منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتدى العامة
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


خمسة ابواب




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
خمسة ابواب



يا بني إني موصيك فتأمل ما أقول


تتكون لدى كل إنسان تجربة من خلال حياته .. وقد تترك هذه التجربة بعض النقاط البارزة التي ، يقيمها ذلك الإنسان ، ويتمنى لو أنه لم يمر بها ، أو يتمنى أنه لو نفذها بشكل مختلف .. و أحيانا تكون تلك الأمنيات ، غير ذات قيمة للانسان نفسه ، ولكنها قد تكون ذات قيمة لمن يطلع عليها ..

وحتى تتواصل الأجيال في شق طريقها ، لا يفضل أن يقع جيل وجيلان وثلاثة بنفس الأخطاء فهذه مضيعة للجهد والمال و فرص تكوين الحضارة .. فلو أن كل جيل لخص ما مر به ، لتجنب الجيل الذي يليه المرور بنفس التجربة والوقوع بنفس الأخطاء ..

و قد فكرت بتلك المحاولة ، لأدون ما مررت به ، لأصيغه بشكل وصايا ، وهي بالتأكيد لن تكون حقا مطلقا لا يمكن أن أكون قد أخطأت باستخلاص العبر منه ، ولكنها على الأقل ستكون مادة للتفكير لمن يطلع عليها . وقد جعلتها بشكل أبواب متجانسة في طرح تلك التوصيات :

الباب الأول : الهوية


1 ـ لا تنظر الى أي إنسان في الأرض على أنك خير منه ، ولا تنظر اليه على أنه خير منك .. فقد كرم الله بني آدم وهو أدرى بمن هو خير من الآخر ..

2 ـ لا تنظر الى أبناء الديانات على أنهم كفرة ، فأنت مسلم ، و تفحص كيف حمل أجدادك الرسالة الإسلامية .. فقد نشروها بالصبر والسلوك الحسن ..

3ـ لا تنظر الى أبناء الأقطار العربية والإسلامية على أنهم ذوي صفة موحدة فكما في قطرك من هو جيد ومن هو سيء فهم كذلك ..

4 ـ لا تنظر الى أبناء الطوائف الاسلامية على أنهم خارجين عن شرع الله ، فالله أولى بحسابنا جميعا ، ولا تخض بحديث من شأنه يعمق الخلاف بين المسلمين .

5 ـ لا تستمع لمن يوغر صدرك على أشقاء عرب لك أو مسلمين ..

6ـ لا تستمع لمن يدعوك للتمييز بين أقاليم قطرك أو مدنهم أو عشائرهم .. فكلهم عزوة لك. فاحرص على عزوتك ان تتسع لتشمل كل الخيرين في العالم .

7ـ لا تهز كتفك بعدم مبالاة عندما تطرح مشاكل الأمة .. والقطر والمدينة والحي و الأهل .. فهم كالتربة للشجرة كلما امتدت جذور الشجرة بها كلما أينعت وحسن منظرها وزاد عطاؤها .. فكل أمور هؤلاء تعنيك ..

8 ـ لا تستمع للنكت التي من شأنها أن تغمز بدين أو أمة أو طائفة أو مدينة . ولا تتداول تلك النكت فيما لو سمعتها بالصدفة ..

9 ـ لا تتوانى عن الاشتراك بكل ما يعبر عن رفضك أو تأييدك لعمل تكرهه أو تحبه ، حتى لو كلفك هذا حياتك .. فبئس الحياة التي يكون المرء فيها كالحيوان .

10 ـ لا تقم بمجاملة لا تستسيغها ، فان عملت هكذا ، فاعلم أنك تسهم في إطالة عمر الباطل ..

الباب الثاني : في زيارة صديق

لقد وضعت هذا الباب في هذا الترتيب ، من أجل التنقل بين أبواب الوصايا حتى لا يبدو وكأن الوصايا عبارة عن مشروع لبناء منهج تربوي ، بل حيث تبرز أهمية ما يلاحظ من ضرورة استحضار لمثل تلك الوصايا :

1 ـ حاول بقدر الإمكان الاعلان عن زيارتك ، مع التأكد من رغبة صديقك بتلك الزيارة .. ولا تقم بزيارة مفاجئة ..

2 ـ تجنب توقيت الزيارة بأوقات تناول الطعام ، أو أوقات راحة من تزور ..

3 ـ لتكن زيارتك قصيرة بقدر الإمكان ، فقد تضيق حرية الآخرين .. اذ أنه ممكن أن تكون الأسرة لها ارتباطات أو أنها تتابع برنامجا تلفزيونيا حيث يكون استقبالك بالزيارة ..

4 ـ لا تجلس في مكان يسمح لك بالنظر الى ما في داخل البيت ، أي أمام باب يفضي الى حيث يتنقل أهل البيت .. بل اختر المكان الذي يحول دون رؤيتك لخواص أهل البيت .. حتى لو طلب منك مضيفك غير ذلك ..

