منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات اسلامية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


مميز دفاعا عن النبي الكريم محمد صلي الله عليه وسلم

مميز




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
ايها المسلمون بين الحين والاخر هناك من شياطين الانس هاؤلاء السفهاء ضعفاء العقو ل من يطل علينا بأسأته لشخص نبينا الكريم صلي الله عليه وسلمتارة برسوم مسيئة تنبع من بلاد كفر والحاد وتارة أخري بفلم سنمائي مصنوع بيد شياطين كفار مرضة حاقدين علي الاسلام والمسلمينوتارة أخري بكلمات والفاظ قبيحة قذرة لا تخرخ الي من أفواه نجسة لآصحاب قلوب مريضة لآفراد كفار لا دين لهم ولا عقيدة سليمة بل اصحاب شهوات ونزوات ودنيا فانية وزخرف باهر فتان لا قيمة ولا معني لة وهذا ما طل به علينا بعض هاؤلاء الشياطين المرضة من شياطين الانس وهذا أقل ما يقال فيهم خاصة في الايام الاخيرة منذ ساعات معدودة حتي كان رد الفعل من جانبنا نحن المسلمين أصحاب الدين واتباع النبي بأن سار بعضنا وغضب لنبية ولدينة اللذي أهين والبعض الاخر مر الامر عليه مرور الكرام وكأن الامر لا يعنيه وكأن نبيه لم يهان فيحزن قلبة علي ذالك وكأن دينة لم يساء له بالآسائة فيصور لنصرة دينه اللذي أرتضاه الله لنا دينا ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيمعباد الله يا أمة الاسلام يا أمة النبي عليه الصلاة والسلام ان من يتأمل فيما يقومو به هاؤلاء الفاسدين المفسدين المضلين المضلولين وما يثيروه من كذب وبهتان وفساد بين العباد في سائر البلاد سيعلم علم اليقين وسيجد ان السبب وراء ذالك كلة هوالعداوة والبغضاء و حقدهم الدفين علي الاسلام والمسلمين من قديم الازل كما كان حال أجدادهم وبأبائهم من قبل وصدق قول ربي حين قال في محكم أياته وهو أصدق القائلين(وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ ) البقرة قال بن كثير في تفسيرة والمعني لَيْسَتِ الْيَهُودُ -يَا مُحَمَّدُ -وَلَا النَّصَارَى بِرَاضِيَةٍ عَنْكَ أَبَدًا، فَدَعْ طَلَبَ مَا يُرْضِيهِمْ وَيُوَافِقُهُمْ، وَأَقْبِلْ عَلَى طَلَبِ رِضَا اللَّهِ فِي دُعَائِهِمْ إِلَى مَا بَعَثَكَ اللَّهُ بِهِ مِنَ الْحَقِّ. وَقَوْلُهُ تَعَالَى: {قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى} أَيْ: قُلْ يَا مُحَمَّدُ: إِنَّ هُدَى اللَّهِ الذِي بَعَثَنِي بِهِ هُوَ الْهُدَى، يَعْنِي: هُوَ الدِّينُ الْمُسْتَقِيمُ الصَّحِيحُ الْكَامِلُ الشَّامِلُ.لجميع نواحي الحياه وشئون العباد ولاكن لم يرضو بذالك ولم يوافق هواهم وما هم عليه من الضلال والكفرفأخذوبتلفيك الكذب والبهتان وهنا ليس الكذب علي النبي بل علي رب العالمين خالقهم والمصيب أشد وأكبر نسبو اليه الولد والشريك له في ملكة والله برئ منهم ومن كذبهمقال الله تعالي( وَقَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ بَلْ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَهُ قَانِتُونَ (116) بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ) البقرةقال الله تعالي( لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِنْ لَمْ يَنْتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) المائدةقال الله تعالي( وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (116) مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنْتَ أَنْتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنْتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ)المائدةقال الله تعالي(وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ (30) اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَهًا وَاحِدًا لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ)التوبةقال الله تعالي(وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْءٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الْكِتَابَ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ مِثْلَ قَوْلِهِمْ فَاللَّهُ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ) البقرةقال الله تعالي(وَقَالُوا كُونُوا هُودًا أَوْ نَصَارَى تَهْتَدُوا قُلْ بَلْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (135) قُولُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنْزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَمَا أُوتِيَ النَّبِيُّونَ مِنْ رَبِّهِمْ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (136) فَإِنْ آمَنُوا بِمِثْلِ مَا آمَنْتُمْ بِهِ فَقَدِ اهْتَدَوْا وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللَّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ )البقرة وبعد هذا كله مازال الحقد الراقد في قلوبهم يدفعهم الي الكذب والبهتان وتلفيق الاسائة الي دين الله العظيم والي شخص نبيه الكريم خاتم الانبياء والمرسلين صلي الله عليه وسلم لذالك أيها الافاضل ليس من المبالغة حين يقال أننا أصحاب نعمة عظيمة بأننا ننتمي الي دين الله العظيم دين ألا سلام وأتباع خاتم أنبيائه ورسلة خير خلق الله بين سمائة وأرضة وخير أمة أخرجة للناس الي أن يرث الله الارض ومن عليها ولو كره الكافرون وحقد الحاقدون وتأمر المتأمرون فلا عجب في ذالك فأنبياء الله في حماه وحفظة وعناية متكفل بنصرهم علي من عاداهم عبر العصور ومر ألازمان وفي يوم من ألايام لامحالة سيعلم أهل الظلم والطغيان وألاسائه لآنبياء الله تعالي ورسلة أي منقلب ينقلبيون جزأ علي ما كانو يعملون في دار العمل وألابتلاء قال تعاليفَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ وَمَنْ يُرِدْ أَنْ يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ كَذَلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ (125) وَهَذَا صِرَاطُ رَبِّكَ مُسْتَقِيمًا قَدْ فَصَّلْنَا الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ (126) لَهُمْ دَارُ السَّلَامِ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَهُوَ وَلِيُّهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (127) وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُمْ مِنَ الْإِنْسِ وَقَالَ أَوْلِيَاؤُهُمْ مِنَ الْإِنْسِ رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِي أَجَّلْتَ لَنَا قَالَ النَّارُ مَثْوَاكُمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ (128) وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (129) يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنْفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ وختاما ألم نسمع ونتدبر قول ربنا وهو أصدق القائلين أعوذ بالله من الشيطان الرجيم مَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْمُشْرِكِينَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (105) البقرة فالحمد لله رب العالمين والاله الواحد لجميع الخلق أنسهم وجنهم نحمده سبحانة علي أن هدانا لدينه الحنيف وجعل لنا محمد صلي الله عليه وسلم نبيا ومعلما وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي نبيه الكريم ورحمة الله تعالي للعالمين سيدنا محمد وعلي اله وصحبة أجمعين

سلمت يدااااك ويعطيك الف عااافيه والى الاماااام والافضل
تم احلى تقييم ومنتظر جديدك بكل شووووووق
ارق تحياااااااااااااااتي


سلمت يدااااك