منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > سياحة سفر رحلة
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


شواطئ الجزائر جنة من جنات الخالق في الأرض !!

صيور جنة




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
شواطئ الجزائر جنة من جنات الخالق في الأرض !!



" قبل زيارتى للجزائر كنت أقول لماذا يتمسك الفرنسيون بهذه الأرض التى ليست وطنهم
و لكن بعد زيارتى للجزائر الحبيبة فى العام 1974 أدركت أن الفرنسيين كانوا يدافعون عن الفردوس المفقود !!
"


العماد السوري مصطفى طلاس

كتاب (الثورة الجزائرية)




بلى .. يا فرنسيس هذا الحمى *** صنعنا سيادته بالدما

بلونا السنين الطوال جهادا *** تباركنا معجزات السما




مضت مائة وثلاثون عاما *** نذود ونأنف أن نهـزما

صعدنا نقاوم شرقا وغـربا *** ونجعـل أرواحنا سـلما





غزا لاموريسيير أحمد باشا *** فقمنا بسيرتا نصون الحمى

وثرنا نقاوم : بيتا فـبيتا *** وشبرا فـشبرا ونسبي الدمـى




ولولا تخاذل بعض الكسالى *** الرعاديد لم نفلت المجرما

معسكر فـجّر عـزم الشباب *** فــطال عــملاقها الأنجــما




وبويع شاعــرها الهاشمي *** فــكان بها القائد الملهـــما

يصوغ النظام ويبري الحسام *** فــيقطر ذاك وهذا ..دمــا




شغلنا الورى و ملأنا الدنا
بشعر نرتله كالصلاة
تســــــــــابيحه من حنــــــــــــايــا الجــــــــزائـــــــــــ ــــر


(شاعر الثورة الجزائرية مفدي زكرياء)









يتبع

صيور جنة













جزائـر يـا بدعـة الفـاطـر**و يـا روعـة الصانـع القـادر

و يا بابل السحر ، مـن وحيهـا**تلقـب هــاروت بالسـاحـر

و يا جنة غـار منهـا الجنـان**و أشغلـه الغيـب بالحـاضـر

و يـا لجـة يستحـم الجمـا ** ل و يسبـح فـي موجهـا الكافـر

و يا ومضة الحب في خاطـري**و إشراقـة الوحـي للشـاعـر

و يا ثورة حـار فيهـا الزمـان**و فـي شعبهـا الهـادئ الثائـر

و يا وحدة صهرتهـا الخطـو ب**فقامـت علـى دمهـا الفـائـر

و يا همـة سـاد فيهـا الحجـى**فلـم تـك تقـنـع بالظـاهـر

و يـا مثـلاً لصفـاء الضميـر**يجـل عـن المـثـل السٌـائـر

سلام علـى مهرجـان الخلـود**سـلام علـى عيـدك العاشـر








يتبع


صيور جنة













جزائر يا مطلع المعجــــــــــزات و يا حجة الله في الكائنـــــات
و يا لوحة في سجل الخلــــــو د تموج بها الصور الحالمـــــات
و يا قصة بث فيها الوجــــــــود معاني السمو بروع الحيـــاة
و يا صفحة خط فيها البقــــــــآ بنار و نور جهاد الأبــــــــــــاة
و يا للبطولات تغزو الدنـــــــــــا و تلهمها القيم الخالـــــــدات
و أسطورة رددتها القـــــــــرون فهاجت بأعماقنا الذكريــــات

و يا تربة تاه فيها الجــــــــــلال فتاهت بها القمم الشامخات
و ألقى التهاية فيها الجمـــــال فهمنا بأسرارها الفاتنـــــــات
و أهوى على قدميها الزمــــان فأهوى على قدميها الطفـاة
***
شغلنا الورَى ، و ملأنا الدنا
بشعر نرتله كالصٌــــــــــلاة
تسابيحه من حنايا الجزائر
***








