منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > منتديات العامة > قسم التربية والتعليم > قسم الموسوعة التاريخية
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


هوميروس

هوميروس homer HOMER الاوديسه أديس هومر من هو Homer من هو homer صور هومر من هو هومر رسم راعى من هو همر من هم حمر ما هو هومر الألياذة




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
 
قديم 05-09-2011, 06:45 PM
 
dekro
Guest

الحالة:
   
الملف الشخصي
رقم العضوية :
تاريخ التسجيل :
الدولة :
المهنة :
الاهتمامات :
المشاركات : n/a
عدد النقاط :
قوة الترشيح :
الرصيد المالي : دينار [كافئني]
المستوى :
المستوى القادم : يحتاج دينار
النشاط :
AG54 هوميروس

هوميروس homer HOMER الاوديسه أديس هومر من هو Homer من هو homer صور هومر من هو هومر رسم راعى من هو همر من هم حمر ما هو هومر الألياذة
يشرفني ان اعرض عليكم اسطورة من اساطير الشعر الملحمي في العصراليوناني صاحب روائع الالياذة والاوديسة



( هوميروس ) شاعر اليونان القديم ..



هومر :

شاعر يوناني قديم عرف أيضا باسم
هوميروس. ألف ملحمتي الإلياذة والأوديسة المشهورتين ، ولا يكاد العلماء يعرفون شيئا عن هومر . ويعتقد البعض أنه ربما عاش في مدينة تتحدث اليونانية على الشاطئ الشرقي لبحر إيجة أو في جزيرة خيوس ، وينكر علماء آخرون مجرد وجوده ووفقا لما تناقلته الروايات فقد كان هومر أعمى .

قصائد هومر :

جمعت أشعار الالياذة والأدويسة
عام 700 ق.م
أي بعد
100 عام من وفاة هوميروس

الألياذة




هي عبارة عن نص شعري كتبها مع ملحمته الأوديسأ ،،،
ومن هنا جاء التلاصق في ذكر واحدة منهما
" الالياذة والأدويسة "

تدور الأحداث في
الإلياذة والأوديسة على محور من حرب طروادة وما تلاها وقد دارت رحاها بين اليونان ومدنية طروادة ، ربما في منتصف القرن الثالث عشر قبل الميلاد ، ويعتقد كثير من العلماء أن القصائد قد تم وضعها بين عامي 800 و 700 ق.م.



ويعتمدون في ذلك على ما ورد في القصائد من إشارات إلى أحوال اجتماعية كانت قائمة في ذلك الوقت . أكدت المصادر المختلفة أن الإلياذة والأوديسة لم يكونا من تأليف هومر بل حكايات شعبية جمعها هومر وغناها فعلقت بأذهان الناس ونبست له .



وقد اكتشف علماء الآثار في
حطام طروادة واليونان القديمة دلالا يؤكد الأساس التاريخي لبعض الأمور التي جرى وصفها في القائد إلا أن شخصيات القصائد وأحداثها ، وإن قامت في بعضها على أناس حقيقيين ووقائع تاريخية ، فقد تغيرت عبر القرون خلال علمية تناقل القصص الشعبية ، وفي قصائد الشعراء المنشدين المعروفين باسم شعراء الملاحم والبطولات . وقد أبدع هؤلاء الشعراء طائفة من القصائد سميت الموال الطروادي روت حرب طروادة على نحو كامل . والإلياذة والأوديسة ، هما كل ما تبقى من هذه الطائفة .

وبعد انقضاء عهد هومر كانت القصيدتان تنشدان في الاحتفالات الدينية الوثنية في اليونان ، وأصبحت نسخ القصيدتين نصوصا مدرسية يعتمد عليها الأطفال اليونانيون في دراسة الأساطير اليونانية في دراسة الأساطير اليونانية القديمة ، وترتب على ذلك أن شكل اليونانيون آراءهم الدينية ، من الأوصاف التي عرضها هومر للآلهة . كذلك فإن قصائده كانت زادا حافلا بالشخصيات والحبكة والعقدة المسرحية لكتاب المسرح التراجيدي المشاهير ، في القرن الرابع قبل الميلاد ،
أسخيلوس ، يورييبدس ، وسوفوكليس .








