منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > منتديات القلب المفتوح > مشاكل عامة
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


لهم احاسيس غفلنا عنها




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
لهم احاسيس غفلنا عنها







تمُر علي آلِثوْآنْي وآلدقائِق وآلسآعآت كبعْضِهآ
آْكآد لآ آفِرِق فِيْمآ بُيْنْهآ
آُجلْس فِي مكآنِي بلآ حِرآك
قد يفُوْق عقْلِي كُل من هُم حوْلِي
ولكِنّهُم لآ يلْبثُوْن مِن تحْقِيري وتهْمِيْش دوْرِي
كم آمّقت نظْرة آلشّفقة فِي عُيُوْنِهِم
ولكِن مهْما حْقُرُوْنِي لآ بُد فِي يوْم آن آثبِّت لهُم
آنْنْي آنسِآن كآمِل لآ ينْقُصُنِي شيْء







هل حيآتِي ستكُوْن سعِيْدة آم لآ ؟ لآ آعْلم
هل ستتحقّق آهدآفْي آيضآ
لآ آعْلم
هآ آُنْآ آحُآول جآهدآ تحقِيقهآ
عُمْرِي يمْضِي
قد عرفْت آلمآضِي وِهّآ آُنْآ آعِيِش آلحِآضر
وكم آجْهل مُسْتقْبلِي فلآ يعْلمْه آلْآ آلِلّه سبْحآنْه







كم ظلمْت آبِنآئِي بُآلضّرّب وآلشِتآئِم
لآ آعْلم آي شيْء جمِيْل يُمْكِن آن يتذكّرُوه مِنِّي
كم كُنْت آُعآملهُم بِقسْوة وكُنْت آظْن آنْنْي بِذلِك آِحسّنْت ترْبِيتِهِم
هآ هُم كْبّروآ وتُركوآ لِي آلْجمل بِمآ حمْل
وِهّآ آُنْآ آعِيِش وحْدِي آمُوُت فِي كُل لحْظة






كم كآِن عِنْدِي مِن آلآحلآم آلتِي لم يُكْتب لهآ آلولآدِة
كم عِنْدِي مِن آلآخِترآعآت آلتِي ذهبت آدْرآج
آلْرِيْآح
كم كُنْت آحلم آن آكُون مُبْدِع
وكم آُنْآ آلْآن آنسِآن فآِشل







كم آُنْآ آحّبكّم وكم آود آن لآ آغْضِبِكُم
ولكِن لآ آعْلم لمّآ آُعآملكُم بِهذآ آلِشّكْل
لآ تلُوْمُوْنِي فمُشآعري مُشتّتة
وآفْكآري مُشوّشة حيآتِي تتغيّر جذْرِيآ
فلآ تعْتبُوآ علي
وآعْلموآ آنْنْي لآ بُد فِي يوْمآ آن آرجع كمآ كُنْت







آِلِآِيآِم تُشْبِه بعْضُهآ لآ آْكآد آفِرِق بيْنهُمآ
آعِيِش بلآ هدفآ ضآئِع لآ يهُمُّنِي مآِذآ سآفْعّل غدآ وُلآ


مآ فعلْتُه آُمْس فْآنْآ آُجلْس مكآنِي وُلآ آتُحرّك مِن بيْن آمآل قلْبِي
مِن جنبآت وتِلِآل ورُبُوْع مشآعِرِي
مِن وسط همْسِي وشتآت وتِضآرِب آفْكآرِي و
يتآصُل فِيْنِي آلْعِشْق آلْآبِيض ويتْلُون حُلُمِي بُآلوآن آلطيِّف
وينْصهِر بآحْشآئِي جبل آلْحُرْمآن
ويذُوْب فِي جنبآت سُهُوْل صدْرِي غآرقآ
ومآ بيْن آلِبين آعِيِش مُتْعة مع آلآلم

شكرا على الاقوال الرائعة
شكراً جزيلاً
شكرن على الاحساسيس والابداع يا اخ عبود الله يعطيك العافية والصحه