منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات اسلامية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


ما صِحة ما وردَ عن تكرار بعض آيات سورة يس وتُستجاب للقارئ دعوته




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع



ما صِحة ما وردَ عن تكرار بعض آيات سورة يس ، وتُستجاب للقارئ دعوته ؟

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخنا الفاضل عبد الرحمن السحيم جزاكم الله خيرا على ما تقدمون لإخوانكم وأعظم لكم المثوبة، وبارك فيكم وفي علمكم.
سؤالي فضيلة الشيخ/ نعلم أنه لم يثبت أثر صحيح في فضل يس كما بين فضيلتكم، لكن ورد بين أيدينا هذا الموضوع ، وأريد التحقق من صحة ما ورد فيه.
تقرأ بعد صلاة الصبح سورة يس أربع مرات ، وصيغة قراءتها تكرر لفظة يس 7 مرات وإذا وصلت إلى قوله تعالى ( ذالك تقدير العزيز العليم) كررها 14 مرة وإذا وصلت إلى قوله تعالى (سلام قولا من رب الرحيم ) كررها 14 مرة وإذا وصلت إلى قوله تعالى (أو ليس الذي خلق السموات والأرض بقادر على أن يخلق مثلهم بلى وهو الخلاق العليم )
تكررها 12 مرة ثم تقرأ فاتحة الكتاب مرة وبسم الله الرحمن الرحيم مرة ثم تدعو بما تشاء يستجاب لك ولكن لا تدع إلا بما هو ضروري لك فإن فيها الاسم الأعظم فاحتفظ به
مَن قرأ سورة يس حين يصبح أعطي يسر يومه حتى يمسي ومن قرأها في ليلته يسر ليلته حتى يصبح ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم (لكل شيء قلب وقلب القرآن يس ) وددت أن تكون في قلب كل واحد من أمتي ]
فهل صحيح ثبت الذكر بالعدد المذكور؟ وبالصيغة المذكورة؟ وهل قراءتها بهذه الصيغة يكون سببا لإجابة الدعاء؟ وحكم قول (فيها الاسم الأعظم) ؟
أفيدونا بارك الله فيكم ، وفي علمكم وزادكم نورا وبصيرة.



الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا يصح في فضل سورة ( يس ) حديث .

وما ذُكِر من قراءة سورة يس وتكرارها وتكرار بعض الآيات ، كله لا أصل له .
واسم الله الأعظم ليس في سورة يس ، بل هو في ثلاث سور : البقرة وآل عمران و طه .
ففي حديث أبي أمامة رضي الله عنه مرفوعا : اسم الله الأعظم الذي إذا دعي به أجاب في سور ثلاث : البقرة ، وآل عمران ، وطه . رواه ابن ماجه والحاكم ، وهو حديث حسن .
قال القاسم بن عبد الرحمن : فالتمستها فإذا هي : ( الْحَيُّ الْقَيُّومُ ) .
وقرأ رجل عند عبد الله بن مسعود رضي الله عنه البقرة وآل عمران ، فقال : قرأتَ سورتين فيهما اسم الله الأعظم الذي إذا دُعِيَ به أجاب ، وإذا سئل به أعطى . رواه الدارمي .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ / عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد




جزاكي الله كل خير أختي الكريمة
وبارك الله في جهودكي
وجعلها في ميزان حسناتكي












سلمت يداااك وبارك الله فيك موضوع مميز من شخص رااائع

سلمت يداااك ويعطيك الف عاااافيه على الطرح المميز
اسعدني التواجد وتم التقييم والنجوووووم ومنتظر جديدك
ارق تحياااااااااااتي