دراسة مبكرة :



ولد حدث أن عرف الشعب اليوناني قصائد هومر عن طريق سماعها أثناء ترتيلها أو قراءة نسخ منها مكتوبة باليد ، وكان الكتاب يرتكبون الأخطاء أحيانا وهم ينسخونها أو يحدثون تغييرات متعمدة في النص . وفي القرن الرابع قبل الميلاد ، ظهرت نسخ كثيرة من الإلياذة والأوديسة في اليونان ، توجد بينها اختلافات طفيفة .
ومنذ حوالي عام
3000 حتى عام مائة قبل الميلاد ، حاول العلماء في مكتبة الإسكندرية الكبرى في مصر أن يصححوا التغييرات التي طرأت على القصيدتين ، وإعادتهما سيرتهما الأولى . وظن قليل من العلماء أن القصيدتين كانتا من وضع شاعرين . وشعر هؤلاء العلماء الذي أطلق عليهم اسم المفرقون أن هناك اختلافا كبيرا جدا بين القصيدتين في اللغة ، ووجهة النظر ومادة الموضوع حتى إنه لا يمكن أن يكون شخص واحد قد وضعها .

المحللِّون والموّحدون :



وقد طرى النسيان قضية من هو مؤلف
الإلياذة والأوديسة عدة قرون، وفي عام 1795م أحيا القضية العالم الألماني فردريش أوجست وولف وقال إن علماء الآثار لم يكن لديهم الدليل على أن اليونانيين عرفوا الكتابة إبان الفترة التي يفترض أن هومر عاشها . واحتج وولف بأن مثل هذه القصائد الطويلة كالإلياذة والأوديسة ما كان لها أن توضع دون معرفة بالكتابة . وتزعم مدرسة من النقاد أطلق عليهم المحللون استنبطوا نظرية مؤداها أن هومر لم يوجد على الإطلاق . واعتقدوا أن الإلياذة والأوديسة ، ليستا سوى حصيلة أغنيات قصيرة ، لعدة شعراء ، وأصروا على أن عدم الانسجام في القصص واختلافات اللغة ، تعني اشتراك أكثر من مؤلف فيها
وهناك طائفة ثانية من العلماء اسمهم الموحدون عارضوا المحللين وأصروا على القصيدتين نتاج عبقرية شعرية واحدة أو شاعرين عظيمين على أكثر تقدير ، وأكدوا وحدة نسيج القصيدتين ، وانسجام عرض الشخصيات. ويعرف هذا الجدل بين المفرقين الموحدين بالمسألة الهومرية .

المسألة الهوميرية اليوم :



تأثرت الهومرية اليوم إلى حد كبير بمعرفتنا الواسعة على كيفية إبداع الشعر الارتجالي ، ففي خلال
الثلاثينيات من القرن العشرين بدأ عالم أمريكي يدعى ملمان باري دراسة الشعراء المنشدين في يوغوسلافيا ، كان هؤلاء الشعراء أميين ، لا يقرأون ولا يكتبون ، إلا أنهم ارتجلوا القصائد الطوال ، ولم يحفظوا قصائدهم بتمامها ، ومع ذلك كانوا يعيدون إنشادها مع تغيير طفيف في كل مرة ، وفي إبداع حبكتهم ، وبيت قصيدهم كان الشعراء المنشدون اليوغوسلاف يستخدمون المرة تلو المرة ، الكثير من الجمل والأسطر والمشاهد التي سبقوا إليها . واستطاع باري أن يوضح تشابه الإلياذة والأوديسة ، على نطاق أوسع في هذه الخصائص . وقام علماء آخرون بتطوير دراسات باري إلى نظرية مؤداها ، أن هومر كان شاعرا أميا منشدا ، ذا قدرة فذة . وحسب هذه النظرية أنشد هومر قصص الإلياذة ، والأوديسة في مناسبات كثيرة وقبيل فصل الختام في حياته ، عرف اليونانيون الكتابة ، وحينئذ أملى هومر الإلياذة والأوديسة ، وكتبت هذه القصائد باليونانية التي لا تنتمي إلى مدينة واحدة أو مرحلة تاريخية بعينها .

ويتفق معظم العلماء اليوم على أن
الإلياذة ، والأوديسة تمثلان تراثا شعريا ارتجاليا ، إلا أنهم ما يزالون مختلفين بشأن تفصيلات كيفية تأليف هذه القصائد أو المحافظة عليها .

