منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > قسم التربية والتعليم > قسم الموسوعة التاريخية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


Steve Jobs The Man Who Thought Different




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع












Steven Paul Jobs





ستيفن بول "ستيف" جوبز 24 فبراير 1955 - 5 أكتوبر 2011 مخترع وأحد أقطاب الأعمال في الولايات المتحدة. عُرف بأنه
المؤسس والمدير التنفيذي السابق ثم رئيس مجلس إدارة شركة أبل

وهو أيضًا الرئيس التنفيذي لشركة بيكسار
ثم عضوًا في مجلس إدارة شركة والت ديزني بعد ذلك وحتى وفاته؛

وأثناء إدارته للشركة استطاع أن يخرج للنور كلاً من جهاز الماكنتوش(ماك)
بأنواعه وثلاثة من الأجهزة المحمولة وهم (آيبود) و(آيفون) و(آي باد).

في أواخر السبعينيات قام جوبز مع شريكيه ستيف وزنياك ومايك ماركيولا
وآخرون بتصميم وتطوير وتسويق واحد من أوائل خطوط إنتاج
الحاسب الشخصي التجارية الناجحة،
والتي تُعرف باسم سلسة أبل II.
فيما بعد وفي أوائل الثمانينات كان جوبز من أوائل من أدركوا الإمكانيات التجارية
لفأرة الحاسوب وواجهة المستخدم الرسومية الأمر الذي أدى إلى
قيام أبل بصناعة حواسيب ماكنتوش.
بعد خسارة الصراع على السلطة مع مجلس الإدارة في 1985،
استقال جوبز من أبل وقام بتأسيسنكست وهي شركة تعمل
على تطوير منصات الحواسيب في التعليم العالي والأسواق التجارية.
ثم قامت أبل بالاستحواذ على نكست في عام 1996
وعاد جوبز إلى أبل وأصبح المدير التنفيذي لها في 1997.

على جانب آخر، قام جوبز في عام 1986 بشراء قسم رسوميات الحاسوب
في شركة لوكاس فيلم القسم الذي عُرف فيما بعد
باسم مَفِنَّات بيكسار للرسوم المتحركة.
وبقي مديراً تنفيذياً لبيكسار حتى صفقة الاستحواذ التي تمت من قبل
شركة والت ديزني وانتقل على إثرها ليكون عضوًا في مجلس إدارة الأخيرة.

عانى جوبز وقبيل عدة سنوات من وفاته،
من مشاكل صحية بعدما أصيب عام 2004 بنوع نادر
من سرطان البنكرياس. وخضع في 2009 لعملية لزراعة كبد،
ومنذ يناير وحتى وفاته عام 2011 كان جوبز في عطلة
مرضية أعلن خلالها في 24 أغسطس 2011 عن استقالته من منصبه كمدير تنفيذي لشركة أبل مع انتقاله للعمل كرئيس لمجلس الإدارة.
حرص جوبز في رسالة استقالته بالتوصية على وضع تيم كوك في منصبه الشاغر.






(صورة مسربه لجوبز في أشد حالات مرضه)



في الخامس من أكتوبر 2011،
وقرابة الساعة الثالثة ظهراً بتوقيت كاليفورنيا (منتصف الليل بتوقيت الشرق الأوسط)، توفي جوبز بمنزله في بالو ألتو، عن 56 عاماً،
بعد ستة أسابيع من تقديمه استقالته كمدير تنفيذي لأبل.
نسخة من شهادة وفاته حددّت سبب الوفاة بأنه كان توقف التنفس ما سبب مفارقة جوبز للحياة بشكل فوري،
و"ورم البنكرياس الهرموني العصبي المنتشر" كسبب تابع.
أعلنت شركة "آبل" عن خبر الوفاة،
وقالت أن رئيسها الراحل الذي كان "نابغة رؤيوياً ومبدعاً قد رحل بعد صراع طويل مع المرض"







الأبوين والأسرة


ولد ستيف بول جوبز في سان فرانسيسكو
في 24 فبراير 1955 لأبوينغير متزوجين كانا حينها طالبين في الجامعة،
وعرضه والداه وهما عبد الفتاح الجندلي - السوري الأصل - وجوان شيبل للتبني،
فتبنياه زوجان من كاليفورنيا هما بول وكلارا جوبز،
وهما من عائلة أرمنية بولندية على رأسها الزوجان باول وكلارا جوبز،
ما ترك أثراً في حياة ستيف الذي لا يذكر عبد الفتاح إلا
مع استخدام صفة الوالد البيولوجي.






والده عبدالفتاج الجندلي


,,





صورة قديمه لامه وابيه



كتب القليل عن عبد الفتاح جندلي بوسائل الإعلام الأمريكية،
لأنه عاش دائماً في الظل ولم يروي لأحد تقريباً بأنه
الوالد الحقيقي للرجل الذي كان دائماً مالئ دنيا الكومبيوترات
والإلكترونيات وشاغل المدمنين عليها، وابنه ستيف جوبز نفسه
كان يساهم بدوره في إخفاء هوية والده الحقيقي وإخفاء شخصية شقيقته منى،
المصنفة للأمريكيين وبالخارج كواحدة من أشهر الروائيات،
وبدورها كانت تساهم أيضاً بإخفاء هوية أبيها وأخيها معاً،
فاسمها المعروفة به في الولايات المتحدة هو منى سيمبسون،
لذلك لم تلتق بأبيها، وبأخيها التقته لأول مرة حين كان عمره 27 سنة،
ثم تكررت اللقاءات والاتصالات دائما عبر الهاتف.

