منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات اسلامية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


من أهم الفتاوى المتعلقة بأحكام الغناء والموسيقى والمعازف




ساهم بنشر الصفحة
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع

أحبتي في الله : نظرا لخطورة الغناء والموسيقى وتساهل كثير من الناس في هذا الأمر وظهور بعض من ليس لديه علم بفتوى تبيح الغناء والموسيقى , أحببت أنقل لكم مجموعة من أهم الفتاوى التي تخص الغناء والموسيقى والمعازف, واسأل الله العلي العظيم أن ينفع بها المسلمين والمسلمات

---------------------------------------

1- بيان من اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء بشأن تحريم الغناء والموسيقى

يقول السائل : قرأت مقالاً لأحد الكُتَّاب يتضمن إباحة الغناء والموسيقى ، والرد على من يرى تحريم ذلك ، ويحث على إعادة بث أصوات المغنين والمطربين الميتين ، تخليداً لذكراهم ، وإبقاءً للفن الذي قاموا بعمله في حياتهم ، ولئلا يحرم الأحياء من الاستماع بسماع ذلك الفن ورؤيته ، وقال : ليس في القرآن الكريم نص على تحريم الغناء والموسيقى . ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة فقد كان يستمع إلى الغناء والموسيقى ، ويأمر بهما في الأعياد والمناسبات كالزواج والأفراح ، ثم قال : وهناك أحاديث ضعيفة يستند إليها البعض في منع الغناء والموسيقى لا يصح أن تنسب للصادق الأمين لتغليب رأي أو منع أمر لا يوافق عليه البعض ، ثم ذكر آراء لبعض العلماء في إباحة الغناء .

الجواب : الحمد لله

قد صدر من اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء بيان في الرد على هذا المقال ، ونصه :

قال علماء اللجنة الدائمة :

" للرد على هذه الشبهات تقرر اللجنة ما يلي :

أولاً : الأمور الشرعية لا يجوز الخوض فيها إلا من علماء الشريعة المختصين المؤهلين علمياً للبحث والتحقيق ، والكاتب (الذي كتب المقال) ليس من طلاب العلم الشرعي فلا يجوز له الخوض فيما ليس من اختصاصه ، ولهذا وقع في كثير من الجهالات ، القول على الله سبحانه وعلى رسوله صلى الله عليه وسلم بغير علم ، وهذا كسب للإثم ، وتضليل للقراء ، كما لا يجوز لوسائل الإعلام من الصحف والمجلات وغيرها أن تفسح المجال لمن ليس من أهل العلم الشرعي أن يخوض في الأحكام الشرعية ويكتب في غير اختصاصه حماية للمسلمين في عقائدهم وأخلاقهم .

ثانياً : الميت لا ينفعه بعد موته إلا ما دل عليه دليل شرعي ومن ذلك ما نص عليه الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله : ( إِذَا مَاتَ الإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَنْهُ عَمَلُهُ إِلا مِنْ ثَلاثَةٍ : إِلا مِنْ صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ ، أَوْ عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ ، أَوْ وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ ) رواه مسلم (1631) . وأما المعاصي ، التي عملها في حياته ومات وهو غير تائب منها – ومنها الأغاني – فإنه يعذب بها إلا أن يعفو الله عنه بمنه وكرمه . فلا يجوز بعثها وإحياؤها بعد موته لئلا يلحقه إثمها زيادة على إثم فعلها في حياته ، لأن ضررها يتعدى إلى غيره ، كما قال عليه الصلاة والسلام : ( وَمَنْ سَنَّ فِي الإِسْلامِ سُنَّةً سَيِّئَةً كَانَ عَلَيْهِ وِزْرُهَا وَوِزْرُ مَنْ عَمِلَ بِهَا مِنْ بَعْدِهِ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَيْءٌ ) رواه مسلم (1017) .

ثالثاً : وأما قوله : ( ليس في القرآن الكريم نص على تحريم الغناء ) والموسيقى فهذا من جهله بالقرآن . فإن الله تعالى قال : ( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ ) لقمان/6 .

قال أكثر المفسرين : معنى (لَهْوَ الْحَدِيثِ ) في الآية الغناء .

وقال جماعة آخرون : كل صوت من أصوات الملاهي فهو داخل في ذلك كالمزمار والربابة والعود والكمان وما أشبه ذلك ، وهذا كله يصد عن سبيل الله ، ويسبب الضلال والإضلال .

وثبت عن ابن مسعود رضي الله عنه الصحابي الجليل أحد علماء الصحابة رضي الله عنهم أنه قال في تفسير الآية : إنه والله الغناء . وقال : إنه ينبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل .

وجاء في المعنى أحاديث كثيرة كلها تدل على تحريم الغناء وآلات اللهو والطرب ، وأنها وسيلة إلى شرور كثيرة وعواقب وخيمة ، وقد بسط العلامة ابن القيم رحمه الله في كتابه ( إغاثة اللهفان ) الكلام في حكم الأغاني وآلات اللهو .

