منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > أخبار الساعه
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


زلزال بقوة 4.2 درجات.. ضرب الكويت أمس




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع

الشبكة الوطنية سجلت ثلاثة توابع أولها في الساعة 7.32 وثانيها 8.23 والثالث 8.54 صباحاً


زلزال بقوة 4.2 درجات.. ضرب الكويت أمس








للمرة الأولى يضربها زلزال بقوة 4.2 درجات على مقياس ريختر

أم الرمم و.. الزلازل

ناجي المطيري: الحركات الأرضية «التكتونية» سبب الزلزال ولا علاقة لأي أنشطة بشرية به

الكويت آمنة نسبياً من أخطار الزلازل المدمرة.. وتعرضت إلى 9 منها من 1931 إلى 2010

الزلازل التي حدثت في الكويت أقواها ما بين 4.3 إلى 5 درجات وأغلبها أقل من 3 درجات

ملايين من الزلازل التكتونية الصغيرة جداً تحدث كل عام يسجل معظمها بأجهزة الرصد ولا يشعر بها الناس

زلزال المناقيش في 1993 أهم الزلازل على عمق 4 كيلومترات بباطن الأرض



كتبت مرفت عبدالدايم:
شهدت الكويت صباح أمس زلزالا بقوة 4.2 درجات بمقياس ريختر، شعر به سكان المناطق الساحلية، وكان له ثلاثة توابع تتراوح قوتها ما بين 2.5 و3 درجات بمقياس ريختر، بدأ حدوث الزلزال في الساعة السابعة والنصف صباحا وحتى قرابة التاسعة صباحا.
وقال مدير معهد الكويت للأبحاث العلمية د. ناجي المطيري، ان الشبكة الوطنية الكويتية لرصد الزلازل بدولة الكويت والتابعة للمعهد قد سجلت يوم أمس زلزالا بقوة 4.2 درجات على مقياس ريختر شمال دولة الكويت عند خط طول 47.82 وخط عرض 29.62.
ولفت المطيري في تصريح لـ«الوطن» الى ان سكان المناطق الساحلية هم من شعروا بالزلزال، بينما مناطق اخرى لم يشعر فيها أحد، لافتا الى انه نادرا ما تشهد هذه المنطقة تحديدا لأي زلازل.
وأضاف، حدث هذا الزلزال في تمام الساعة 7.32.50 صباحا بتوقيت دولة الكويت، ويقع على عمق 10.0 كيلومترات بباطن الأرض، ويبعد مركز الزلزال مسافة 31 كم شمال مدينة الكويت (العاصمة).
وأوضح ان الشبكة سجلت ثلاثة توابع زلزالية بالقرب من الموقع بقوة من 2.5 الى 3 درجات على مقياس ريختر اولها في الساعة 7.32، وثانيها في الساعة 8.23، والثالث في الساعة 8.54 صباحا.
وقال د.المطيري انه غالبا ما تحدث الزلازل في مناطق مناقيش وام القرير، وأحيانا في الصبية والروضتين، لافتا الى انها المرة الأولى التي تشهد فيها هذه المنطقة زلزال.
وأشار الى انه لا علاقة للزلزال بأنشطة بشرية خاصة انها بعيدة عن حقول النفط حيث انها تقع على الأطراف الجنوبية للحقول النفطية، ولا يوجد بها اي نشاط استكشافي، لافتا الى ان الحركات الأرضية «التكتونية» هي سبب الزلزال، مشيرا الى انه جار حاليا تحليل البيانات التي رصدتها شبكة رصد الزلزال التابعة للمعهد.
وأوضح د.المطيري ان الكويت كانت قد تعرضت لزلزال في العام 2007 وكان من النوع الضعيف الذي لا يخلف آثارا تدميرية، وأن حدوثه جاء نتيجة انزلاقات صخرية، مضيفا ان الشبكة الوطنية لرصد الزلازل بمعهد الكويت للأبحاث العلمية قد رصدت هذا الزلزال لحظة حدوثه.
وقال ان المعهد كان قد بدأ في العام 1994 بعمل الدراسات اللازمة لانشاء الشبكة الوطنية لرصد الزلازل بهدف رصد ومراقبة النشاط الزلزالي، وقد بدأت مرحلة التشغيل النهائي للشبكة عام 1997 وتم تصميمها بأحدث التقنيات العلمية، وهي تتكون من ثماني محطات رصد موزعة في المناطق المختلفة من دولة الكويت، منها سبع محطات بها أجهزة قصيرة المدى، أما المحطة الثامنة فتشتمل على جهاز رصد عريض المدى لرصد الهزات الأرضية، داخل دولة الكويت وفي معظم دول العالم، ويوجد مركز رئيسي بمقر المعهد لتسجيل الموجات الزلزالية.
وعن تعرض دولة الكويت لهذه الظاهرة أشار الى أنه أمكن حصر مجموعة من الزلازل التي تعرضت لها الكويت في العصر الحديث لا يتجاوز عددها نحو (9) زلازل ما بين الأعوام 1931 الى عام 2010 أي على مدار أكثر من (80) عاما.
واكد د.المطيري، الكويت في وضع آمن نسبيا من الأخطار المدمرة للزلازل، والزلازل التي تحدث فيها من النوع الضعيف الذي لا يحدث أضرارا تدميرية، وكان الأقوى منها هو زلزال شرق بوبيان الذي حدث في الخامس من يوليو 1931 وبلغت قوته 4.8 درجات بمقياس ريختر، منوها بأن الكويت في وضع آمن نسبيا من الأخطار المدمرة للزلازل، وان الزلازل التي تحدث في دولة الكويت اقواهما ما بين 4.3 الى 5 درجات بمقياس ريختر، والغالبية العظمى منها تحدث بقوة أقل من 3 درجة وهي عموما من النوع الضعيف.
وأضاف ان هناك أنواعا عدة من الزلازل منها البركانية والتكتونية، والأخيرة هي الأكثر شيوعا وتمثل %90 من مجموع الهزات الأرضية، مشيرا الى ان ملايين من الزلازل التكتونية الصغيرة جدا تحدث كل عام، يسجل معظمها بأجهزة الرصد ولا يحس بها الناس.
ولفت الى ان من أهم الزلازل التي ضربت الكويت هو زلزال منطقة المناقيش بالقرب من الحدود الكويتية السعودية الذي وقع يوم 2 يونيو 1993 حيث بلغت قوته 4.8 درجات وقد شعر به الكثير من سكان الكويت، وكان هناك أيضا زلزال بقوة 3.4 درجات عام 1997.
واشار بالنسبة للزلزال عام 2011 فقد حدث في تمام الساعة 3.36.50 مساء بتوقيت الكويت، يوم 2 ابريل عام 2011، وكان بقوة 3.5 بمنطقة المناقيش على عمق 4 كيلومترات بباطن الأرض، ويبعد مركز الزلزال مسافة 72 كم شمال الوفرة، 60 كم جنوب غرب مدينة الكويت العاصمة.



