منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > الصحة والعلاج
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


تخلصي من دهون البطن دون الشعور بالجوع




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
تخلصي من دهون البطن دون الشعور بالجوع










هل ازداد حجم محيط خصرك؟ هل تريدين اِستعادة خصرك النحيف الجميل الذي كنت تمتلكينه سابقاً لأسباب صحية و جمالية؟ لحسن الحظ الجمال و الصحة غالباً ما يترافقان مع بعضهما، فالخصرالجميل النحيف تقل فيه نسبة الدهون الحشوية التي تلعب دوراً كبيراً في تعريض عمليات الأيض للخطر كالإصابة بمرض السكري.







دهون منطقة البطن





على عكس ما يعتقد الكثير من الناس فإن دهون منطقة البطن ليست بالدهون العنيدة، و مقارنة بغيرها من الدهون الموجودة في المناطق الأخرى من الجسم فدهون البطن مخصصة لتوفير الطاقة بسرعة في حال الشعور بالجوع أو القيام بأي نشاط، و عندما تشترك في أي نشاط رياضي وتعمل على الحد من السعرات الحرارية فإن معظم الدهون التي ستفقدها في البداية ستكون في منطقة البطن.




كيف تتخلصين من دهون البطن



للتخلص من الدهون المتراكمة في منطقة البطن والقدرة على ارتداء تنورة مخصرة

لا بد من ممارسة التمرينات الرياضية وانتقاء الخيارات الغذائية الذكية للعمل على حرق السعرات حرارية أكثر من اكتسبها، و الجميل في الموضوع أنك تستطيعن القيام بذلك بكل سهولة.



مارسي الرياضة



في كل يوم حاولي القيام بالتالي : مارسي التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة، و لا تقضي أكثر من ست ساعات و أنت جالسة بل قومي بأي حركة، و حافظي على معدل السعرات الحرارية المكتسبة في حدود 1500 إلى 2000 سعرة حرارية، و ستفقد المرأة التي يزيد وزنها عن حده الطبيعي من 7 إلى 11 كيلو غراماً 5 سم من محيط خصرها في أول أسبوعين وستفقد بعدها أكثر.




تناولي أطعمة تحتوي الألياف




من المفيد في التخلص من دهون البطن تناول المزيد من الأطعمة التالية:

الألياف:

تساعد الألياف على شعورك بالشبع والامتلاء، وتحافظ على بقاء معدتك ملساء فهي تساعد على سير عملية الهضم بشكل سليم مما يؤدي إلى تسطح المعدة نظراً لعدم حدوث الإمساك مما يجعلك تشعرين بالارتياح.






تناولي أليافاً قابلة للذوبان



كما تعتبر الألياف القابلة للذوبان مكافحة فعالة للدهون كالموجودة في الشوفان و التفاح، و كلما زاد الاستهلاكك اليومي من الألياف ليصل إلى 10غرامات، فإن دهون البطن ستنخفض بمقدار 4% على مدى خمس سنوات، و للحصول على أكبر قدر من الفائدة حاول الحصول على 25 إلى 30 غراماً من الألياف في اليوم.







قللي السعرات الحرارية



بالنظر للأشخاص الذين يعملون على التقليل فقط من السعرات الحرارية، و يتناولون أربعة إلى سبعة وجبات في اليوم من الحبوب الكاملة (كشريحة من خبز القمح أو نصف كوب من الأرز البني) فإنهم يفقدون الكثير من دهون البطن.




تناولي منتجات الألبان



تساعد منتجات الألبان على تقليل حجم البطن و على تخزين دهون أقل، و في دراسة على مجموعة من الأشخاص الذين تناولوا 170 غرام من اللبن الخالي الدسم مع كل وجبة، فقد خسروا 81% من الدهون في منطقة البطن أكثر من أولئك الذين قللوا من تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية فقط، كما أن زيادة الكالسيوم تكافح ارتفاع الكولسترول (و هو الهرمون الذي يشجع تخزين الدهون)، وهذا يخفض بدوره أيضاً انتاج الأنسجة الدهنية لهرمون الكورتيزول، و هو الهرمون الذي يعمل على زيادة الدهون الحشوية.







الكالسيوم مع D يُفقِدان الوزن



في إحدى الدراسات تبين أن الكالسيوم و فيتامين D يساعدان على فقدان الوزن، فقد أعطي لمجموعة من الأشخاص ثلاثة أكواب من عصير البرتقال المدعم بالكالسيوم و فيتامين D يومياً، و قدم لمجموعة أخرى نفس الكمية من عصير البرتقال يومياً و لكن لم يكن مدعماً، و بعد أربعة أسابيع تقريباً فقدت المجموعة التي تناولت عصير البرتقال المدعم من دهون بطنها أكثر بعشر مرات من المجموعة الأخرى، و نتيجة لذلك احصلي على معزز للنحافة عن طريق تناول المكملات اليومية (1500 مغ) من الكالسيوم و ( 0.01125 مغ) من فيتامينD.




تناولي الفواكه و الخضراوات



إن الأشخاص الذين يعتمدون في نظامهم الغذائي على الأغذية النباتية هم أقل وزناً من غيرهم، و قد أوجد الباحثون دليلاً سمي بدليل السعرات الحرارية للأغذية النباتية الذي يصنف عدد السعرات الحرارية المستهلكة يومياً من الأطعمة النباتية بالمقارنة مع إجمالي السعرات الحرارية اليومية على مقياس من 0 إلى 100. فالأشخاص ذو الوزن الطبيعي سجلوا 10.3 نقطة على دليل السعرات أعلى من الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، و على الرغم من ذلك فإن المجموعتين استهلكوا نفس العدد من السعرات الحرارية اليومية، كما أن الأشخاص الذين انخفضت لديهم مجموع النقاط في دليل السعرات النباتية امتلكوا حجم خصر أكبر، و يقترح الباحثون أن الاعتماد على الأطعمة النباتية كالفواكه و الخضراوات و المكسرات بشكل يومي يعتبر مثالياً في بداية كل وجبة.