تعود قصة تخلي جندلي عن ابنه إلى العام 1955
حين سافر طالب سوري ولد في مدينة حمص إلى الولايات المتحدة
للحصول على شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية من الولايات المتحدة
التي تعرف فيها على جوان كارول شيبل،
وفي اميركا أنجبت له جوان كارول شيبل زميلته في الدراسة،
ابنهما خارج إطار الزوجية، ينحدر عبد الفتاح الجندلي من منطقة
جب الجندلي في حمص، حيث ولد العام 1931 فغادرها وهو بعمر 18 سنة
إلى بيروت العام 1949 لدراسة العلوم السياسية في الجامعة الأميركية
حيث كان والده ثريا وصاحب أملاك،
ونشط في الحركة القومية العربية كناشط عروبياً،
وترأس جمعية العروة الوثقى الأدبية الفكرية القومية الاتجاه التي ضمت أسماء معروفة
مثل جورج حبش وقسطنطين زريق وشفيق الحوت.




لكنه لم يكن السياسي الوحيد في العائلة،
فابن عمه فرحان كان نائباً ووزيراً للتربية في حكومة ناظم القدسي.
غادر عبد الفتاح بيروت إلى الولايات المتحدة عام
1950
ليدرس العلوم السياسية في إحدى جامعات نيفادا،
وهناك أقام علاقة مع جوان سيمسون أثمرت ستيف وبعد اسبوع
من ولادة الطفل عرضه جندلي للتبني، وتبناه الزوجان بول وكلارا جوبز
من ولاية كاليفورنيا وسمياه ستيفن بول.
وتحدث عبد الفتاح كيف رفض والد زوجته زواج ابنته من رجل سوري
مما اضطرهم إلى التخلي عن ستيف لاسرة جوبز
وقال: توجهت جوان حتى دون أن تعلمني أو اي أحد إلى مدينة سان فرانسيسكو
لكي تلد هناك لكي لا تجلب العار لعائلتها ورأت ان هذا الأفضل لجميع الأطراف.



وبعد أشهر من تبنيه من قبل عائلته الجديدة تزوج جندلي وشيبل
بعد عشرة أشهر من التنازل عن المولود،
وفيما كان يترعرع ستيف في كنف العائلة الجديدة
أنجب جندلي وشيبل ابنتهما منى التي اعتنيا بتربيتها
على العكس من شقيقها، ولم يدرك عبد الفتاح أن رئيس ابل هو ابنه،
وقال جندلي - 80 عامًا السوري المولد، الاميركي الجنسية
والذي يشغل منصب نائب رئيس كازينو فندق" بومتاون "
والبروفيسور السابق في جامعة نيفادا
-
مرة لصحيفة ذي صن : إن كبريائه العربي السوري يمنعه من المبادرة بنفسه
إلى الاتصال به وأضاف لست مستعداً،
حتى إذا كان أحدنا على فراش الموت، لأن التقط الهاتف للاتصال به،
إن على ستيف نفسه أن يفعل ذلك لأن كبريائي السوري لا يريده أن يظن
ذات يوم بأنني طامع في ثروته.
فأنا لا أريدها وأملك مالي الخاص. ما لا أملكه هو ابني،
وهذا يحزنني
. رغم انه أبدى قبل ذلك ندمه على التنازل عن ابنه وعرضه للتبني،
وأعرب في أغسطس 2011 لصحيفة ذي صن
عن رغبته في لقاء ستيف، بل قال إنه يعيش على أمل أن يتصل ابنه
به قبل فوات الأوان
واضاف: إن تناول فنجان قهوة، ولو لمرة واحدة معه،
سيجعلني سعيدًا جدًا.
لكنه لم يلتق ابنه حتى وفاته.




النشأة


نشأ جوبز في منزل العائلة التي تبنته في المنطقة التي اصبحت تعرف لاحقا
باسم وادي السيليكون وهي مركز صناعات التكنولوجيا الأمريكية،
التحق جوبز بالمدرسة فكان يدرس في فصل الشتاء
ويذهب للعمل في الأجازة الصيفية.



وشغف بالإلكترونيات منذ صغره فكان ولعاً بالتكنولوجيا وطريقة عمل الآلات،
كانت أولى ابتكاراته وهو في المرحلة الثانوية عبارة عن شريحة إلكترونية،
ورغم ضعف اهتمامه بالتعليم المدرسي تعلق ستيف بالمعلوماتية،
وقام بدورة تدريبية لدى "إتش بي" الذي كان مركزها قريبا من منزله في مدينة
بالو التو وهناك تعرف على فوزنياك ونشأت بينهما علاقة صداقة قوية.
واللذان حققا معاً خطوات هامة في عالم التكنولوجيا بعد ذلك.

