منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > قسم التربية والتعليم > الفن الادب الشعر > الشعر > جبر الخواطر
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


إغتبتها مدحًا




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته





تختلف القلوب .. قد أُعاملك كما أُريدك أن تعاملني ..
ولا أُرضيك أو لا ترضيني ~

إن كنت لا تريد تحمُّلي .. فتقبَّل غيابي ~


سأكون أنا دائمًا المخطئ .. و أنت الكمال دائمًا .. فقط لأرى إبتسامتك ♡


عذّبيني فَعذابك عَذْب حَبيبتي ♡


لِما لا يكافئنا كُل شهر بِموعد قُرب .. نُسعِد فيه قلوبنا الضّعيفة ♡


يعرف المحبين طهارة القلوب ♥


وجودك في حياتي .. أجمل وجود ♡


كلّ لحظة معكِ جميلة ♡


أحبك و سأنسى كل جرح منك يأتيني ♡


لا تعلمون كم أكون سعيد حين يكون بجانبي ♥


يبني أوطان السّعادة في قلبي حين يعود ♥


لا يوجد شخص كامل .. الكامل حقًا هو مَن لا يرى عيوب مَن يُحب ♡


الإشتياق عذاب .. تُلزمنا الدّنيا على إستقباله ~


قَد يأخذ الله منّا ما نُحب .. لِيعوضنا بما هو أجمل منه ♡


جميلة أنتِ .. إحفظي جمالكِ الطّاهر لمن يستحق رؤيته ♥


ما أجمل المَساء حين يبدأ بـضحكاتُكِ ♥


كم أكره الظّروف حين تُبعِدنا عن بعضِنا ..


الأُنثى .. ثامن عَجائب الكَون السّبعة ♡


ما أعظم القَدَر حين جَمَعنا ♥


ملاكي .. كم هو جميل حين أراه نائمًا في الصباح ♥



بجانبك أنا في أمان ♥


إبتسامتكِ .. أطهَر فِتنَه ♡


ضمّتك .. أُمنية تستحق الإنتظار ♡


إسمك .. همسته كثيرًا حتى أصبح جزء منّي ♥


مما راق لي








شكراً ياغالية على الطرح الرائع والمميز
الله يعطيك الف عافيه اختي
الابداع والتميز عنوانك دائما يا غاليه
في انتظار جديدك الرائع والمشوق دائما
واصلي ابداعك

كما رآقت لكي رآقت لي أيضآ


يعطيكي العآفية معزوفه وبانتظار جديدك
كلاااااااااااااااام جميل
بَارك الله فيك على الموضوع الرائع والمميز
ِواصل نثر تألقك معنا ولا تحرمنا جديدك
إلى الأمام دائماً لك
مع خالص تحيااااااااتي

هذا الكلام بالنسبة لي اخليها خلف عاداتي ك انسان مسلم ..
بس على خبرتكم و في هذا الزمن ..
كثرة الفتن و اختربت عقول المسلمين ...
...
موضوع ما راح يدخل راسي ...

شكرا لك على هذا الموضوع الممتاز
كلمات طالت قلوبنا بكل محبة
وامتعتنا بقراءتها




هل من مزيد؟