يتبع

صيور جنة

























يتبع

صيور جنة















جزائر أبدعها ذوالجلال *** وصـوّر طينتها مـن نضال

بــلاد تمازح عـشاقها *** وتمنع عـنهم لذيذ الــوصال

فما انكفأت ثورة في السهول *** ولا انطفأت ثورة في الجبال

ولم يحــن أوراس هامته *** ولا هــدأت عاصفات الرمال

ولا استسلمت جرجرا للمغير *** ولا أوهن العزم طول النكال

سلــوا ساحة الشهداء أما *** بها قــرر البـدوي المـــئال؟

ودوى بشرشال صوت النفير *** وإن كان يبدو بعيد المنال

وراود صدق الضمير الأمير *** فـقام يلاحــق طيف الخيال

ويعدو بفرساي خلف الوعود *** يناشد ولسون فرض المحال

تجاريب خالد مهما تكــن *** فـلم نك نغـمط قــدر الــرجال


شغلنا الورى وملئنا الدنا
بشعر نرتله كالصلاة
تسابيحه من حنايا الجزائر








يتبع

صيور جنة





















تأذن ربك ليلة قـــــــــــــــــدر *** وألـــقى الستار على ألف شهر

وقال له الشعب: أمــــرك ربي *** وقــــال له الرب: أمرك أمري

ودان القصاص فرنسا العجــــــــــوز*** بما اجترحت من خداع ومكر

ولعلع صوت الرصاص يدوي *** فعـــاف اليـــراع خرافات حبر

وتأبى المدافع صوغ الكــــــلا ***م إذا لــــم يكن من شواظ وجمر

وتأبى القنابل طبع الحـــــــرو*** ف إذا لــم تكن من سبائك حمر

وتأبى الصفائح نشر الصحـــــــــــائف *** ما لم تكن بالقرارات تسري

ويأبى الحديد استماع الحـــــــــــــديث*** إذا لم يكن من روائع شعري

نوفمبر غيرت مجرى الحيـــــــــــــاة*** وكنت نوفبر مطــــــــلع فجر

وذكرتنا في الجزائر بـــــــدرا *** نضاهي صحــابة بــــــــــــدر

شغلنا الورى ومـــلأنا الدنا

بشعر نرتـــــله كالـــصلاة

تسابيحه من حنــايا الجزائر











يتبع

صيور جنة
































يتبع

صيور جنة






















جزائر يا لحكاية حبي *** ويا من حملت السلام لقلبي

و يا من سكبتي الجمال لروحي*** و يا من أشعلتي الضياء لدربي

فلولا جمالك ما صحّ ديني *** و ما أن عرفت الطريق لربّي

و لولا العقيدة تغمر قلبي *** لما كنت أومن إلا بشعبي

و إذا ذكرتك شعّ كياني *** و اما سمعت نداكِ ألبّي

و مهما بعدتي و مهما قربتي *** غرامك فوق ظنوني و لبي

ففي كل رب لنا لحمة *** مقدسة من وشاج و صلب

و في كل حي لنا صبوة *** مرنحة بين غوايات صبّ

و في كل شبر لنا قصة *** مجنحة من سلام و حرب

تنبأت فيها بإلياذتي *** فآمن بي و بها , المتنبي


شغلنا الورَى ، و ملأنا الدنا

بشعر نرتله كالصٌلاة

تسابيحه من حنايا الجزائر











يتبع



صيور جنة














فيا أيها الـــــناس هـــذي بـــلادي *** ومعـــبد حــــبي وحـــــلم فـــــؤادي

وإيـــمان قـــلبي وخـــالص ديـني *** ومــبناه فــي ملـــتي واعتــــــــقادي

بــــلا دي أحــبك فــــوق الظنـــــــــــــــون *** وأشـــدوبـحــبـك فـي كــل نـادي

عشــقت لأجــلك كـــل جـمـــــيـــــــــــــل *** وهــمت لأجـــلك فــي كـــل وادي

ومــن هــام فيك أحـب الجمــــــــــــــــــال *** و إن لامــه الــغشــم قـــال:بلادي

لأجـــل بــلادي عــصرت النجـــــــــــــوم *** وأترعت كأسي وصغت الشوادي

وأرسلت شعري يســــوق الخطى *** بســـــــــاح الفــدآ يوم نادى المنادي

وأوقفت ركبَ الزمــــان طــــويلا *** أســـــــائـلــــه عــــن ثمود وعــــاد

وعن قصة المجــد مــن عهد نوح *** وهــــــــــل إرم هــي ذات العمــاد؟

فأقسم هـــــذا الــــــزمــان يميـــنا *** وقــــــــال الجـــزائر دون عـــــناد



شغلنا الورى ومـــلأنا الدنا

بشعر نرتـــــله كالـــصلاة

تــــســــابــــيــــحـــ ــه مــــــن حــــنـــــــايـــــــا الـــــجـــــــزائـــــــ ـر




يتبع

صيور جنة
جـزائر أنـت عروس الـدنا * * * و مـنك استـمدّ الصباح السنا
و أنت الـجنان الـذي وعدوا * * * و إن شـغـلونا بـطيب المنى




و أنت الـحنان و أنت الـسما * * * ح و أنت الطماح و أنت الهنا
و أنت الـسمو و أنت الضميــــر الصريح الـذي لـم يخن عهدنا





و مـنك اسـتمد الـبناة الـبقـــــــاء فكـان الخلود أساس البنا
و ألهـمت إنـسان هـذا الـزمـــان، فـكان بـأخلاقـنا مؤمـنا





و علّـمـت آدم حـب ّ أخيـــــه، عـساه يـسير عـلى هـدينا
صنـعت الـبطولات من صلب شـعب، سـخي الدمـاء فرعتِ الـدّنا






و عبّـدت درب النجاح لشعب * * * ذبـيح فلـم ينـصهر مـثلـنا
و مـن لم يوحـد شتـات الصفــوف ، يـعجـل بـه حـمقه للـفنا






شغلنا الورى و ملأنا الدنا
بشعر نرتله كالصلاة

تســـــابيـــحه من حنــــايــــا الجــــزائــــــر








يتبع

صيور جنة