبييكم - صلى الله عليه وسلم - قد قال: "إن الله يرفع بهذا الكتاب أقوامًا ويضع به آخرين"[3].

روى مسلم من حديث أبي مسعود الأنصاري رضي الله عنه أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: "يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله، فإن كانوا في القراءة سواء، فأعلمهم بالسنة، فإن كانوا في السنة سواء فأقدمهم هجرة، فإن كانوا في الهجرة سواء فأقدمهم سلمًا"[4].

روى البخاري من حديث جابر بن عبدالله رضي الله عنهما قال: كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول، لقتلى أحد: "أي هؤلاء أكثر أخذًا للقرآن. فإذا أشير له إلى رجل قدمه في اللحد قبل صاحبه"[5].

روى أبو داود من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: "إن من إجلال الله إكرام ذي الشيبة المسلم، وحامل القرآن غير الغالي فيه، والجافي عنه، وإكرام ذي السلطان المقسط"[6].

القرآن شفاء للأمراض:
يقول الله تعالى: ﴿ وَنُنزلُ مِنَ الْقُرْآَنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ﴾ [الإسراء: 82].

روى البخاري من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن ناسًا من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - أتوا على حي من أحياء العرب؛ فلم يقروهم، فبينما هم كذلك إذ لدغ سيد أولئك، فقالوا: هل معكم من دواء أو راق؟ فقالوا: إنكم لم تقرونا، ولا نفعل حتى تجعلوا لنا جعلًا، فجعلوا لهم قطيعًا من الشاء، فجعل يقرأ بأم القرآن ويجمع بزاقه ويتفل، فبرأ فأتوا بالشاء، فقالوا: لا تأخذوا حتى نسأل النبي - صلى الله عليه وسلم - فسألوه، فضحك وقال: وما أدراك أنها رقية. خذوها، واضربوا لي بسهم[7].

روى البخاري من حديث عائشة رضي الله عنها أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - كان إذا اشتكى - أي مرض - يقرأ على نفسه بالمعوذات وينفث، فلما اشتد وجعه كنت أقرأ عليه وأمسح بيده رجاء بركتها[8].

والمعوذات هي سورة ﴿ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ﴾، و﴿ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ ﴾ و﴿ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ ﴾.

والنفث: النفخ مع ريق لطيف يُجعل في اليدين عقب قراءة المعوذات.



_______________________________
[1] (البخاري حديث 2311 )
[2] (مسلم ج1 حديث 780).
[3] (مسلم ج51 حديث 817).
[4] (مسلم ج1 ص465 – 673).
[5] (صحيح) (البخاري حديث 1338).
[6] (حديث حسن) (صحيح أبي داود ج3 حديث 4053).
[7] (البخاري ح5736).
[8] (البخاري ح5016 ).







‎جزاك الله خيرا‎

الساعة الآن 11:25 PM.