منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > قسم التربية والتعليم > الفن الادب الشعر > الشعر > جبر الخواطر
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


كثيرة هي الأوجاع وأقساها أوجاعي




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته








لم يكن ذنبي !
ولم تكن رغبتي ..!

بل لا صلة ولا يد لي بها ..!

حاولت التخبي ..!

والاستتار عن البشر ..!

حاولت التصدي ..!

كافحت بقوووة ..!

ولكن ...

بلا جدوى ..!

أنا ..

أنا ..

أنا بلا اب حقيقي !

وأم أجهلها !

لا أعرف موطني الأصلي !

ولا أعرف أسمي الكامل !


حاولت العيش كما يعيش الآخرون !
ان ابتسم مثلهم !

ان أفخر بأشياء سمعتُ بها

ان أفرح ..

ان أعبر عم بداخلي بود !

ولكن ..

في كل مرة ارى نظارتهم لي ..

مقتهم ..

ابتسامتهم الساخرة ..

ويكانهم يقولون ...

" لا يحق لك .. مثلنا "



لا أعرف معنى للصداقة الحقيقية !
ولا للمشاركات المسرحية !

لم أشعر في يوم بيد تمسك بيديّ !

ولا بوجهٍ يبتسم لي !

أغدقتُ عتابا من أساتذتي ..

خاطابات قد أغرقت مذكرتي ..

وكل يوووم يلحّون عليّ بأحضار والدتي !

تباً ألا يعلمون بحالي !

أولم يقرؤا الأفكار التي تدور ببالي ..!


وحيدة أنا ..!
بلا أم ...

أم ...!!!

سمعتُ كثيرا بهذين الحرفين

وللأسف لم أعرفها !

لم آتذوق حنانها !

ولم أعرف مدى دفء حضنّها

لم ارى أم تهتمُ بي

تغسل لي أثوابي ..

وتصنعُ لي الطعام !

وتحكي القصص قبل ان أنام !

تضمنّي عند فزعي !

وتفعل لي ما تفعل كل الأمهات لبناتهن !


لا تقلق أبي !
فأنا بخير ان كان يهمك حالي !

أردتُ فقط سؤالك !
ليس عنك !

وليس عن أمي !

ولا عن موطني !

ولا عن سبب وجودي في الحياة !

هل فكرتَ يوماً بي ؟؟!

هل خطرتُ ببالك لحظة ؟؟!!

أأخبرت أخواني بأن لديهم أخت ضائعة !

لا اعترف بها !

ولم اضمها لأسمي ولا لجسدي !

بل لم أرجع بذاكرتي إلى الوراء .:

حيث تاريخ ميلادها .. !

م / ن







سلمت يدااك ويعطيك الف عافيه على المجهود والمشاركه المميزه
تم التقييم وفي انتظار المزيد من مواضيعك الشيقه
ارق تحيااااااااااتي

الساعة الآن 11:42 AM.