منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > أخبار الساعه
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


أمريكا تعلق تدريب الشرطة الأفغانية لتزايد "الهجمات الداخلية"




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
أمريكا تعلق تدريب الشرطة الأفغانية لتزايد "الهجمات الداخلية"

علقت القوات الأمريكية مؤقتاً برنامج تدريب الشرطة الأفغانية حتى التأكد من خلفية المجندين الجدد على خلفية تنامي حوادث "الهجمات الداخلية" التي قتلت عناصر أفغانية فيها جنودا من قوات التحالف، وراح ضحيتها 18 جندياً في أغسطس/آب الفائت.
وقال العقيد توماس كولينز، الناطق باسم "قوات المساعدة الأمنية الدولية" إيساف التابعة للناتو إن البرامج القائمة حالياً ستستمر حتى مع تعليق تدريب قرابة ألف من قوات الشرطة المحلية الأفغانية ريثما يعاد النظر في خلفية الكوادر الحالية.
وتأتي الخطوة في أعقاب مقتل أكثر من 40 من جنود الناتو، هذا العام، إما على يد عناصر أمنية أفغانية أو مسلحين تنكروا في زي الشرطة أوالجيش.
ولم يتضح حتى اللحظة توقيت بدء الناتو تعليق البرنامج التدريبي، أو الفترة التي قد يستغرقها ذلك ومدى تأثيرها على خطط الانسحاب من أفغانستان.
وكانت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أول من أشار إلى تعليق البرنامج التدريب، التي قالت إنه يتضمن كذلك تدريب القوات الأفغانية الخاصة.
وأوضحت الصحيفة أن مدة تعليق البرنامج التدريبي ستصل إلى شهرين حتى اكتمال إعادة النظر في خلفية الكوادر الجدد للالتحاق بالشرطة أو القوات الخاصة.
وبالمقابل، قالت وزارة الداخلية الأفغانية، وعلى لسان الناطق باسمها، صديق صديقي، إن التعليق المؤقت للبرنامج متفق عليه بين الجانبين.
وقدر قائد قوات التحالف، الجنرال جون آلان، إن 25 في المائة من "الهجمات الداخلية" - تلك التي يقوم بها جنود أفغان ضد قوات التحالف، نفذها مندسون ينتمون إلى حركة طالبان، فيما خفض البنتاغون النسبة إلى 10 في المائة.
وجاء قرار التعليق بعد أيام قليلة من مقتل ثلاثة جنود أستراليين بيد جندي أفغاني، لتصل بذلك حصيلة ضحايا التحالف ممن سقطوا خلال شهر أغسطس/آب الفائت وحده إلى 14 جندياً.

علقت القوات الأمريكية مؤقتاً برنامج تدريب الشرطة الأفغانية حتى التأكد من خلفية المجندين الجدد على خلفية تنامي حوادث "الهجمات الداخلية" التي قتلت عناصر أفغانية فيها جنودا من قوات التحالف، وراح ضحيتها 18 جندياً في أغسطس/آب الفائت.
وقال العقيد توماس كولينز، الناطق باسم "قوات المساعدة الأمنية الدولية" إيساف التابعة للناتو إن البرامج القائمة حالياً ستستمر حتى مع تعليق تدريب قرابة ألف من قوات الشرطة المحلية الأفغانية ريثما يعاد النظر في خلفية الكوادر الحالية.
وتأتي الخطوة في أعقاب مقتل أكثر من 40 من جنود الناتو، هذا العام، إما على يد عناصر أمنية أفغانية أو مسلحين تنكروا في زي الشرطة أوالجيش.
ولم يتضح حتى اللحظة توقيت بدء الناتو تعليق البرنامج التدريبي، أو الفترة التي قد يستغرقها ذلك ومدى تأثيرها على خطط الانسحاب من أفغانستان.
وكانت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أول من أشار إلى تعليق البرنامج التدريب، التي قالت إنه يتضمن كذلك تدريب القوات الأفغانية الخاصة.
وأوضحت الصحيفة أن مدة تعليق البرنامج التدريبي ستصل إلى شهرين حتى اكتمال إعادة النظر في خلفية الكوادر الجدد للالتحاق بالشرطة أو القوات الخاصة.
وبالمقابل، قالت وزارة الداخلية الأفغانية، وعلى لسان الناطق باسمها، صديق صديقي، إن التعليق المؤقت للبرنامج متفق عليه بين الجانبين.
وقدر قائد قوات التحالف، الجنرال جون آلان، إن 25 في المائة من "الهجمات الداخلية" - تلك التي يقوم بها جنود أفغان ضد قوات التحالف، نفذها مندسون ينتمون إلى حركة طالبان، فيما خفض البنتاغون النسبة إلى 10 في المائة.
وجاء قرار التعليق بعد أيام قليلة من مقتل ثلاثة جنود أستراليين بيد جندي أفغاني، لتصل بذلك حصيلة ضحايا التحالف ممن سقطوا خلال شهر أغسطس/آب الفائت وحده إلى 14 جندياً.
http://arabic.cnn.com/2012/world/9/2...ck./index.html


بَارك الله فيك على الموضوع الرائع والمميز

الساعة الآن 10:36 PM.