تخرج جوبز من مدرسته الثانوية والتحق بجامعة ريد في بورتلاند بولاية أرغون،
لكنه لم يحقق النجاح بالجامعة فرسب في عامه الأول
وقرر ترك الدراسة بعد فصل دراسي واحد نظراً لضائقة مالية ألمت بعائلته من
الطبقة العاملة،تابع ستيف بعد ذلك دراسات في الشعر والخط ولكن رأسه وقلبه
كانا في مكان آخر في كاليفورنيا وتحديدا في المكان
الذي سيقام فيه "سيليكوم فالييه". ولم يقف جوبز ساكناً بعد تركه للدراسة
بل سعى لتنمية مهاراته في مجال التكنولوجيا والإلكترونيات،
فقدم ورقة بأفكاره في مجال الإلكترونيات لشركة "أتاري"
الأولى في صناعة ألعاب الفيديو وتمكن من الحصول
على وظيفة بها كمصمم ألعاب، وكان يهدف من هذا لتوفير المال
اللازم للسفر إلى الهند. ثم ترك جوبز عمله لفترة سافر فيها للهند ثم ما لبث
أن عاد مرة أخرى لمواصلة عمله في "أتاري".


انتقل ستيف جوبز بعد أن ترك بورت لاند إلى الإقامة في الساحل الغربي
وعثر على وظيفة لدى مصنع ألعاب الفيديو "أتاري"
وعاود اتصاله بفوزنياك وقاما بعدد من التجارب،
واخترع جوبز جهاز هاتف يسمح بإجراء مكالمات بعيدة مجانية،
بعد ذلك انصرف جوبز وفوزنياك إلىحلمهما الكبير،
وفي كراج للسيارات بدآ العمل على حاسوبهما الأول
بعد أن باع الأول سيارته والثاني آلته الحسابية العلمية
ليتمكنا من تأسيس شركتهما التي شهدت النور في العام 1976
وسميت آبل على اسم الفاكهة المفضلة بالنسبة لستيف جوبز.







الهند



سافر جوبز إلى الهند في مطلع شبابه ثم عاد من رحلته إلى الهند برأس حليق
وهو يرتدي جلباباً هندياً حيث تحول إلى البوذية هناك وظل نباتياً طوال حياته.
عاد جوبز إلى الولايات المتحدة ليعمل في مرآب بيته
على تأسيس شركة آبل بالتعاون مع صديقه ستيف فوزنياك،
وكسرا احتكار شركة"اي بي ام" لصناعة الكمبيوتر حين ابتكرا الكمبيوتر
الشخصي المحمول، وبفضل ذلك تحولت تلك الشركة الصغيرة فيما
بعد إمبراطورية تبلغ قيمة أصولها وفقاً لبورصة نيويورك 346 مليار دولار.
في العام 2011 أصبحت آبل -و لفترة وجيزه-
أكبر شركة في العالم بقيمة تقدر بحوالي 350 مليار دولار،
وهي تتنافس منذ ذلك الحين على هذه المرتبة مع
شركة إكسون موبيل النفطية العملاقة.





الثنائي الإلكتروني





في العام 1970 شهدت حياة جوبز تحولاً رئيسياً
حينما التقى بمهندس الحاسوب والمبرمج ستيف وزنياك
ليصبحا صديقين, ورغم أنه لا يفقه الكثير في الإلكترونيات
إلا أنه فطن إلى عبقرية المنتج الجديد الذي تلاعبت به يد صديقه
وزنياك وأدرك عندها أن العالم بحاجة ماسة لهذا الاختراع,
لم يقف عند حدود علمه بالحقيقة، بل خرج ليجعل العالم يستفيد منها.
عاد جوبز للعمل في شركة أتاري وانضم إلى ناد محلي للكمبيوتر
مع صديقه ستيف ووزنياك الذي كان يصمم كمبيوتره الخاص حينها,
وفي عام 1976 استطاع جوبز اقناع متجر محلي للكمبيوترات
بشراء 50 جهاز من أجهزة ووزنياك قبل صنعها,
وبفضل أمر الشراء هذا تمكن جوبز من إقناع أحد موردي الإلكترونيات
بإمداده بمكونات تلك الكمبيوترات التي يسعى لصنعها,
وهكذا استطاع جوبز إنتاج الكمبيوتر الجديد الذي أطلق عليه أبل 1
من دون الحاجة للاقتراض من أية جهة أو أن يمنح جزء من أسهم شركته
لشخص آخر, لكن تطوير هذا الكمبيوتر كان مكلفاً جداً
مما دفع جوبز أن يقنع مايك ماركولا - مستثمر محلي في كالفورنيا -
بتوفير مبلغ 250 ألف دولار,
وهكذا استطاع الثلاثة جوبز وووزنياك وماركولا تكوين شركة أبل
في
كراج عائلة جوبز عام 1976، واضطر جوبز لاحقاً
لبيع سيارته لتمويل المشروع.





أحدث جوبز مع شريكه المؤسس ستيف ووزنياك ثورة في عالم الكومبيوتر الشخصي
في النصف الثاني من السبعينات انطلقت من كراج منزله
وفي مطالع الثمانينات كان من الأوائل الذين اكتشفوا القيمة التجارية
لأنظمة تشغيل الكومبيوتر
بالرسومات والتصاميم والفأرة بدلاً من طباعة
الأوامر أو إصدارها باستخدام لوحة المفاتيح.