رابعاً : قد كذب الكاتب على النبي صلى الله عليه وسلم حيث نسب إليه أنه كان يستمع إلى الغناء والموسيقى ويأمر بهما في الأعياد والمناسبات كالزواج والأفراح ، فإن الثابت عنه صلى الله عليه وسلم أنه رخص للنساء خاصة فيما بينهن بضرب الدف والإنشاد المجرد من التطريب وذكر العشق والغرام والموسيقى وآلات اللهو مما تشمل عليه الأغاني الماجنة المعروفة الآن ، وإنما رخص بالإنشاد المجرد عن هذه الأوصاف القبيحة مع ضرب الدف خاصة دون الطبول وآلات المعازف لإعلان النكاح ، بل صح في الحديث عنه صلى الله عليه وسلم كما في صحيح البخاري أنه حرم المعازف بجميع أنواعها وتوعد عليها بأشد الوعيد ، كما في صحيح البخاري وغيره من كتب الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( لَيَكُونَنَّ مِنْ أُمَّتِي أَقْوَامٌ يَسْتَحِلُّونَ الْحِرَ وَالْحَرِيرَ وَالْخَمْرَ وَالْمَعَازِفَ ، وَلَيَنْزِلَنَّ أَقْوَامٌ إِلَى جَنْبِ عَلَمٍ (أي جبل) يَرُوحُ عَلَيْهِمْ بِسَارِحَةٍ لَهُمْ ، يَأْتِيهِمْ يَعْنِي الْفَقِيرَ لِحَاجَةٍ فَيَقُولُونَ : ارْجِعْ إِلَيْنَا غَدًا ، فَيُبَيِّتُهُمْ اللَّهُ ، وَيَضَعُ الْعَلَمَ ، وَيَمْسَخُ آخَرِينَ قِرَدَةً وَخَنَازِيرَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ )

والمعازف : الغناء وجميع آلاته .

فذم رسول الله صلى الله عليه وسلم عليه وسلم من يستحلون الحر وهو الزنا ، ويستحلون لبس الحرير للرجال ، وشرب الخمور ، ويستمعون الغناء وآت اللهو . وقرن ذلك مع الزنا والخمر ولبس الرجال للحرير مما يدل على شدة تحريم الغناء وتحريم آلات اللهو .

خامساً : وأما قوله : وهناك أحاديث ضعيفة يستند إليها من منع الغناء والموسيقى ولا يصح أن تنسب للصادق الأمين لتغليب رأي أو منع أمر لا يوافق عليه البعض فهذا من جهله بالسنة ، فالأدلة التي تحرم الغناء بعضها في القرآن ، وبعضها في صحيح البخاري ، كما سبق ذكره ، وبعضها في غيره من كتب السنة ، وقد اعتمدها العلماء السابقون واستدلوا بها على تحريم الغناء والموسيقى .

سادساً : ما ذكره عن بعض العلماء من رأي في إباحة الغناء فإنه رأي مردود بالأدلة التي تحرم ذلك ، والعبرة بما قام عليه الدليل لا بما خالفه ، فكلٌّ يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم .

فالواجب على هذا الكاتب أن يتوب إلى الله تعالى مما كتب ، ولا يقول على الله وعلى رسوله بغير علم ، فإن القول على الله بغير علم قرين الشرك في كتاب الله .

وفق الله الجميع لمعرفة الحق والعمل به .

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه " انتهى بتصرف يسير .

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

http://islamqa.com/ar/ref/43736

---------------------------------------

2- نغمة الموسيقى في الجوال حرام

يقول السائل : يوجد في كثير من الهواتف الجوالة نغمات جرس موسيقية ، فهل يجوز وضع هذه النغمات بدلاً من الجرس العادي ؟.

الجواب : الحمد لله

لا يجوز استعمال النغمات الموسيقية في الهواتف أو غيرها من الأجهزة لأن استماع الآلات الموسيقية محرم كما دلت عليه الأدلة الشرعية ويستغنى عنها باستعمال الجرس العادي . وبالله التوفيق .

وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء مجلة الدعوة العدد/1795 ص/42.

http://islamqa.com/ar/ref/13502

---------------------------------------

3- إخراج أصوات من الفم تشبه المعازف

يقول السائل : ما حكم إخراج أصوات من الفم تشبه أصوات المعازف ؟.

الجواب : الحمد لله

عرضنا هذا السؤال على فضيلة الشيخ عبد الله بن جبرين فأجاب حفظه الله :

نرى أنه يحرم لأنه يقوم مقام آلات اللهو وهي آلات محرمة تصد عن ذكر الله وما قام مقامها فهو محرم . والله أعلم .

