منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > الملتيميديا > رسائل وسائط و SMS
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


كانك تبينا نتفارق خلها الليله -sms-mms




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته












جيت اقتل الفرقا من بلاد لـ بلاد
ملّ الطريق يشيلني ’ فوق كتفه !
وانا بعد مليت . .
من كثر ما ارتاد هالشّارع اللي كان لك فيه شرفه
تظمأ عيوني | شوفك |
وتشبع سهاد !
عيّا الزمن يقطع ظماها . . بَرشفه
لا وجهِك أسقاها ولا ذاقت رقاد ،
ماغير طيفك . . طيفك اللي اعرفه
كنّه ظبي وعيوني ظلال صيّاد
يجفل قبل يرتد للجفن طرفه


نويت أسافر عنك بجروحٍ جداد
وعمرٍ من أوراق الزمان . . حان قطفه
نويت . . لكن
جابني الشوق منقاد !
وجابك حنينك ،
والزمن سال عطفه
شفتك تبسّم لي ، خجل مدري عناد ..
وفي نظرتك "شوقٍ" من الظلم وصفه !


تعبت اسولف لك . . وانا ماتكلّمت !
اسكت انا , واترك عيوني تكلّم
لا تفهم احساسي ولا تفهم الصمت
مدري وش اسوي عشان تفهم ؟!
ودي اقول فِ يوم . . كم فيك انا همت
لكني خايف !
خايف اقول واندم . .


كَم كان | وجه الحزن |
فِي عيونك مُخيف !
كم كنت أوآسي دمعتك . .
في شقاها


قلت : اذكريني . .
ماهما بارق وَ لاح ؛
وإيّاك . . تبكيني ، ترى الدمع نسّاي !
إذا سألوك الناس / قولي لهم : راح
بالك يجي طاري "وداعي وفرقاآي "
ترى الفراق الموحش | فراق الأرواح |
أما الجسد . . لو غبت تحييه ذكراي


رغم وحشة بعدك وقسوة سياجه . .
كل حاجه فيك ظلّت مثل ماهي !
" الخجل " في وجهك اول منتواجه
وَ " البراءة " في عيونك وانت ساهي
و " بسمتك " لامن بغيت تقول حاجه
و " غيرتك " لاشفت كنّي عنك لاهي !


ضحكتي . . غابت وهدّتني
وبانت شيبتي ،
والطفولة ودعتني وابتديت افقدها
مابقى لي رغبة الا رغبتي في / غيبتي !
بشّروا عني قلوبٍ غيبتي "تسعدها"










---
والغلا لك في حنايا القلب . . ماكن
توجك قلبي على ضلوعي | مَلِك |
مو انا اللي بس لك مشتاق ،
لكن . . الأماكن كلها مشتاقه لك !


كل مافي الأرض ينذر بالمفارق والغياب !
اللقا ، والشمس ، وحروف الرسايل ، والقبور
وش بقى يوم اكتشفت ان آخر الدرب سراب ؟
والبحر دمع لـ سواحل . .
هاجرت عنها الطيور !


من يدثر صوتي الله ؟ ويكسب له ثواب
مالها يـ الشّعر غيرك انت
يا جبر الكسور ،
يكفي اني لا بكيت بدونك .. اشعر بارتياب!
وكل ما ابكي فيك ، اشوفك لي
عن اللي فيّ سور


ذاك ياما شلت زلاته وياما ..
قلت : عادي ! حتى لو يخطي عليّه ،
صاحب وحقه على مثلي /
الاما ضاقت ايدينه , فزعت ليه بيديّه
كانت جروحي من طعُونه تداما !
وكنت احمل نفسي حمولٍ قويّه

---

كيف انا مااذوب ما دامه معايّا ؟!
اسمعه واسهر معه لأول ذنوبي
كل ما قال السهر درب الغواية ..
قلت كله من عيونك ، هبّلوا بي !
وكل ما قال "الخطا ماهو خطايّه " !
قلت له : قل للعيون السود . . توبي
ضيعني واسأل الله الهدايه ،
وين اجيب العقل ؟ اجيبه من جيوبي !


من يعرفك . . مايدل العقل رايه
يا شروق العمر ’ مدري غروبي
اذكر انك كنت لي مثل | الهواية |
لو تروح ، ولو تجي . . يبقى شحوبي !
بس مدري كيف صرت اليوم غاية ؟
وصرت اجي واروح . . مدري عن دروبي !










رائــــــــــــــــــــــ ــــــع



يجب أن تضع للبعض سمعات قبل إعطائها إلى معزوفه الامل مرة أخرى
يسلمووو ايديك
على الوسائط

بارك الله فيطى ياغالية على الطرح الرائع
يعطيكى الف عافيه

تم التثبيت

الله يعطيك الف عافيه اختي
مبدعه دائما في طرحك
واصلي ابداعك

الساعة الآن 08:44 AM.