وبعد غياب ومشاكل تجارية مدمرة أعاد إلى أبل مجدها بسلسلة من
الأجهزة السحرية بدءًا من آي بود ومرورًا بآي فون ثم آي باد.





بدأت شركة أبل عام 1976 في تجميع وبيع أجهزة الكومبيوتر،
لتقدم للعالم بعد إنشائها بعام جهاز آبل 2 الذي يعد
أول جهاز كومبيوتر شخصي ناجح يتم إنتاجه على مستوى التجاري.
وكان باكورة إنتاج الشركة عام 1984
نظام ماكنتوش الذي كان أول نظام تشغيل ناجح بواجهة رسومية وفأرة
،
وهي تقنيات لم تكن معروفة من قبل،
ليحقق الجهاز نجاحاً وانتشاراً كبيرين في مواجهة إنتل ومايكروسوفت،



الخلاف


لم يكد يمضي عام على إنجازات جوبز ورفاقه حتى نشبت خلافات
وصراعات داخلية عنيفة,
واستقال جوبز بعد طرده وترك الشركة في 1985
إثر هذه الخلافات الداخلية على السلطة, وأسس شركة (نكست) لأجهزة الكمبيوتر وبعد فترة تداعت مجموعة آبل
إلى ان عاد إلى قيادتها في 1997.

قام جون سكولي بفصل جوبز من شركة آبل الذي يرجع له
الفضل في تأسيسها وقام ببيع كامل حصته بها،
كان ذلك أصعب شيء حدث لجوبز لكنه كما قال كان
هذا أفضل شيء حدث له،
حيث دفع ذلك جوبز لإنشاء شركة جديدة هي نكست ستيب
وشارك في تمويل هذه
الشركة الجديدة كبار رجال الأعمال والتكنولوجيا مثل الملياردير روس بيرو,
وفي عام 1989 قام جوبز بإنتاج
أول كمبيوتر يحمل اسم نكست والذي على الرغم من تفوقه التقني
إلا أنه لم يكتب له النجاح تجاريًا نظرًا لارتفاع سعره.

تعرض مصنع جوبز الجديد المسمى نكست للخسائر المتتالية
مما جعله يغلقه في فبراير 1993،
وتوقف عن تصنيع الكمبيوترات مكتفياً بالبرامج.
وتداعت شركة آبل إلى ان عاد إلى قيادتها في 1997,
ومذاك سطع نجم التفاحة المقضومة الرسم الذي تتخذه آبل شعاراً لها،
مع إطلاق الشركة منتجات اكتسحت الأسواق من جهاز كومبيوتر
ماكينتوش في 1998 إلى جهاز آي باد اللوحي
في 2010 مروراً بجهاز الموسيقى الجوال آي بود (2001)
والهاتف المتعدد الوظائف آي فون (2007).



العودة



بعد ان اخذت الشركه في الإنهيار وتقلصت حصتها في السوق بشكل كبير،
وتنقلت من مدير إلى أخر حتى استقرت رئاسة مجلس الإدارة مع
جيلبرت أميليو والذي لم يجد طوق للنجاة ينقذ به
الشركة من الانهيار سوى ستيف جوبز، والذي قام أميليو بدعوته
للانضمام لمجس إدارة آبل كمستشار لها عام 1995.
وفي هذا العام تمكنت شركة جوبز نكست من تحقيق أرباحا
بعد تأرجحها صعوداً وهبوطاً،
وبدأ تعاون مع قطبي التكنولوجيا
بيل جيتس
الرئيس السابق لمايكروسوفت - وستيف جوبز
لتصميم برنامج ويندوز إن تي.
في ديسمبر 1995 قامت شركة آبل بشراء شركة نكست
بأربعمائة مليون دولار، وتم تعين ستيف جوبز رئيساً تنفيذياً مؤقتاً لآبل
عام 1997 براتب قدره دولار واحد سنوياً
مما أدخله في مجموعة جينيس للأرقام القياسية كأقل الرؤساء
التنفيذيين تقاضياً للراتب في العالم
.
وبعد أن أطلق جوبز كمبيوتر آي ماك عادت شركة آبل
مرة أخرى لتلتقط أنفاسها وتستعيد مكانتها في سوق الكمبيوترات الشخصية
مرة أخرى، وفي يناير 2000 أصبح جوبز رئيساً تنفيذياً دائماً للشركة،
ومالكاً لثلاثين مليون سهم منها وصعدت أرباحها سريعًا,
واشتهر جوبز بمؤتمراته التي يستعرض فيها منتجات آبل الجديدة
بمهارة أصبحت نموذجاً في مجال العرض والتسويق،
ليأتي نجاح آبل التالي في منتج بعيد عن مجال الكومبيوتر.




