منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > أخبار الساعه
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


صحافة العالم الخميس، 6 سبتمبر 2012




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع


الجارديان
عبد الله السنوسى واحد من أكثر المطلوبين فى العالم

اهتمت الصحيفة بإعادة موريتانيا لعبد الله السنوسى، الرئيس السابق للمخابرات الليبية فى عهد القذافى إلى بلاده حتى سيتم محاكمته فيها، وقالت إن الرجل الذى يحمل أسرار عملية تفجير طائرة بأن أمريكان فوق قرية لوكيربى فى أسكتنلدا قد أعيد إلى ليبيا التى هرب منها قبل ستة أشهر بجواز سفر مزور.

وأوضحت الصحيفة أن السنوسى هو أحد أكثر الرجال المطلوبين فى العالم، وتسعى كل من ليبيا وفرنسا والمحكمة الجنائية الدولية إلى تسلمه، حيث تريد فرنسا استجوابه بشأن صلته بتفجير طائرة ركاب "يو تى إيه" عام 1989، فى حين تتهمه المحكمة الجنائية بارتكاب جرائم ضد الإنسانية خلال الحرب الأهلية الليبية العام الماضى. كما أن بريطانيا لديها مصلحة قوية أيضا فى الوصول إلى السنوسى وتريد استجوابه بشأن صلته بتفجير طائرة لوكيربى.

وتمضى الصحيفة قائلة، إن السنوسى الذى كان محل ثقة من القذافى وصهره فى الوقت نفسه، فى موقع فريد الآن لتسليط الضوء على أسرار عهد القذافى. وكان رئيس الوزراء الليبى عبد الرحمن الكيب قد وصف فى مقابلة أجرتها معه الجارديان فى مايو الماضى السنوسى بأنه الصندوق الأسود للنظام المخلوع.

وترى الجارديان أن اسم السنوسى الذى كرهه وخافه الجميع، سيظل بالنسبة لليبيين العاديين مرتبط بمجزرة سجن أبو سليم فى ليبيا عام 1996، والتى راح ضحيتها 1200 شخص.

قال حاكم إقليمى إن 39 شخصا على الأقل لقوا حتفهم، وإن هناك كثيرين مفقودون بعد غرق قارب يقل مهاجرين غير شرعيين قبالة ساحل تركيا الغربى على بحر إيجه اليوم الخميس.

وأوضح تحسين قرطبى أوغلو حاكم مندريس وهى منطقة ساحلية بإقليم أزمير لتلفزيون تى.آر.تى إنه يتوقع زيادة عدد القتلى.

أعلن مسئول عسكرى أمريكى أن حركة طالبان متورطة فى ربع الهجمات التى ينفذها جنود أو شرطيون أفغان ضد عسكريى الحلف الأطلسى المنتشرين فى أفغانستان.

وأدت هذه "الهجمات من الداخل"، التى بلغت حدا غير مسبوق فى تاريخ الحروب المعاصرة، إلى مقتل 45 جنديا أجنبيا فى 2012 على أيدى مهاجمين يرتدون زى قوات الأمن الأفغانية. وسقط ثلث قتلى قوات إيساف فى شهر أغسطس فى ظروف مشابهة.

وقال الجنرال الأمريكى جايمس تيرى رئيس القيادة المشتركة للقوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن فى أفغانستان (إيساف) فى كابول الأربعاء، خلال مقابلة مع صحفيين فى واشنطن أن حوالى 25% من هذه الهجمات "على صلة بالمتمردين".

وتابع "بعبارات أخرى هناك إشارات (تبرهن ذلك). عندما يرتكب الجنود (الأفغان) جريمة يهربون من المنطقة. ويقوم متمردون بتسهيل هروبهم. وهذا ما يشير إلى نسبة الـ25% التى تجسد تورط حركة التمرد".

