منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > قسم التربية والتعليم > الفن الادب الشعر > الشعر > جبر الخواطر
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


وتستمر الحكاية




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته



((وتستمر الحكاية))
............................
جلستْ يغلفها الحياء
وتسكنها البراءة
ويعلو وجهها الضياء
وجمال اختلط برقة متناهية
ونعومة فريدة مدهشة
وحسنٌ بهيٌ نديُ الملامح
انه منظر شديد الساحرية
عظيم الاثارة
مبهر لايجارى
يسلب الالباب
ويخطف القلوب
حاولت ان استوعب ماارى
وان احيط به علما
وان اجد لهذا المنظر بداية ونهاية
ولكن يبدو لي ان هذا الامر محال
فحدود المنظر تتسع وتتسع
حتى صار ضربا من الخيال ان احصيه
او ادرك حقيقته ومعانيه
ياالهي اي ملاك امامي
لاادري لعلي احلم
ماذا دهاني ومالذي اصابني
فالاحلام قطعا عاجزة عن صنع كل ذلك الاتقان
لا.. لا ..حلم اي حلم!!!
فاانا اقف امامها ..انظر اليها
لكنني اقف وانا بين الدهشة والذهول
لااعرف ماذا افعل وماذا اقول
وبينما انا في هذا الموقف المهيب
تمنيت امنية صغيرة
تمنيت لو تمنحني نظرة
مجرد نظرة
استعطفتها بنظراتي
وبعيني الحالمتين حاولت ان استنطقها
لكنها لازالت تحدق بعيدا
كأنها تناجي النسيم
وتغازل الغيوم
وتبتسم للطيور
واظنها مغرمة
ومغرمة بجنون
لملامسة وريقات الزهور
ولمداعبة خيوط الشمس
ومناجاة الحروف والقوافي
اما انا فلازلت احاول جاهدا ان اكون من ضمن اهتماماتها
احلم ان تمنحني بعضا من وقتها
وجزءا يسيرا من حنانها
وقدرا ضئيلا من عطفها
وتستمر الحكاية
وفي كل يوم لي معها امل جديد
وحلم يكبر حتى ملا الفضاء
وغطى السهول والاودية والهضاب
وهي تزداد في كل يوم روعة وبهاء
وانا ازداد ولعاً وهياما وشوقا
وروحي التواقة اليها تزداد حسرة وانينا
اما وجعي فقد بدأ يدب في اوصالي
وغصة بقدر الكون ملأت جوفي الملتهب عشقا
وحنين صرت لااحتمل كتمانه
ولااجرؤ على مجاراته
لكنني الى الان لازلت احدق اليها
وهي لازالت تحدق الى الشفق البعيد








سلمت يدااااك ويعطيك الف عااااافيه على الطرح المميز والرائع
تم احلى تقييم وفي انتظار مواضيعك الرائعه والمميزه
ارق تحياااااااااااااتي

الله يعطيك الف عافيه

الساعة الآن 11:59 PM.