أبل 2

كان جهاز آبل 2 مختلفا عن بقية الأجهزة المتداولة في تلك الفترة،
حيث كان يأتي مكتملاً من دون الحاجة إلى تجميع اجزائه المختلفة,
وحقق الجهاز الجديد نجاحاً فورياً وشكل بداية عهد الكمبيوتر الشخصي
وحقق مبيعات بأكثر من ستة ملايين وحدة قبل إيقاف إنتاجه عام 1993




حياته الشخصية

تقابل والدا جوبز بالولادة في جامعة ويسكونسن ماديسون.
عبد الفتاح "جون" جندلي مسلم سوري كان يدرّس هناك.
وجوان كارول شيبل كانت من طلابه.
كانت بمثل العمر تقريباً حيث حصل جندلي على شهادة دكتوراة
في سن مبكرة.أصبحت شيبل لاحقاً أخصائية في علم أمراض النطق واللغة.
وجندلي صار أستاذاً في جامعة نيفادا في الستينات ,
ثم اتجه إلى صناعة الأطعمة والمشروبات. ومنذ 2006،
أصبح نائب الرئيس لأحد الكازينوهات في رينو، نيفادا.
وفي ديسمبر 1955، بعد عشرة أشهر من ولادة جوبز وتبنيه من قبل عائلة أخرى،
تزوج شيبل وجندلي. وفي 1957 أنجب الزوجان فتاة اسمها منى.
ثم تطلقا في عام 1962 وفقد جندلي الاتصال بابنته.

"ياليل العنا"

وتزوجت شيبل مرة أخرى وأصبحت ابنتها منى سيمبسون تحمل اسم زوج أمها. !!

في الثمانينات وجد ستيف أمه بالولادة،
جوان شيبل سيمبسون، التي أخبرته عن أخته البيولوجية منى.
وقابل أخته للمرة الأولى عام 1985 وأصبحا صديقين مقربين.
أبقى الأخوان معرفتهما سراً حتى 1986 حين قدمته منى في حفل كتابها الأول.

بعد أن قررا البحث عن والدهما، عثرت سيمبسون على والدها
جندلي مديراً لأحد المقاهي. وكانت هوية ابنه مجهولة لديه.
جندلي أخبر ابنته أنه كان قبل ذلك يدير مطعماً في وادي السيليكون
وأنه "حتى ستيف جوبز كان قد اعتاد أن يأكل فيه".
في مقابلة مسجلة لجوبز مع كاتب سيرته والتر إزاكسون،
بثت في برنامج 60 دقيقة قال: "يوم كنت أبحث عن أمي الحقيقية،
بديهياً كنت أبحث أيضاً عن أبي، وعلمت عنه القليل ولم يرقني ما علمت.
سألت منى بألا تخبره أبداً أنها قابلتني.....
وألا تخبره بشيء عني أبداً". جوبز بقي على اتصال متقطع بوالدته جوان سيمبسون
التي تعيش في دار مسنين بلوس أنجلوس>>>
"حزنت"





صرح ستيف جوبز في كتابه بخصوص والديه البيولوجيين:
"لقد كانا كمصرف للنطاف. هذه ليست فظاظة بل هو الأمر كما كان، مخزناً لنطفتي، لا أكثر."

صرّح جندلي في لقاء له مع صحيفة ذا صن البريطانية في أغسطس 2011،
أن جهوده بالاتصال بجوبز كانت غير ناجحة،
وقال: "إن كبريائي السوري يمنعني أن أتواصل معه أولاً.
أخشى أن يظنني طامعاً بماله وأنا لست كذلك، فلدي مالي الخاص،
الذي لا أملكه هو ابني...وهذا ما يحزنني
."
في السنة ذاتها أرسل جندلي ملفه الطبي بالبريد إلى ابنه حين ظهرت أخبار عن اضطراب البنكرياس لديه.

قالت منى سيمبسون في كلمتها في حفل لتأبينه في كنيسة ميموريال في جامعة ستانفورد:
"نشأت طفلة وحيدة بأمٍ عزباء. ولأننا كنا فقراء ولأني كنت أعلم بأن والدي قد هاجر من سوريا، فقد تخيلته يبدو كعمر الشريف. أملت أن يكون غنياً وعطوفاً وأن يأتي لحياتنا (وشقتنا التي لم تفرش بعد) ويساعدنا. لاحقاً بعد أن التقيته، حاولت تصديق أنه قد تركنا وغيّر رقمه ولم يدع خلفه عنواناً لنتواصل معه لأنه كان ثورياً متقد الحماس، من ضمن من يسعون إلى غدٍ أفضل للعالم العربي. طوال حياتي، حتى كراشدة، بقيت انتظر رجلاً لأحبه ويبادلني الحب بالمثل. لعقود ظننت ذلك الرجل سيكون أبي. حتى بلغت الخامسة والعشرين وقابلته، كان أخي"

طفل جوبز الأول، ليزا برينان-جوبز،
ولدت عام 1978، من صديقته التي طال بقائه معها كريس آن برينان،
رسامة Bay Area. لسنتين ربت ابنتها في دارٍ للرعاية.
فيما كان جوبز ينكر أبوته لها محتجاً بأنه عقيم.
لكنه أقر فيما بعد بأن ليزا ابنته.
تزوج جوبز لورين باول في 18 مارس 1991
وأقاما حفل زفافهما في فندق (أواني) بمنتزه يوسمايت الوطني.
ترأس حفل الزفاف راهب زن بوذي يدعى كوبن تشينو أوتوقاوا.