اعلانات

NSFX

قديم 06-09-2011, 06:56 PM  
نجمة كوينز لاند
شخصية هامة

نجمة كوينز لاند الصورة الرمزية

الحالة:

الملف الشخصي
رقم العضوية : 576447
تاريخ التسجيل : Jan 2008
الدولة : في القمر
المهنة : nothing
الاهتمامات : الرسم والأشغال الفنية
المشاركات : 21,250
عدد النقاط : 4981947
قوة الترشيح : نجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعة
الرصيد المالي : 256550 دينار [كافئني]
المستوى : 59
المستوى القادم : يحتاج 237450 دينار
النشاط : 10

نجمة كوينز لاند غير متصل

رد: هوميروس

 
قديم 25-09-2011, 10:44 AM  
نجمة كوينز لاند
شخصية هامة

نجمة كوينز لاند الصورة الرمزية

الحالة:

الملف الشخصي
رقم العضوية : 576447
تاريخ التسجيل : Jan 2008
الدولة : في القمر
المهنة : nothing
الاهتمامات : الرسم والأشغال الفنية
المشاركات : 21,250
عدد النقاط : 4981947
قوة الترشيح : نجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعة
الرصيد المالي : 256550 دينار [كافئني]
المستوى : 59
المستوى القادم : يحتاج 237450 دينار
النشاط : 10

نجمة كوينز لاند غير متصل

هوميروس



تصوير مثالي لهوميروس يعود إلى الحقبة الهلينية. المتحف البريطاني.

هوميروس (بالإغريقية: Ὅμηρος) شاعرٌ ملحمي إغريقي أسطوري يُعتقد أنه مؤلف الملحمتين الإغريقيتين الإلياذة والأوديسة. بشكلٍ عام، آمن الإغريق القدامى بأن هوميروس كان شخصية تاريخية، لكن الباحثين المحدثين يُشككون في هذا، ذلك أنه لا توجد ترجمات موثوقة لسيرته باقية من الحقبة الكلاسيكية (Classical Antiquity)،[1] كما أن الملاحم المأثورة عنه تمثل تراكماً لقرونٍ عديدة من الحكي الشفاهي وعروضاً شعرياً محكماً. ويرى مارتن وست أن هوميروس ليس اسماً لشاعرٍ تاريخية، بل اسماً مستعاراً.






أرسطو يتأمل تمثالاً نصفياً لهوميروس" للرسام الهولندي رامبرانت

تواريخ حياة هوميروس كانت موضع جدلٍ في الحقبة الكلاسيكية واستمر هذا الجدل إلى الآن. قال هيرودوت إن هوميروس عاش قبل زمانه بأربعمائة سنة، مما قد يعني أنه عاش في 850 ق. م. تقريباً. بينما ترى مصادر قديمة أخرى أنه عاش في فترة قريبة من حرب طروادة المفترضة. ويعتقد إيراتوسثينيس الذي جاهد لإثبات تقويم علمي لأحداث حرب طروادة أنها كانت بين 1184 و1194 ق. م.

بالنسبة للباحثين المعاصرين، يعني "تاريخ هوميروس" تاريخ تأليف القصائد بالنسبة لحياة شخصٍ واحد، ويُجمعون على أن الإلياذة والأوديسة تعود إلى نهاية القرن التاسع قبل الميلاد، أو تبدأ من القرن الثامن، حيث تسبق الإلياذة الأوديسةبعقود.", ويسبق هذا التاريح هسيود مما يجعل الإلياذة أقدم نصٍ أدبي مكتوب في الأدب الغربي. في العقود القليلة الماضية، حاجج بعض الباحثين ليثبتوا تاريخاً يعود إلى القرن السابع قبل الميلاد. ويُعطي من يعتقدون أن القصائد الهوميروسية تطورت تدريجياً خلال حقبة زمنية طويلة نسبياً تاريخاً متأخراً لها، إذ يرى غريغوري ناجي أنها لم تصبح نصوصاً ثابتة إلا بحلول القرن السادس قبل الميلاد.

يقول ألفرد هيوبك أن تأثير أعمال هوميروس الذي شكل تطور الثقافة الإغريقية وأثر فيها قد أقر به الإغريق الذين اعتبروه معلمهم



هوميروس ومرشده, رسمها ويليام-أدولف بوغيرو (1825–1905). يُصور المشهد هوميروس في جبل إدا, محاطاً بالكلاب يقوده راعي الماعز، غلوكوس. (الحكاية موجودة في شبه الهيرودي).

