منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات اسلامية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


تــأمل




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع




تــــــأمّل..











من تأمل أحوال الصحابة - رضي الله عنهم - وجدهم في غاية العمل مع غاية الخوف


ونحن جمعنا بين التقصير بل التفريط والأمن ، فهذا الصديق يقول :


( وددت أني شعرة في جنب عبد مؤمن )


ذكره أحمد عنه ، وذكر عنه أيضا أنه كان يمسك بلسانه ويقول :


( هذا الذي أوردني الموارد )


وكان يبكى كثيرًا ، ويقول :


( ابكوا، فإن لم تبكوا فتباكوا )


وكان إذا قام إلى الصلاة كأنه عود من خشية الله - عز وجل - ، وأتي بطائر يقلبه ، ثم قال :


( ما صيد من صيد ولا قطعت من شجرة إلا بما ضيعت من التسبيح )


ولما احتضر قال لعائشة : يا بنية أني أصبت من مال المسلمين هذه العباءة وهذه الحلاب وهذا


العبد ، فأسرعي به إلى بن الخطاب


وقال :


(والله لوددت أني كنت هذه الشجرة تؤكل وتعضد )


وقال قتادة : بلغني أن أبا بكر قال :


( ليتني خضرة تأكلني الدواب )








وهذا عمر بن الخطاب قرأ سورة الطور حتى إذا بلغ قوله :


( إن عذاب ربك لواقع )

الطور 7


فبكى واشتد بكاؤه حتى مرض ، وعادوه ، وقال لابنه وهو في الموت :


( ويحك ضع خدي على الأرض عساه أن يرحمني ) ثم قال : ( ويل أمي إن لم يغفر الله لي ثلاثًا )


ثم قضى .


وكان يمر بالآية في ورده بالليل فتخيفه ، فيبقى في البيت أيامًا ، ويعاد ، ويحسبونه مريضًا ، وكان


في وجهه - رضي الله عنه - خطان أسودان من البكاء


وقال له ابن عباس :


( مصر الله بك الأمصار ، وفتح بك الفتوح ، وفعل وفعل ) فقال : (وددت أني أنجو لا أجر ولا وزر )








وهذا عثمان بن عفان كان إذا وقف على القبر يبكى حتى تبل لحيته ، وقال :


( لو أنني بين الجنة والنار لا أدري إلى أيتهما يؤمر بي ، لاخترت أن أكون رمادًا قبل أن أعلم إلى


أيتهما أصير )








وهذا على بن أبي طالب - رضي الله عنه - وبكاؤه وخوفه ، وكان يشتد خوفه من اثنتين : طول


الأمل ، واتباع الهوى.


قال:


( فأما طول الأمل فينسي الآخرة ، وأما اتباع الهوى فيصد عن الحق ، ألا وإن الدنيا قد ولت مدبرة ،


والآخرة مقبلة ، ولكل واحدة منهما بنون ، فكونوا من أبناء الآخرة ، ولا تكونوا من أبناء الدنيا ، فان


اليوم عمل ولا حساب وغدًا حساب ولا عمل ).






الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء لشافي
















سلمت أناملك على هذا الطرح القيم والمفيد
ربي يعطيك الف عافية
بانتظار جديدك بكل شوق
لك ودي ووردي
¸.•*´¨`*•.¸¸.•*´¨`*•.¸¸.•*´¨`*•.¸¸.•*´¨`*•.¸¸.•

الله يعطيك العافيه اختي
واصلي ابداعك


الساعة الآن 08:19 PM.