ابنهما، ريد، ولد في سبتمبر 1991، متبوعاً بفتاتين،إيرين ولدت في أغسطس 1995،
وإيف المولودة في 1998. وتعيش العائلة في بالو ألتو، كاليفورنيا.






ابنه ريد التقطت هذه الصوره بعد وفاه ابيه



جوبز كان أحد المعجبين بفرقة البيتلز.
وكان قد أشار إليهم في مناسبات عدة في عروضه.
وحين سوئل عن نموذجه في الأعمال في برنامج 60 دقيقة،
أخبر بأنه يعتبر تلك الفرقة أنموذجاً له.

في 1982، اشترى جوبز شقة في السان ريمو،
مبنى سكني فاخر في نيويورك وذو سمعة سياسية تقدمية،
حيث ديمي مور، ستيفن سبيلبرغ، ستيف مارتن والأميرة ياسمين آغا خان
ابنة ممثلة هوليود ريتا هيوارث،
قد امتلكوا شققاً في نفس المبنى. بالاستعانة بخدمات المعماري آي إم بي،
أمضى جوبز سنوات في تجديد شقته في الدورين العلويين
من البرج الشمالي دون أن ينتقل إليها مطلقاً.
حتى باعها بعد قرابة العقدين إلى المغني الايرلندي بونو.


في عام 1984، اشترى جوبز منزل آل جاكلينق.
البالغة مساحته 1600م²، بـ14 غرفة نوم.
القصر المبني على الطراز الإسباني صممه جورج واشنطن سميث في ووودسيد،
سان ماتيو، كاليفورنيا. ورد أن القصر ظل شبه غير مفروش طوال مدة إقامة ستيف جوبز البالغة عشر سنوات فيه.
وطبقاً لبعض التقارير، كان يبقي دراجة BMW R60/2 نارية من طراز 1966 في غرفة المعيشة،
وقد سمح لبيل كلينتون باستخدامه في 1998.
رد كلينتون الجميل إلى جوبز - الذي كان ديموقراطياً -
وقضى الأخير ليلة في غرفة نوم لينكولن في البيت الأبيض.
منذ أوائل التسعينات أصبح جوبز يعيش في منزل في الحي القديم ببالو ألتو.






يرتدي جوبز عادة بزةً سوداء بأكمام طويلة وياقة عالية قليلاً.
صانعها مصمم الأزياء الياباني ايسي مياكي
(وقيل أيضاً أنها صنعت بواسطة متجر سانت كروا).
ويرتدي بنطال الجينز لي فايس 501 الأزرق وأحذية نيو بالانس
991 سنيكرز الرياضية. أخبر والتر إزاكسون
"...بدأ يحب فكرة ذاك الزي الموحد، بسبب ملائمته لكل أيامه، وقدرته على صنع نمط خاص به".


سيارة جوبز كانت
مرسيدس-بنز SL 55 AMG فضية من طراز 2008 لا تحمل لوحات عليها،
حيث يسمح القانون في كاليفورنيا بستة أشهر للسيارات الجديدة
يمكن خلالها عدم تركيب لوحة تسجيل.
وجوبز استغل تلك الميزة بالحصول على سيارة SL جديدة كل ستة أشهر.






Be with me



يقولون إن ثلاثة تفاحات غيرت مجرى التاريخ،
الأولى تفاحة آدم والثانية تفاحة نيوتن والثالثة هي بالتأكيد تفاحة شركة أبل،
والتسمية أبل ربما جاءت في السبعينيات بسبب إعجاب ستيف جوبز بفرقة
البيتلز الموسيقية،حيث كانت الشركة المنتجة لأغانيهم تدعى أبل أيضاً






بعض من صوره مع التعليق ’,





"الصوره اعلى وحده عاليسار"
"ستيف جوبز" يمسك بيديه كمبيوتره الجديد من الطراز
:
"Apple ultraportable Macintosh notebook computers-

الكمبيوتر المحمول الخارق "الذي يُشَغَل بنظام ماكنتوش"
سان فرنسيسكو، الثلاثاء، 15 كانون الثاني، 2008


,,

فوق "الصورة اللي بالنص"

سيتف جوبز عارضاً الآيباد في ماكورلد,
تدعم شاشته اللمس المتعدد ويقوم بتشغيل عدة أنواع من الوسائط
من ضمنها الصحف، المجلات، الكتب الرقمية، الكتب النصية، الفيديو،
الموسيقى والألعاب وجميع برامج آي فون, يوجد نسختان من الجهاز نسخة تحتوي
على جيل ثالث وواي فاي وأخرى تحوي واي فاي فقط,
تم إصداره في أبريل 2010








"ستيف جوبز" يعرض جهاز
"موبايل-
mobile phone" جديد من ابتكاره،
و يشتمل أيضا على ميزة تشغيل الكاميرا والموسيقا.
كانون الثاني 2007، سان فرانسيسكو.








"اخر صوره عاليسار"

كمبيوتر الـ: "أبِل" موضوع محاضرة لـ: "ستيف جوبز
" أثناء مؤتمر صحفي في "كوبِرتينو" كاليفورنيا








"يسار"

1977 صورة لجوبز بمدينة "كوبِرتينو" كاليفورنيا.