حياة هوميروس


رغم أن "هوميروس" اسم إغريقي معروف في المناطق الناطقة بالأيولية، فلا يُعرف شيء مؤكد بشأنه، ومع ذلك، فقد نشأت تقاليد غنية وُحفظت مُعطية تفاصيل معينة عن مكان ميلاده وخلفيته. وكثير من هذه الروايات خيالية: يجعل الهجاء لوشيان في عمله التاريخ الحقيقي منه بابلياً يُدعى تغرانِس، يُسمى نفسه هوميروس عندما يأخذه الإغريق رهينة (هوميروس). سأل الإمبراطور هارديان معبد دلفي عمن كانه هوميروس حقاص، فأتاه الجواب بأنه كان من إيثاكا، وأبواه إبيكاسته وتليماخوس من الأوديسة.جُمعت هذه الحكايات ورُتبت في عددٍ من حيوات هوميروس جُمعت ابتداء من الحقبة الإسكندرية. أكثر هذه الروايات ذيوعاً يرى أن هوميروس وُلد في إيونيا الواقعة في آسيا الصغرى، قرب سميرنا أو جزيرة خيوس، ومات في كيكلادس.وتظهر إشارة إلى سميرنا في الأسطورة التي تقول إن اسمه الأصلي "ميليسجنس" (مولود من نهر ميليس الذي يجري قرب المدينة)، وأنه ابن الحورية كريثيس. وتدل القصائد على هذه الصلة، فهوميروس كان يألف طبوغرافية آسيا الصغرى بشكلٍ يظهر في معرفته بالتضاريس وأسماء الأماكن بالتفاصيل، وفي تشبيهاته التي تأتي من المشاهد المحلية، حين يُصور في الإلياذة السهول المحيطة بنهر كايستر، وعواصف البحر الإيكاري. كما في وصفه لمزج النساء العاج باللون القرمزي في ميونيا وكاريا.

يعود الارتباط بخيوس إلى سيمونايدس الأمورغي الذي اقتبس سطراً شهيراً من الإلياذة على أنه من نظم "رجل خيوسي". وتظهر نقابة شعرية من نوعٍ ما تحمل اسم الهوميروسيين أو "أبناء هوميروس" في الجزيرة. يظهر أن الجماعة وجدت هُناك مقتفية أثر سلفٍ أسطوري,أو مجتمعة لتتخصص في إلقاء الشعر الهوميروسي.

لنطق اسم الشاعر ذات طريقة نطق كلمة ὅμερος التي تعني "رهينة"، أو "المُرافق، المفروض عليه أن يتبع"، وفي بعض اللكنات: "الأعمى". وقد ألهم هذا التماثل اللفظي العديد من الحكايات التي تجعل من هوميروس رهينة أو رجلاً أعمى. وبخصوص العمى، فإن التقليد الذي يرى أنه أعمى قد يكون ناشئاً عن التقليد الإيوني حيث كلمة "هوميروس" تعني: "قائد الأعمى"، والتقليد الإيولي حيث تعني كلمة "هوميروس": "الأعمى". ويرجع تشخيص هومر بوصفه شاعراً أعمى إلى بعض مقاطع قصيدة ديلوس "أغنية إلى أبولو"، ثالثة الأغاني الهوميروسية ودعمت مقاطع أخرى عند ثوكيديدس هذا الاعتقاد. وكان للمؤرخ الكومي إفوروس رؤية مماثلة، فصارت هذه رؤية الحقبة الكلاسيكية المعتمدة مستمدة قوتها من تجذير خاطئ يشتق اسم اشاعر من هو مي هورون (ὁ μὴ ὁρών: "الذي لا يرى"). وقد اعتقد الباحثون لوقتٍ طويل بأن هوميروس قد أشار إلى نفسه في الأوديسة عندما وصف شاعراً أعمى في بلاطٍ ملكي يروي قصصاً عن طروادة للملك أوديسيوس الذي تحطمت سفينته.

يميل كثيرٌ من الباحثين إلى أخذ اسم الشاعر بوصفه مؤشراً على وظيفة عامة. فيعتقد غريغوري ناجي أنه يعني "الشخص الذي يُنسق الأغنية". كما يعني فعل ὁμηρέω (هوميرو) "يُقابل" و"يغني نغمات متسقة"، ويرى البعض أن "هوميروس" كلمة قد تعني "مُلحن الأصوات". ويربط مارشيلو ديورانتي كلمة "هوميروس" بوصف زيوس "رب التجمعات"، ويُحاجج بأن الاسم يخفي استخداماً قديماً لكلمة "تجمع".

يُصور كتاب الحيوات القديمة هوميروس بوصفه شاعراً متجولاً مثل ثاميريس أو هسيود الذي مشى إلى خالكيذا ليُغني في مباريات جنازة أمفيداماس. مما يُشكل صورة "مغنِ أعمى شحاذ يتجول في الطرقات مع العامة: الإسكافيين، الصيادين، الخزافين، البحارة، العجائز المجتمعين في المدن المطلة على موانئ. وتدل القصائد نفسها على مغنين في بلاطات النبلاء، مما يقسم الباحثين بين من يعتقدون أنه كان متسولاً في الشارع، أم مغنياً في البلاط، ولا زال الجدل غير محسوم حول هوية هوميروس التاريخي.




