منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > المنتديات التقنية > الاخبار التقنية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


مهندسو المصرية للاتصالات: الرخص المتكاملة ضربة لن




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع


أكد المهندس السيد عامر رئيس قطاع بالشركة المصرية للاتصالات ان نظام الرخصة المتكاملة الذي بدأ في العمل على تنفيذه الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، يعد ضربة قاصمة لشركته.

وكان الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات أقر البدء بتفعيل نظام الرخصة المتكاملة للاتصالات، مما يمنح المصرية للاتصالات حق تقديم خدمة المحمول بدون ترددات، في المقابل ستحصل الشركات على خدمة الهاتف الثابت معتمده على البنية التحتية للمصرية للاتصالات.

وأوضح المهندس في تصريحاته الموجهة للدكتور عمرو بدوي رئيس جهاز تنظيم الاتصالات بنقابة المهندسين “المصرية للاتصالات، التي تعد شركة الاتصالات المملوكة للدولة، تعرضت لظلم منذ سنوات حين طرح الرخص الأولى والثانية والثالثة للمحمول، وأن حصولها على خدمة المحمول الآن لن يفيدها بشئ”، وذلك على المدى القريب.

وفند عامر مساؤي الرخصة المتكاملة على شركته بنظامها الحالي قائلاً “حصولنا على الخدمة بدون ترددات يخضع المصرية للاتصالات للشركات الأخرى وبذلك لن يصبح بإمكاننا التحكم في جودة الخدمة”.

وأضاف السيد عامر قائلاً “نحتاج لخمسة سنوات على الأقل قبل جني المكاسب من وراء تلك الرخصة خاصة اننا نملك 50 ألف عامل وموظف في المصرية للاتصالات”.

وتملك شركات المحمول الثلاثة الأخرى، حسب تصريحات الدكتور عمرو بدوي رئيس جهاز تنظيم الاتصالات مابين أربعة الاف وخمسة الاف موظف.

وشدد المهندس السيد عامر أن ما يفيد الشركة المصرية للاتصالات حقاً هو حصولها على حقوق التشغيل كاملة كذلك الحصول على حقوق البرودباند قبل الشركات الأخرى، مشيراً إلى أن شركته الآن تعتمد على استثمارها في فودافون وبنيتها التحتية في الحصول على أرباح بعدما هجر العملاء الهواتف الأرضية، مطالباً بدعم الدولة للشركة الوطنية المملوك 80% منها للشعب المصري.

وتتخطى عدد الهواتف الأرضية في مصر حالياً ثمانية مليون خط ثابت بقليل، محققة نسبة تراجع كبيرة وذلك منذ انتشار الهواتف المحمولة.

إلى ذلك، رد الدكتور عمرو بدوي رئيس الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات على تصريحات السيد عامر، وعلامات التعجب مرسومه على وجهه قائلا “المصرية للاتصالات هي من طلبت الحصول على الخدمة بدون ترددات وليس نحن من فرضنا عليها ذلك”.

وهنا أختتم المهندس سيد الغرباوي نائب أول الرئيس التنفيذى للشئون التجارية في المصرية للاتصالات الحديث قائلا “نعم نحن من طلبنا الخدمة بدون ترددات وذلك وفقاً لظروف الشركة، ونحن قادرين إذا حصلنا على الرخصة أن نعلو بالشركة في وقت قليل دون الاستغناء عن أي فرد من عائلة المصرية للاتصالات”، وهو التصريح الذي يدل على حالة الانشقاق بين قيادات الشركة وكثير من المهندسين فيها حول الرخصة المتكاملة.

الساعة الآن 08:19 PM.