5 ـ لا تبدي تأففا من جو الغرفة أو أثاثها .. فهذا يؤذي مشاعر من تزور ..

6 ـ اشرب ما يقدم لك دون إظهار امتعاض من زيادة سكر أو قلته .. ولا تتحدث عما تحب أن تكون عليه حالة الشراب ..

7 ـ لا تختار مواضيع طويلة ، قد تحدث الضجر لدى مضيفك ..

8 ـ لا تدخل الى بيت وأنت في حاجة للذهاب الى الحمام ..فهذا قد يخلق نوعا من الاحراج لمن تزور ..

9 ـ اذا رأيت أن أهل البيت يخلعون أحذيتهم قبل دخول الغرف فافعل كما يفعلون .. ولا تدخل بحذائك ..

10 ـ لا تسأل عمن يصادفك في البيت ، اذا لم يقدمه لك مضيفك ..

11 ـ حذار من علو صوتك أثناء الحديث .. أو القهقهة بصوت عال ..

12 ـ قبيل انتهاء مشروبك أو ما قدم لك ، هيئ نفسك للخروج ، بإعلانك عن ذلك .. واعتذر عن الدعوة للبقاء لفترة أطول ، فهي دعوات لا تعدو كونها مجاملة . واعلم يا بني أن البيوت كالأعشاش للطيور ، لا يرغب ساكنوها بمشاركة غيرهم .. وان إنسانية بني آدم في الضيافة ، اذا طالت مدة بقاء ضيفه فان نوازعه للانفراد بعشه ستعود ..

الباب الثالث : في اختيار الصديق


اعلم يا بني أن خير كلام هو كلام الله ، و أفضل الهدي ، هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وصدق إذ يقول الأرواح جنود مجندة ما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف ) .. ولما كانت الأرواح لا تميز بين فقير وغني ، رفيع ووضيع .. فانه ممكن أن يكون لك صديق من أي وسط كان .. ولكن تحرى في تعزيز روابط صداقتك معه وفق ما يلي :

1 ـ لا تصادق من يذكر أهله في سوء ، حتى لو كانوا سيئين ..

2 ـ لا تصادق من يكون فاحش القول والبصر .. فتحرى هذا السلوك في صديقك .. فان كان به من تلك الخصل .. فعاجل لفك ارتباطك به ..

3 ـ لا تصادق من يذكر أعراض الناس ، ويتقصى أخبارهم .. فان أشنف أذنيه لسماع أخبار أعراض الناس ، فبادر لفك ارتباطك بصداقته ..

4 ـ لا تصادق ، من يغتب أحدا .. فهي خصلة عاطلة ولا يشرفك من كانت لديه.

5 ـ لا تصادق من يتوقف عند طراز بيت أو سيارة أو يفتن بملبس أو يتحدث عن أصناف الطعام ، أو الشراب .. فهذا ستقوده شهواته يوما ليصبح مشروعا لانتهازي ، أو ماسوني ، أو مخبر ، فلن يحفظ سرك من أجل شهواته ..

6 ـ لا تصادق من يتأخر عن نجدة صديق له ، اذا دعت الحاجة ..

7ـ لا تصادق من يشتكي منه أهله وذويه لسوء سلوكه بالبيت أو الحي ..

8 ـ لا تصادق من يحاول ثنيك عن أداء شعائرك الدينية كالصلاة والصوم وغيرها .. وتحرى من يكون سلوكه ملتزما بالدين بقدر الإمكان ..

9ـ لا تصادق من يقطع رحمه ، ولا يتزاور مع ذويه ، ويقف معهم في أفراحهم وأحزانهم .. ويحمل همهم ويحفظ عرضهم ..

10ـ لا تصادق الكسول الغبي ، الذي لا يعنيه شيء في هذه الحياة .. فانه سيجعل حسك بليدا وهمتك فاترة ..

11 ـ لا تصادق الحسود ، الذي يذكر ما لدى الآخرين بطريقة كلها حسد ..

12ـ لا تصادق البخيل الذي لا يخرج شيئا من جيبه في وقت يجب أن يفعل ..

13 ـ لا تصادق الثرثار الذي يتكلم في مواضيع بلا طائل .. ويحاول الخوض في كل شيء يقال أمامه ، سواء علم به أم لم يعلم ..

14 ـ لا تصادق المتكبر الفاجر ، المتباهي بوسامته وقوته ولا يحترم من هو أكبر منه ولا يرحم من هو أضعف منه أو أصغر منه ..

15 ـ لا تصادق الأكول الذي لا يرد دعوة مهما كانت ، فان صفته ستترك آثارها عليك ..
16 ـ لا تصادق من لا يحسن الجلوس بحضور الآخرين ، كأن يضع رجلا على رجل أو يفتح رجليه ويسند ظهره ، عند من لا يكن له عهد بمعرفتهم ..