إفريز حجري في متحف اللوفر يصور هوميروس يعزف على قيثارته كما في التصور الكلاسيكي عنه، نحته أنتوان-ديني تشوديه.

السؤال الهوميري


نظراً لقلة المعلومات المتوفرة عن هوميروس وتضاربها، فإن هُناك من يُشكك في وجوده ذاته مما سبب نشأة السؤال الهوميري الذي يعود إلى الحقبة الكلاسيكية، حيث طرح سينيكا سؤالاً حول ما إذا كان لنا أن نعد مؤلف الإلياذة والأوديسة شخصاً واحداً، فعدد اليونايين الذين جدفوا في مراكب أوديسيوس يفوق عدد اليونانيين الناجين من الإلياذة. ثم ازدهر السؤال الهوميري مع الاهتمام الكبير الذي أولاه إياه الباحثون الهوميروسيون في القرنين التاسع عشر والعشرين، مع امتداد الأسئلة حول هوية هوميروس، وحول تأليف كتبه.

لم تنل فكرة كون هوميروس مسؤولاً عن الملحمتين الإلياذة والأوديسة فحسب الإجماع حتى 350 ق. م. وبينما يعتقد كثيرون أنه من غير المرجع أن تكون الملحمتان من تأليف الشخص ذاته، يرى آخرون أن التشابه الأسلوبي بينهما قوي بما فيه الكفاية ليدعم نظرية المؤلف المنفرد في مواجهة نظرية تعدد المؤلفين. وتحاول رؤية متوسطة ة رأب الخلاف بين الطرفين، بالقول إن الإلياذة كانت من تأليف هوميروس في سن الرجولة، بينما جاءت الأوديسة في شيخوخته. ويتفق الجميع على أن الأناشيد الهوميرية والملاحم الدورية قد أُلفت في زمان يلي زمان الملحمتين.

يتفق معظم الباحثين على خضوع الإلياذة والأوديسة لعملية تطوير مستمرة لتحسين المادة القديمة في بداية القرن الثامن قبل الميلاد. ويُعتقد أن الطاغية الأثيني هيبارخوس قد اضطلع بدورٍ كبيرٍ في تطوير الملحمتين عن طريق إصلاح تقاليد إلقاء الأشعار الهوميرية في المهرجانات الأثينية. ويرى بعض الباحثين الكلاسيكيين أن هذا الإصلاح قد يكون مشتملاً على عملية إنتاج نصٍ قانوني مكتوب.

لا يزال باحثون آخرون مؤيدين لفكرة كون هوميروس شخصاً حقيقياً. وبما أنه لا يُعرف شيء عن حياة هوميروس هذا، فإنهم يستخدمون عبارة ساخرة تُستخدم أيضاً في الجدل حول المسرحيات المنسوبة إلى شكسبير: "لم يكتب هوميروس هذه الأعمال، بل كتبها رجلٌ آخر له الاسم نفسه.[38][39] حاجج سامويل بتلر بأن امرأة صقلية شابة كتبت الأوديسة - لكنها لم تكتب الإلياذة - واستخدم روبرت غريفز هذه الفكرة في روايته ابنة هوميروس كما استخدمها أندرو دلبي في إعادة اكتشاف هوميروس.[40]

وبشكل مستقل عن سؤال تأليف الملاحم الفردي، فإن هناك إجماعاً شبه عالمي على اعتماد قصائد هوميروس على التقليد الشفاهي بعد كتاب ميلمان باري.[41] إذ يكشف تحليل لبنية الإلياذة والأوديسة ومفرداتهما عن احتوائهما على كثيرٍ من الصياغات اللفظية المميزة للتقليد الشفاهي في رواية الملاحم، حتى أ الكثير من الأبيات تتكرر من وقتٍ لآخر. أشار باري وتلميذه ألبرت لورد إلى أن التقليد الشفاهي البعيد عن ثقافاتنا الحاضرة المكتوبة مميز رئيسي للشعر الملحمي في ثقافة تغلب عليها التقاليد الشفاهية. وقصد باري بكلمة "تقليدي": الأجزاء المكررة من اللغة التي يرثها الشاعر-المغني عن سابقيه، والتي يُفيد منها في التأليف، ويُسميها باري "الصيغ".