تناولي الدهون الصحية



ليس كل أنواع الدهون تجعلك بدينةً، فالأحماض الدهنية الغير مشبعة الأحادية و الأحماض الدهنية الغير مشبعة المتعددة و الموجودة في بعض المكسرات و الزيوت تساعدك على البقاء نحيفاً، كما أن الأشخاص الذين يقاومون الأنسولين و يتناولون نظام غذائياً غنياً بالدهون الأحادية لا يتعرضون لمصير أولئك الذين يعتمدون في نظامهم الغذائي على نسبة عالية من الكربوهيدرات التي تتراكم على شكل كتلة من الدهون حول في بطونهم. و حاول الحصول على الدهون النباتية كملعقتين من زبدة اللوز أو ربع ملعقة من زبدة الأفوكادو في كل وجبة.





أكثري من أوميغا 6



كما أن إضافة فقط أقل من ملعقتين صغيرتين من الدهون المشبعة كزيت القرطم إلى النظام الغذائي كل يوم من دون مقاطعة السعرات الحرارية يقلل من الدهون في منطقة البطن، و يساعد حمض اللينولينك من الدهون الغير مشبعة، والذي ينتمي إلى مجموعة الأحماض الدهنية أوميغا 6 الموجودة في زيت القرطم، و عباد الشمس، و فول الصويا، و عباد الشمس، و الذرة في زيادة هرومون اديبونيكتين المسؤول عن حرق الدهون، و يمكن إضافة زيت عباد الشمس إلى السلطة أوعند الخبز أو إلى أي شيء تريد بشرط عدم وصول الزيت لمرحلة التدخين (كما في القلي).




تجنبي الدهون المهدرجة




إضافة إلى كثرة الحركة و تناول الأطعمة الصحية يجب الحد من الأطعمة الجاذبة للدهون،ومنها الدهون المهدرجة وهي الدهون المتواجدة في المخبوزات و الوجبات المالحة و التي قد تسبب زيادة اكتساب الدهون حول منطقة البطن حتى لو كنت لا تستهلكين السعرات الحرارية الزائدة، لذا حاولي تجنب أي شيء من الدهون المهدرجة حتى لو جزئياً، و التي يمكن أن تجديها مختبئة في أماكن مفاجئة كبعض حبوب النخالة أو بعض أنواع الأيس كريم الخالية الدسم.






تجنبي القلق والتوتر



إن تناول الطعام يؤدي إلى إثارة هرمون الأنسولين، و يحفز زيادة الضغط و القلق إفراز الكورتيزول، و عند التقاء هذان الهرمونان يعملان مع بعضهما على تخزين السعرات الحرارية الزائدة التي تستهلك على شكل دهون في البطن، كما أن الأشخاص الذين تزداد لديهم الرغبة في الأكل عند التعرض للتوتر و الإجهاد أظهروا إفرازاً أكثر لهرموني الأنسولين و الكورتيزول واكتسبوا المزيد من الوزن من أولئك الذين لا يرغبوا بتناول الطعام عند الشعور بالقلق، لذلك قم بالاسترخاء لمدة خمس دقائق قبل جلوسك لتناول الطعام.




تمارين حرق الدهون



تحتاج إلى ممارسة تمارين الكارديو (عضلة القلب) لتحفيز حرق الدهون التي تختبئ تحت الجلد، و حاول التناوب في شدة التمارين، فإن كنت تركض أو تستخدم آلة التمارين، حاول ممارسة هذه التمارين على شدة معينة 8 أو 9 من أصل 10 لمدة دقيقة واحدة، ثصم اتبعها بممارسة بعض التمارين ذي شدة 5 إلى 6 لمدة دقيقتين، و كرر على هذا النسق.




تمرين بناء القوة (الدراجة)



تقترح البحوث أن تمارين مناورات الدراجة تحتل رأس القائمة في معظم تمارين عضلة القلب، و هي كالتالي استلقي على ظهرك و يديك خلف رأسك و الركبتين بزاوية 45 درجة، مدد ساق واحدة ثم الأخرى في حركة دوس بطيئة، و اِلمسي بكوع يدك اليمنى ركبتك اليسرى وبالعكس، قومي بذلك على جلستين إلى ثلاث جلسات من 8 إلى 15 تكرار، يوماً بعد يوم و بذلك ستكونين في طريقك لتنحيف المنطقة الوسطى من جسمك.





الحركة و التمارين الرياضية



تتعرض معظم النساء بعد سن الأربعين إلى انقطاع دورة الطمث مما يفسر زيادة الدهون حول منطقة الوسط من الجسم حيث تتكون الدهون التي تعرف باسم الدهون تحت الجلد، فمع تقدم العمر يعمل المبيضين على تبطيء إنتاج هرمون الإستروجين و يعوض الجسم ذلك عن طريق زيادة الخلايا الدهنية، و على الرغم من أن الدهون تحت الجلد ليست سيئة كالدهون الحشوية إلا أن هذا لا يعني أن نتقبلها أو أن نتعايش معها و يجب محاربتها عن طريق ممارسة الرياضة.





















شكراً ياغالية على الطرح الرائع
الله يعطيك الف عافيه
موضوع رائع ومميز
مبدعه دائما اختي سوسن
واصلي ابداعك