وأقر الجنرال تيرى أنه فى الحالات الأخرى "لا نعلم الأسباب الدقيقة"، مضيفا أن مسلحى طالبان يستفيدون من هذه الحوادث حتى ولم يكونوا يقفون وراءها، بهدف "إيجاد هوة بين التحالف والقدرات الناشئة لقوات الأمن الأفغانية". وأضاف أن ربع "الهجمات من الداخل" تحصل لأسباب "شخصية"، مشيرا إلى أنه بالإمكان حصر هذه الحوادث عبر "إيجاد تفهم أوسع للحساسيات الثقافية".

وتابع تيرى: "نعلم جميعا أن هذا المجتمع مزقته الحرب على مدى أكثر من 30 عاما"، وأن "العديد من المشاكل يتم حلها بواسطة السلاح" فى أفغانستان.

وأعلنت وزارة الدفاع الأفغانية الأربعاء أن مئات من الجنود الأفغان تم توقيفهم أو طردهم من الجيش الأفغانى فى خطوة تهدف لوقف الهجمات المتزايدة من الداخل ضد قوات الحلف الأطلسى. ووفق تقديرات الجنرال تيرى فإن عدد هؤلاء يتراوح بين 200 و300 جندى.

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن سفراء إسرائيل بجميع دول أوروبا بعثوا بسيل من البرقيات الصعبة والمقلقة إلى وزارة الخارجية الإسرائيلية، تحذر من المساس بصورة إسرائيل فى أعقاب أحرق مستوطنون متطرفون يهود فجر الثلاثاء الماضى، مدخل كنيسة "دير اللطرون" بالقرب من مدينة القدس المحتلة ضمن سلسلة ما يسمى بعمليات "دفع الثمن" من الفلسطينيين.

وأكد السفراء فى برقياتهم أن الحادث تسبب فى ضرر كبير لصورة إسرائيل فى أوروبا، حيث كتب فى إحدى البرقيات التى أرسلت من باريس، إن التغطية الإعلامية فى فرنسا سببت ضررا بالغا لصورة إسرائيل، بالإضافة إلى أن الإعلام الإيطالى أصبح يهاجم الهيئة الأمنية الإسرائيلية بصورة واضحة.

وقالت يديعوت إنه قد كتب فى البرقية أخرى إنه فى إحدى المقالات تساءل الإيطاليون لماذا الإسرائيليون مستعدون للامساك دائماً بأى فلسطينى قبل أن يقوم بالعملية، وغير مستعدين للإمساك بعدة يهود يعملون رغماً عنهم ضد المقدسات الدينية.

وفى غضون ذلك عبرت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن إدانتها للحادث وعبرت عن تضامنها مع الكنيسة والرهبان، حيث قال نائب وزير الخارجية دانى دانون: "إن إسرائيل ستواصل العمل من أجل حرية الأديان وأن المس بالرهبان إرهاب بكل معنى الكلمة"، على حد قوله.

وفى السياق نفسه، تطرق مدير عام الشرطة الإسرائيلية يوحنان دانينو للحادث، قائلاً: "إن تواصل تلك الأعمال تعتبر تهديد للتركيبة السكانية الموجودة فى منطقتنا، وأن تلك مخالفات خطيرة".

لقى جندى تركى يدعى "تانجو جولاق" مصرعه صباح اليوم الخميس، خلال هجوم من الجيش التركى على موقع لحزب العمال الكردستانى، فى جبل "كاتو" بالقرب من بلدة "بيت الشباب"، الواقعة بولاية "شيرناك" بجنوب شرق تركيا.

وقالت وكالة أنباء "الأناضول" التركية، إن الجيش التركى قام فى وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء، بعملية جوية وبرية كبيرة على المنطقة، مضيفة أن العمليات ما زالت مستمرة حتى صباح اليوم.

الجدير بالذكر أن حزب العمال الكردستانى يصنف كمنظمة إرهابية من قبل تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى.

الساعة الآن 01:02 AM.