زمن تحويل القصائد من نصٍ شفاهي إلى نص مكتوب موضع خلاف. حيث يفترض المُقترب التقليدي للمسألة نظرية تدوين حرفي للنص، حيث يُملي هوميروس قصائده على مدويه بين القرنين الثامن والسادس قبل الميلاد. ظهرت الكتابة الإغريقية في القرن الثامن قبل الميلاد، لذا يُمكن أن يكون هوميروس نفسه من الجيل الأول للشعراء الذين يكتبون. ويقترح الباحث الكلاسيكي باري بويل أن الأبجدية الإغريقية قد اخترعت في حوالي 800 ق. م. من قبل رجلٍ واحد، يُرجح أنه هوميروس، لتستخدم في كتابة الشعر الملحمي الشفاهي.[42] بينما يُصر الهوميروسيون الأكثر راديكالية مثل غريغوري ناجي على أن نص القصائد الهوميرية القانوني المخطوط لم يُوجد حتى الحقبة الهلسنتية (القرن الثالث حتى الأول قبل الميلاد).


الأعمال المنسوبة الى هوميروس


دراسة هوميروس من أقدم المواضيع البحثية العائدة إلى الحقبة الكلاسيكية. تغيرت أهداف الدراسات الهوميرية وإنجازاتها خلال الألفية، ففي القرون الماضية تمحورت هذه الدراسات حول الكيفية التي انتقلت بها هذه النصوص إلينا عبر الزمن، شفاهة ثم كتابة.

بعض الاتجاهات الرئيسية في الدراسات الهوميرية في القرنين التاسع عشر والعشرين كانت تحليل التماثلات والاختلافات في أعمال هوميروس. وفي أواخر القرن العشرين وما تلاه سادت "النظرية الشفاهية" التي تدرس الكيفية التي انتقلت بها النصوص إلينا وتأثير نقلها الشفاهي عليها، ودراسة العلاقة بين هوميروس والمواد الملحمية المبكرة الأخرى.

الصيغة الإغريقية التى استخدمها هوميروس

يستخدم هوميروس في الإلياذة والأوديسة صيغة عتيقة من الإغريقية الأيونية، الممزوجة بلهجات أخرى مثل الإغريقية الأيولية، صارت فيما بعد أساس الإغريقية الملحمية، لغة الشعر الملحمي المُصاغ على الوزن السداسعشري لشعراء مثل هسيود. وعلى خلاف الصيغ اللاحقة من اللغة، فإن الإغريقية الهوميرية لا تملك في معظم الأحوال أداة تعريف واضحة.[45] وقد استمر التأليف بالإغريقية الملحمية إلى وقتٍ متأخر من القرن الثالث بعد الميلاد، رغم أن اندثارها كان حتمياً بنهضة الإغريقية القوينية.

أسلوب هوميروس

يُلاحظ أرسطو في فن الشعر أن هوميروس كان فريداً بين شعراء زمانه بتركيزه على ثيمة محددة أو حدث معين في ملاحمه.[46] ويصف ماثيو أرنولد خصائص أسلوب هوميروس المميزة بقوله:[47]

« ينبغي أن يكون مترجم هوميروس واعياً بأربع خصائص هامة تميز مؤلفه: أن أفكاره متلاحقة. وأنه بسيط ومباشر في تطوير أفكاره وفي التعبير عنها وهذا يشمل كلماته وتراكيب جمله. كما أن مادة فكره بسيطة وصريحة، أي أن أفكاره بسيطة في جوهرها. وأنه شديد النبل.»

تعود سُرعة هوميروس المميزة إلى براعته في استخدام الوزن السداس عشري، ومن خصائص الأدب المبكر أن تطور الفكر أو صيغة الجملة النحوية محكومٌ بتركيب النظم، وبالتبادل بينهما ينتج النظم، وتتركب الجملة. حيث تُعطى الفكرة مقسمة إلى أطوالٍ معينة، وتُقسَم هذه بدورها إلى وحداتٍ تُنتج وقفات متماثلة تؤدي إلى حركة سريعة يُصعب معها إدراك الفكرة من دون الرجوع إلى العروض لمعرفة النظام الذي يُبنى عليه النص، وطريقة تقسيمه. يملك هوميروس هذه السرعة، لكنه لا يقع في عيوب التتابع هذه، فلا يُصبح نصه سريعاً متطايراً، أو واحد النغمة، مما يُثبت براعته الشعرية. ويُشير أرنولد إلى أن موهبة هوميروس الفائقة في النظم شبيهة بموهبة فولتير، خصوصاً في الإلياذة، بينما تقبع الأوديسة في درجة أدنى منها بسبب وجود عيوب في التتابع.