هالصوره من المقابله التلفزيونيه اللي شاركه فيها
الملياردير بيل قيتس عام 2007 وكانت حلقه فريده من نوعها ,,



وهنا الحلقه

1

http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=_5Z7eal4uXI
2




http://www.youtube.com/watch?feature...&v=lK_HThS8DZo

ملاحظه:
سبق واشتغل عند ستيف قبل مايكون ثروته ,,
وكان حريص جوبز ان قيتس م يفك اي جهاز لانه عارف مكره وذكائه
وكانه حاس انه بيسرق افكاره ,, وصدفه قام صديق جوبز بالغلط وفكفك
جهاز كمبيوتر قدام قيتس ,, ولقط الرجال كل شي هههه واستقال من الشركه
وراح نسخ شغل شركه ابل وكون بها شركته مايكروسفت ! صارت مشاكل بينهم
وبعدين تصالحوا ورجعوا اصدقاء >> لو انا ذبحته هع






Here is when Steve Jobs drops the "interim CEO" title & officially
becomes the full time CEO of Apple,
which he calls the "iCEO".
The crowd was definitely pleased with the announcement









,’

صورته مع زوجته



,’




,’



Steve Jobs building NeXT










ستيف جوبز يتحدث عن حياته أمام طلاب جامعة ستانفورد 2005 "رااااااائعه الكل يسمع كلامه "


ولاحظوا لمن يقول" وبما ان ويندوز نسخ من ماك فما بتلاقون كمبيوتر يحتوي عالواجهات الرسوميه الجميله الا في ماك"










حبيت كلماته


DON'T LOSE FAITH

&

LOVE WHAT YOU DO

&

وقتك محدود فلاتضيعه بان تعيش حياة شخص آخر ,,
&

الموت هو افضل اختراعات الحياه فهو عنصر التغيير الذي يزيل القديم لافساح الطريق أمام الجديد !
ولكن يوما ما وليس بعيدا جدا سوف تصبحون تدريجيا "قدماء" وتُزاحون بعيداً !
&
لاتجعل التقاليد العمياء تحاصرك فتعيش بنتايج تفكير الآخرين !
&
كونوا متعطشين , كونوا مغامرين !


,’


مقولات شهيرة لستيف جوبز



المقولة الأولى :

إن الإبداع هو الذي يميز القائد عن التابع.

“Innovation distinguishes between a leader and a follower.”


المقولة الثانية:
كن قريباً دائماً و ملاصقاً للتميز النوعي، بعض الناس ليسوا معتادين على أجواء الإمتياز.

Be a yardstick of quality. Some people aren’t used to an environment where excellence is expected


المقولة الثالثة :

إن الطريقة الوحيدة لإنجاز أعمال عظيمة هو أن تحب ما تعمل،
وإذا لم تجد ما تحبه ،إستمر في البحث عنه،ولا تقنع بغيره،فكما هو الحال
مع جميع مسائل القلب ،ستعرف ما تحبه حين تراه.

المقولة الرابعة:
نحت نأكل مما زرع الآخرين، ونلبس ملابس من صنع الآخرين،
ونتحدث بلغة من تطوير الآخرين. ما أعنيه أننا بإستمرار مستهلكون للأشياء
من حولنا ،
إنه لشعور رائع أن نبتكر أشياء جديدة ونضعها في حوض خبرات المعرفة الإنسانية.

المقولة السادسة :
أنا أعتقد مبدئياً أننا نقوم بإغلاق عقولنا حين نبدأ بمشاهدة التلفاز،
بينما نشغل عقولنا حين نجلس للعمل أما كمبيوتراتنا.

المقولة السابعة :
ربما أكون الشخص الوحيد في العالم الذي يدرك أن خسارة ربع بليون دولار،
هو عمل يشحذ شخصيتي ويصقلها.

المقولة الثامنة :
أنا مستعد لأقايض كل ممتلكاتي التكنولوجية بجلسة صفاء مسائية مع سقراط.

المقولة التاسعة :
نحن هنا لكي نضع بصمتنا في هذا الكون، وإلا ما فائدة مجيئنا إليه؟!!


المقولة العاشرة :
إن وقتك محدود، لذلك لا تضيعه بأن تعيش حياة وحلم الآخرين.
لا تعيش على نتائج تفكير الآخرين،ولا تجعل من ضوضاء آراء الآخرين
تغرق صوتك وحدسك الداخلي.إن واحداً من أهم الأشياء في الحياة هو أن يكون لديك
الشجاعة لتتبع حدسك الداخلي،لأن بداخلك حدساً يعرف بطريقة معينة
،ما ستصبح عليه يوما ما، وكل ما عدا ذلك هو شيء ثانوي.