الشيخ عبد الله بن جبرين

http://islamqa.com/ar/ref/1867

---------------------------------------

4- هل يجوز نشر مقطع فيديو فيه خلفية موسيقية مع التنبيه على ذلك؟

يقول السائل : السؤال : هل يجوز نشر مقطع فيديو به خلفية موسيقية في بعض المنتديات مع التنبيه على ذلك ، أو مع طلب خفض الصوت : هل يكفي ؟

الجواب : الحمد لله :

لا يجوز لأصحاب المواقع ولا غيرهم من زوارها نشر أي مقطع مرئي أو صوتي يشتمل على خلفية موسيقية ، لما في ذلك من الإعانة على نشر الإثم .

وتنبيه زوار الموقع على ذلك لا يكفي ، فمن المعلوم أن هذا التنبيه لن يلتزم به كل من سيقوم بتحميل هذا المقطع ، وبذلك يكون الناشر متسبباً في وقوعهم بالإثم .

وقد روى الترمذي (3529) في سننه - وصححه الألباني - أنَّ أَبَا بَكْرٍ الصِّدِّيقَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ عَلِّمْنِي مَا أَقُولُ إِذَا أَصْبَحْتُ وَإِذَا أَمْسَيْتُ .

فَقَالَ (يَا أَبَا بَكْرٍ ، قُلْ: اللَّهُمَّ فَاطِرَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ ، عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ ، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ ، رَبَّ كُلِّ شَيْءٍ وَمَلِيكَهُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ نَفْسِي ، وَمِنْ شَرِّ الشَّيْطَانِ وَشِرْكِهِ ، وَأَنْ أَقْتَرِفَ عَلَى نَفْسِي سُوءًا ، أَوْ أَجُرَّهُ إِلَى مُسْلِمٍ) .

ولا شك أن نشر هذه المقاطع من جر السوء على المسلمين .

والله أعلم .

http://www.islam-qa.com/ar/ref/145535

---------------------------------------

وهنا ايضا مجموعة اخرى من الفتاوى المهمه , سأضع عنوان الفتوى , ولقراءتها اضغط على الرابط الاسفل منها

5- حكم الموسيقى والغناء والرقص
http://islamqa.com/ar/ref/5000

6- الغناء والرقص في الأفراح
http://islamqa.com/ar/ref/9290

7- يجادل في حرمة الغناء ، ويزعم أن الأغاني ليس لها أضرار!
http://islamqa.com/ar/ref/122790

8- متى يجوز ضرب الدف ؟
http://islamqa.com/ar/ref/20406

9- حكم حضور العرضة الشعبية في الأعياد والأعراس
http://islamqa.com/ar/ref/85430

10- حكم الرقص والموسيقى في رياض الأطفال
http://islamqa.com/ar/ref/112036

11- حكم الأغاني الدينية ، وهل يأثم بسماع الأغاني في المحلات والحافلات ؟
http://islamqa.com/ar/ref/47996

12- حكم الأناشيد المسماة بالإسلامية مع الآلات الموسيقية
http://islamqa.com/ar/ref/5011

13- إن الله شديد العقاب
http://islamqa.com/ar/ref/43012

14- ما تبقى من فتاوى عن الغناء والملاهي ستجدونه على الرابط التالي :

http://islamqa.com/ar/cat/365&pp=200

---------------------------------------

أسأل الله أن يرينا الحق حقا ويرزقنا إتباعه , وأن يرينا الباطل باطلا ويرزقنا إجتنابه

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


جزاك الله خيرا
الله يجزاك خير
وجعلها في ميزان حسناتك
5 ستآرز


.. BatMan ..
جزاك الله خير

جزاك الله الف خيريااخوي ...

تستاهل التقييم ..

جزاك الله خير

يسلموووووووووا

مشكور والله على الموضوع المهم

جوزيت بالخير وبارك الله فيك

5 *****

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة AL.ZAEEM مشاهدة المشاركة
جزاك الله خيرا
ألف شكر لك على المرور

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة BatMan مشاهدة المشاركة
الله يجزاك خير
وجعلها في ميزان حسناتك
5 ستآرز


.. BatMan ..
وياك يا رب ...
ألف شكر على المرور والتقيم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة {HABIB} مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير
ألف شكر لك على المرور

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة &دلوووعه قطر& مشاهدة المشاركة
جزاك الله الف خيريااخوي ...

تستاهل التقييم ..
حياك الله يا أختي ...
وألف شكر لك على المرور والتقيم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وردالجوري9 مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير
يا هلابك ويا مرحبا
شكراً لنورك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة justinbieber مشاهدة المشاركة
يسلموووووووووا
الله يسلمك ربي ويسعدك
شكراً لمرورك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مرسال الخير مشاهدة المشاركة
مشكور والله على الموضوع المهم

جوزيت بالخير وبارك الله فيك

5 *****
حياك الله ... والله حياك
يسلم لي مرورك وتقيمك ونورك
يسعدني تواجدك الدائم يا الغالي