ليست سرعة وسهولة الحركة، وصراحة التعبير والفكر مميزاتٍ للشعراء الملحميين العظام مثل فرجيل ودانتي[48] وجون ميلتون. وعلى عكسه، فإنهم ينتمون إلى مدرسة أقل تواضعاً في النظم: الملحمية الغنائية، وهذه مدرسة كان هوميروس يُنسب إليها. ويكمن الدليل في عدم انتساب هوميروس إلى الملحمية الغنائية، وتفوق قصائده على أسلوب البالادات في البنية الفنية العالية لقصائده، وفي قيمة النُبل الكامنة فيها. فأسلوب هوميروس نبيل وقوي، ومتدفق رغم تغيير الأفكار والمواضيع، مما يُفرق بين هوميروس وبين شعراء الملحمة الغنائية.

شعر هوميروس فطري مثل الملاحم الفرنسية كأغنية رولان، ويُمكن تمييز أسلوبه بسهولة من أساليب فرجيل ودانتي وميلتون بسبب سهولة حركته ووضوحه التام. كما يُمكن تمييز أسلوبه عن أساليبهم لغياب الدافعٍ العاطفي وراء النص. ففي شعر فرجيل، دافع النص الخفي الذي يُحرك بلاغته إحساسُ بعظمة روما وإيطاليا، يُخفيه أحياناً وراء رقة لغته. بينما دانتي وميلتون شديدا الوفاء لتعاليم زمنهما الدينية وسياساته. بل إن الملاحم الفرنسية نفسها تُظهر عواطف الكراهية والعداء ناحية السراسنة، بينما تهتم أعمال هوميروس بالتأثير الدرامي وحسب. فلا يوجد عنده شعورٌ قوي مضاد لعرقٍ أو دين، ولا تكشف حربه عن أحداثٍ سياسية، وحتى سقوط طروادة يقع خارج نطاق الإلياذة، ولا يُمكن مماهاة أبطاله مع أبطال الإغريق القوميين. يكمن موضع اهتمام هوميروس في العواطف البشرية والدراما، حيث تُرى أعماله أحياناً بوصفها أعمالاً درامية.



