منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > أخبار الساعه
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


مصلحة واشنطن ودول الغرب في سيطرة الاخوان المسلمين على الحكم في العالم العربي




ساهم بنشر الصفحة
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع




تقرير أمريكي: مصلحة واشنطن ودول الغرب في سيطرة الإخوان المسلمين على الحكم في العالم العربي


حصلت المنـار على تقرير امريكي حول اتصالات الاخوان المسلمين مع الولايات المتحدة جاء فيه: سواء كانت هناك اتفاقيات وتفاهمات واتصالات سرية تتم من وراء الكواليس بين الولايات المتحدة وحركة الاخوان المسلمين ومرجعيتها في العالم العربي او لم تكن هناك مثل تلك الاتصالات، فان النتيجة الفورية لاحداث المنطقة أو ما يوصف

بـ "الربيع العربي"
هو تقدم حركة الاخوان المسلمين في جميع الدول التي شهدت الاضطرابات السياسية، ولا احد يستطيع ان ينكر ان قيادات العمل الاسلامي المعتدل في تلك الدول العربية كانوا وما زالوا يقيمون ومنذ سنوات طويلة في العواصم الاوروبية والغربية. وفي نظرة سريعة على ساحات التوتر في العالم العربي يمكننا ان نصل الى نتيجة بأن الاسلام السياسي الذي تمثله حركة الاخوان المسلمين باشكالها ومسمياتها المختلفة في كل دولة عربية سوف تسيطر على المشهد السياسي العربي في نهاية هذه الفوضى او الربيع العربي كما يفضل البعض تسميته.
فحركة الاخوان المسلمين هي حركة منظمة لها اذرع ومؤسسات منضبطة قادرة على ادارة حملة انتخابية تؤدي الى نتائج مميزة، فالاخوان ممثلة بحزب "الغنوشي" حققت فوزا ساحقا في الانتخابات التمهيدية في تونس وهذه اشارة مبكرة لما سيحدث في معظم الساحات العربية التي ستشهد انتخابات شفافة وعادلة، خاصة وان المواطن العربي وبعد سنوات طويلة من الانتخابات المزيفة متعطش للتغيير والرغبة في رؤية نظام حكم مختلف عما تعايش معه على مدار السنوات الطويلة الماضية.
ويقول التقرير أن:
الولايات المتحدة التي اعلنت على لسان رئيسها باراك اوباما بعد انتخابه بان الولايات المتحدة لا تعادي الاسلام وانما ترفض الارهاب باسم الاسلام، لا تتردد في التعاون مع الاسلام السياسي المعتدل وتقدم له الدعم سواء بالطرق المباشرة او غير المباشرة، والبعض يفسر ذلك بادراك الولايات المتحدة بمؤسساتها الاستخبارية والسياسية المعنية بالعمل الخارجي ان الانظمة التي كانت قائمة وما زال بعضها قائما حتى الان لا يمكنها ان تعالج النشاط الاسلامي العدائي للغرب وبالتحديد للولايات المتحدة بالصورة المطلوبة كما لا يمكن لتلك الانظمة ان تحدث تقاربا بين الشارع العربي والولايات المتحدة، وقد توصلت تلك المؤسسات الى نتيجة بان الاسلام السياسي المعتدل والراغب في الوصول الى كرسي الحكم في الدول العربية سيكون قادرا على ادارة حرب حقيقية وناجحة ضد الاسلام المتطرف الذي سيهدد ليس فقط المصالح الغربية وانما ايضا مصالح الحركة الاسلامية السياسية "الاخوان المسلمين" الراغبة في الامساك بالحكم في الدول العربية بعد سنوات طويلة من محاصرة وملاحقة الانظمة القائمة لها، ويجب ان لا ننسى الطريقة المميزة التي تعاملت بها حركة حماس مع الحركات الاسلامية المتطرفة في مدينة رفح والتي اعربت بعض الجهات الاستخبارية الاوروبية عن تقديرها لها، وايضا تعتبر حماس اول اجنحة حركة الاخوان المسلمين التي تتمكن من الوصول الى الحكم والسيطرة على مساحة جغرافية بقوة صندوق الاقتراع وقوة السلاح. ومصلحة الغرب واسرائيل في ان يسيطر الاسلام السياسي على جميع الدول العربية



المصدر


See u


شكرا لك اختي على الخبر

الساعة الآن 06:00 AM.