الباب الرابع : لا تربي الشيطان



عندما يرتكب أحدنا خطأ ما أو إثما ما .. فانه يلعن الشيطان و يستغفر الله العظيم . ولو تأملنا كيف تكون النفس للشيطان بمثابة التربة للبذرة ، فاننا سنجد أننا نقوم نحن بتربية الشيطان في أنفسنا ، حتى تطرح شجرته ثمارا نكدة ، ما أن نلعنه لواحدة ، حتى لو قطعناها ، لبرزت ثمرة أنكد .. وحتى تمنع نمو شجرته في نفسك ،



انتبه الى ما يلي :

1 ـ داوم على صلاتك ، حتى لو كنت تؤديها بالبداية بتثاقل ، فانها ستصبح خفيفة عليك فيما بعد ، وانها الأرضية التي (تنهى عن الفحشاء والمنكر ) ..

2ـ لا تدرب أذنك على سماع ما يحبب اليك فعل الشيطان .. فأحاديث السوء تأتي من أصدقاء السوء ، ومن بعض وسائل الإعلام ، فان عودت أذنك على سماع أخبار الشياطين ، فانك ستمهد التربة لبذرة الشيطان في نفسك ..

3 ـ ان البصر بمثابة الماء لبذرة الشيطان . فلا تدرب بصرك على رؤية ما يحبب اليك فعل الشيطان ، فان كنت في مكان تعتقد أنك في منأى من مراقبة الآخرين لك فتذكر أن الله يراك وابتعد عما يلي :

أ ـ لا تراقب بيوت الجيران ، من نافذة ، ولا تقتني ( المنظار ) لمراقبة الآخرين .
ب ـ ان الكتب التي تذكر فعل الشيطان و تزينه ، هي محراث لتربة انبات بذوره في النفس ، فابتعد عن قراءة الكتب والمجلات الساقطة ..
ج ـ ان التلفزيون والفيديو و الإنترنت و غيرها من الوسائل الحديثة ، قد تكون نعمة لمن يحسن التعامل معها ، وقد تكون وسائل دعاية للشيطان نفسه .. وافهم ذلك ..

4ـ لا تدرب عقلك على التفكير بشهواتك .. واعلم أن العقل كالإنسان ، اذا لم يلقى عملا يعمل به ، فانه يتفرغ لمناكدة أهله و أصدقاءه .. وحتى النفس يناكدها من لا عمل له .. فأوجد لعقلك عملا نافعا في تنمية مهاراتك المهنية ، وتثقيف نفسك بالمطالعة . فان عملت هكذا فلن يلقى الشيطان من يربيه داخل النفس

اب الخامس :

لا تشهر خنجرك الا عندما تقوم بطعن خصمك ..


لا يفهم من ذلك أنها دعوة للشر .. بل هي عبارة أطلقها الكاتب السوفييتي (رحمانوف) .. تأثرت بها منذ الصغر .. وهي دعوة لعدم إمضاء الوقت في تهديد الآخرين ، و إبلاغ من يسمعك بأنك غير راض عن فلان ، و أنك متحديه وأنك ستؤدبه و أنك لن ترحمه ..

1 ـ اعلم يا بني بأن الصوت الخافت و السلاح الفعال ، هما أكثر قوة من الجعجعة بصوت عال ، وسلاح باهت ..فلا تطلق شعارات كبيرة ، لأفعال صغيرة.

2 ـ لا توسع دائرة أعداءك .. بل ضيقها .. فان بلغك أحد ، ما يقول عنك آخر بسوء ، فابتسم وقل عنه كلاما رحيما ، فمن ينقل لك ، سينقل عنك ، وتذكر قول الله عز وجل ( ادفع بالتي هي أحسن فاذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم) فصلت 34

3 ـ افترض في أن يكون الناس ، مشاريع أصدقاء ، لا مشاريع أعداء .. فلا تنظر لكل من حولك على أنه يضمر لك السوء .. لكن حذار من الإفراط في التفاؤل .. وصن نفسك ..

4 ـ تعود أن تستعمل غماز سيارتك وأنت في الصحراء ، حيث لا توجد سيارات .. فقد تحتاج تلك الخصلة و أنت في ازدحام السيارات .. و افهم ما أرمي له .

5 ـ اذا نقل لك خبر أو عرض عليك أمر ، والتبس عليك ، فأعطي لنفسك مهلة لتفحص حقيقة المعلومات ، قبل أن تبين ردة فعلك .. فمجاميع ردود أفعالك هي ما يرسم شخصيتك أمام الآخرين ..

6 ـ عندما تنوي فعل شيء ، أكمل دراسته ، قبل أن تزمع على الفعل ، و تحوله لإجراء .. واستعن بالله و توكل عليه .. واقدم بخطى ثابتة دون تردد وهو ما عنيته بالعنوان ( لا تشهر خنجرك الا عندما تقوم بطعن خصمك ..)





بارك الله فيكي
وشكرآ جزيلا لكي

بارك الله فيك على هذا الطرح
و الموضوع المميز
وجزاك الله خيراً أختي الكريمة

رؤؤؤؤعـــــــــه

بارك الله فيك اختـــى

واصــلى ابداعـــــك

تــمـ التقـــــــــــييم