,’




رسالة ستيف جوبز إلى العالم العربي


عذرا منكم يا أصدقائي على ما يلي من الكلام ولكنها حقيقة .. والحقيقة صعبة...
رسالة عبقري عربي إسمي .. جوبز .. ستيفن جوبز .. نعم .. أنا عربيٌ مثلكم ..
فالعروبة عرقيّة .. العروبة بالدماء .. و أنتم أدرى بهذا الهراء !
شامكم و يمنكم .. عمانكم و مصركم .. كلها تختلط في وجهي ..
بساطتكم .. لطافتكم .. نعم .. أنا مثلكم .. لكنّكم .. لستم أبداً مثلي ..
فكلٌ منكم .. نسخة من أبيه .. عن جدّه .. عن عائلته .. عن... قبيلته ..
أمّا أنا .. فلست نسخة .. من أوثانكم التراثيّة ! التي تخاف الجديد .. أنا أعيش للجديد
.. للتغيير .. للتجديد .. ربّما .. تجري في عروقي .. دماءٌ نبيلة .. من بعض سلالاتكم ؟
ربّما .. ينبض قلبي .. بدماء يعرب ؟ لا يهمني ذلك .. فأنا لا أعلم ..
إلى أي قبيلة .. ينتمي أبي ؟ و لم أبحث أصلاً ! فقبيلة أبي .. لن تغيّر أي شيء
.. و أنا يا أعزّائي .. لم أبحث قط عن الماضي .. تركته لكم .. فأنتم تعشقونه ..
و تريدون العودة إليه .. و أنا أبحث عن المستقبل ! تركني أبي عند ولادتي ..
بكل قسوةٍ و وحشيّة .. يتيماً .. لقيطاً .. و لكنه في الحقيقة .. أبٌ مثالي ..
فلقد تركني .. في بلاد الورود و الحريّة .. و لم يتركني .. في البلاد .. التعيسة العربيّة ..
و كم أشكره .. على هذه الهديّة ! تركني والدي .. مجهولاً .. بلا ماضي ..
بلا تراثٍ أعود إليه .. لذلك .. رفعت رأسي .. و صنعت المستقبل ..
و ها أنتم تعيشونه .. و تستمتعون به ..
لقد صنعت تراثي الخاص .. بنفسي .. و لم يصنعه أجدادي ..
يا أسلافي .. لم أتعلّم منكم أي شيء .. فحاولوا أن تتعلّموا منّي .. شيئاً واحداً ..
تعلّقكم بالماضي .. لن يغير الحاضر .. ناهيكم عن المستقبل .. الماضي ..
سيحبسكم في الماضي .. فاتركوه .. دعوا أمجاد هوازن .. و إغارات مضرٍ و تميم ..
و معلّقات ابن كلثوم .. كفاكم غزلاً .. في جميلات النوق ! دعوا هذا الغباء الأثريّ ..
كل هذا .. لن يغيّر شيئاً .. يا عرب .. أنتم تنظرون .. في الإتجاه الخاطيء !
يا أجدادي .. نعم .. أنا عربيٌ .. مثلكم .. لكنّي .. لا أؤمن بالحسد ..
و لا أؤمن بالغيبة .. و لا أؤمن بالخوف .. و لا أؤمن بالطالع ..
و لا أؤمن بالتقديس .. و لا بالنفاق ..

أنا .. أؤمن بالعمل .. أؤمن بالإنجاز .. بالإتقان ..
أنا لا أؤمن بالأمس .. أنا فقط .. أؤمن بالغد ..
رغم أنه لم يأتِ بعد .. لأني أراه الآن .. هل تفهمون ما أقصد ؟!
أنا لا أتكلّم .. عن أحلامٍ .. في منام .. تتحقق وحدها !
أنا أتكلّم عن عملٍ .. أبدأوه اليوم .. و ينتهي غداً .. إلى حقيقة !
إلى نتيجة ! أجدادي العرب .. كلّما نظرت إليكم .. و تمعّنت فيكم ..
لم أرى شيئاً واضحاً ! سامحوني .. قد لا أستطيع تغيير وضعكم ..
لكنّي .. غيّرت مستقبل الإنسانية .. في التعامل مع التقنية ..
على هذا الكوكب .. و سأستمر في تغييره .. لأني أستثمر وقتي ..
في المشي إلى الأمام .. و ليس .. في تقبيل .. أقدام الإمام ..

مع تمنيّاتي لكم بماضٍ سعيد حفيدكم المحب .

Steve Jobs






,’










,’

Be with me








بهالرد راح اعرض لكم كمبيوترات واجهزة شركة ابل
من انشائها الى اخر اصدار لها ايفون فور اس
و بالتواريخ


بسم الله


,







,’





1977 - Apple II



,’






1978 - Disk II



,’








1979 - Apple II Plus



,’





1980 - Apple III



,’





1983 - Lisa


,’





1983 - Apple Mouse



,’








1984 - Apple IIC


,’







1984 - Macintosh



,’






1985 - Macintosh XL




,’








1986 - Macintosh Plus


,’






1987 - Macintosh SE


,’






1987 - Apple Newton next to an iPhone



,’





1988 - Apple IIc Plus


,’







1988 - Macintosh IIx


,’






1989 - Macintosh portable


,’





1990 - Macintosh IIfx


,’








1991 - Macintosh PowerBook 140


,’






1993 - Macintosh LC 575


,’







1995 - PowerBook 5300



,’






1996 - Power Macintosh 7220


,’






1997 - 20th Anniversary Macintosh


,’




1998 - iMac G3

اذكر لمن نزل



,’





Be with me



الساعة الآن 10:15 AM.