أم الرمم.. أهم المنخفضات والأودية


< منخفض أم الرمم الذي يصل عرضه حوالي 6 كيلومترات قطريا ويعتبر امتدادا لوادي الباطن الكبير داخل المملكلة العربية السعودية، والحافات الصخرية والتلال، والسهول الحصوية والكثبان الرملية والسباخ مما أضفى عليها تباينا واضحا في المعالم الأرضية وتنوعا كبيرا في الأنواع النباتية وما يرتبط بها من حيوانات برية وحشرات كثيرة ومتنوعة.
< منخفض ام الرمم اهم المنخفضات والأودية في الكويت بعد وادي الباطن، يقع في غرب محمية صباح الأحمد وقريب من منطقه طلحة..وعلى أطرافه العديد من الأودية الصغيرة ذات الانحدار الشديد، شبيهة بمنحدرات جال الزوروتتجمع فيه الامطار على شكل بحيرات، وهو منخفض غني بشجيرات القرضي والعوسج والنباتات الحولية ويمكن مشاهدة الكثير من الحيوانات مثل الضربان (الضربون) والثلعب الاحمر (الحصني) والطيور الربيعية والخريفية مثل الهدهد والصرد الرمادي الكبير (الحمامي العربي والبومه).
< من خلال مشروع ايصال المياه المعالجة الى خزانات العبدلي لتزويد المزارع بالمياه ومحطة ابحاث مزرعة النخيل في امغرة ومعسكرات الجيش الشمالية، تم تحويل الفائض عن الحاجة من المياه المعالجة الى بحيرة ام الرمم.
< والمشروع تم بالتعاون مع اللجنة الكويتية للعمل التطوعي برئاسة الشيخة امثال الاحمد استهدف استعادة البيئة الكويتية في المحمية لروحها الطبيعية وزيادة الرقعة الخضراء وحماية النباتات الفطرية من الانقراض.

موقع البحيرة

< تقع بحيرة ام الرمم الصناعية في منخفض وادي ام الرمم الذي يعتبر من اهم المنخفضات والاودية الصغيرة في البلاد بعد وادي الباطن، ويقع في غرب المحمية وهو قريب من منطقة طلحة التي توجد بها شجرة قديمة جدا يقارب عمرها 70 عاما تقريبا وتسمى شجرة الطلح، ومنخفض وادي ام الرمم شبيه بمنحدرات جبال الزور وتتجمع فيه الامطار على شكل بحيرات وهو منخفض غني بشجيرات القرضي والعوسج والنباتات الحولية، ويمكن مشاهدة الكثير من الحيوانات مثل الضربون والثعلب الاحمر (الحصني) والطيور الربيعية والخريفية مثل الهدهد والصرد الرمادي الكبير والبومة.






زلزال بقوة 4.2 درجات.. ضرب الكويت أمس


















يسلموووو ايديك اختي على الخبر
منتظر المزيد من الاخبار
ارق تحياااااااااااتي

الساعة الآن 11:43 AM.