المراجع

1.^ عبارة ج. س. كيرك: "لم تعرف الحقبة الكلاسيكية شيئاً محدداً عن حياة هوميروس وشخصيته" موضع إجماع عام. (كيرك، الإلياذة: تعليق، كامبردج: 1985، المجلد الأول).
2.^ وست, مارتن (1999). "اختراع هوميروس". الكلاسيكيات الفصلية 49 (364).
3.^ هيرودوت 2.53.
4.^ غرازيوسي, باربرا (2002). "اختراع هوميروس": 98–101.
5.^ فيدال-ناكوت, بيار (2000). عالم هوميروس. بيرين. p. 19.‎
6.^ م. ل. وست (1966). أنساب الآلهة لهسيود. أوكسفورد: مطبعة جامعة أوكسفورد. pp. 40, 46.‎
7.^ ناجي, غريغوري (2001). "قصائد هوميروس ومشكلة تعدد الصياغات" 96: 109–119. الفلسفة الكلاسيكية (دورية).
8.^ هيوبك, ألفرد; وست, ستيفاني; هينزوورث, ج. ب. (1988). تعليق على أوديسة هوميروس. أوكسفورد: مطبعة جامعة أوكسفورد. p. 3.‎
9.^ سيلك, مايكل (1987). هوميروس: الإلياذة. كامبردج: مطبعة جامعة كامبردج. p. 5.‎
10.^ لوشيان, التاريخ الحقيقي 2.20, ترجمة: بابرا غرازيوسي ‚اختراع هوميروس: تقبل الملحمة الأولي,’ مطبعة جامعة كامبردج, 2002 ص.127
11.^ بارك, هربرت و. (1967). النبوءات الإغريقية. pp. 136–137.‎
12.^ كان عددها سبعة، بالإضافة إلى حكاية عن منافسة شعرية بينه وبين هسيود. ف. شتوسل,'هوميروس كتاب الأساطير في خمسة مجلدات, دويتشه تاشنبوخ فيرلاغ, ميونخ1979, م.2, ص.1202
13.^ أ ب كيرك, ج.س. (1965). هوميروس والملحمة: نسخة مختصرة من أغنيات هوميروس. لندن: مطبعة جامعة كامبردج. pp. 190.‎
14.^ كان "هوميرون" اسم أحد شهور التقويم الإيوسي. هنري ليدل, ر. سكوت, المعجم الإنكليزي الإغريقي, حرره وراجعه سير هنري ستيوارت-جونز, مطبعة كلارندون, أوكسفورد, 1968
15.^ كيرك, سبق ذكره.ص.191f.; ج. س. كيرك,'مختصر الأغاني الهوميروسية, مطبعة جامعة كامبردج, 1962 ص.272ff.)
16.^ باري. ب. بويل, ‘هل غنى هوميروس في لفكاندي?’, الحقبة الإلكترونية, يوليو 1993, مجلد. 1, رقم. 2.
17.^ جيلبرت موراي, نهضة الملحمة الإغريقية, ص.307
18.^ غير أنه من المرجح أن هذه النقابة لا تحمل اسم الشاعر الإغريقي، بل اسم سلفٍ مُتخيل يحمل هذا الاسم.
19.^ أ ب ب. تشانترين, المعجم الإيتمولوجي للغة الإغريقية, كلنشك, باريس, 1968, مجلد.2 (3-4) ص.797
20.^ هـ. ج.لدِل, ر.سكوت, المعجم الإنكليزي الإغريقي, حرره وراجعه سير هنري ستيوارت-جونز, مطبعة كليردون, أوكسفورد, 1968.
21.^ شبه الهيرودي, سيرة هوميروس1.3 في توماس و. ألن, أوبرا هوميروس, توموس ف,(1912) 1946 ص.194.. ليكوفرون, ألكساندرا, l.422
22.^ الأغاني الهوميروسية 3:172-3
23.^ ثوكيديدس, حرب البلوبونيز 3:104
24.^ الأوديسة, 8:64ff.
25.^ باربرا غرازيوسي,اختراع هوميروس: الإدراك المبكر للملحمة,’ مطبعة جامعة كامبردج, 2002 ص.133
26.^ غريغوري ناجي, أفضل الأقيان: مفهومات البطل في الشعر الإغريقي المثالي, مطبعة جامعة جون هوبكنز, بالتيمور ولندن, 1979 ص.296-300
27.^ م.ل. وست (تحرير.), أنساب آلهة هسيود, مطبعة كليردون, أوكسفورد 1966 في السطر 39, ص.170
28.^ جيلبرت موراي, نهضة الملحمة الإغريقية, سبق ذكره., p.
29.^ فيليبو كاسولا (تحرير.) إني أومريشي, موندادوري, ميلانو, 1975 ص. xxxiii
30.^ مارشيلو ديورانتي, 'اسم هوميروس', في Rendiconti Accademia Lincei, XII, 1957 ص. 94-111
31.^ مارشيلو ديورناتي, Sulla preistoria della tradizione poetica greca,Edizioni dell'Ateneo, روما 1971 2 مجلدات. مجلد. 2 ص. 185-204, خصوصاً. ص. 194ff.
32.^ الإلياذة, 2.595
33.^ هسيود, الأعمال والأيام, 654-5; مارتن ب. نلسون, هوميروس وميسيناي(12933) مطبعة جامعة بنسلفانيا, 1972 ص. 207ff.
34.^ خواكيم لاتاز, هوميروس: فنه وعالمه, مطبعة جامعة ميشيغان, آن آربور 1996, ص. 29
35.^ باربرا غرازيوسي, سبق ذكره.. ص.134
36.^ سنيكا, حداثة الحياة بالفرنسية (XIII, 2).
37.^ جيلبرت موراي: نهضة الملحمة الإغريقية, الطبعة الرابعة. 1934, مطبعة جامعة أوكسفورد 1967 ص. 299
38.^ أسلاب أدبية: الفصل الخامس (بالإنكليزية)
39.^ الكلاسيكيات في علم النفس (بالإنكليزية)
40.^ ماري إيبوت"مؤلفة بتلر للأوديسة: قراءة جندرية لهوميروس, في ذلك الوقت والآن," (Classics@: العدد 3).
41.^ آدم بااري (تحرير.) صناعة النظم الهوميري: أوراق ميلمان باري المجموعة, مطبعة كليردون, أوكسفورد 1987.
42.^ "إشارات المعنى" ساسينس 324 p 38 3-ابريل-2009 مراجعة لنص بويل الكتابة وإشارة إلى نصه هوميروس وأصول الأبجدية اللاتينية CUP 1991
43.^ جيلبرت موراي, نهضة المأساة الإغريقية', الطبعة الرابعة. سبق ذكره. ص. 93
44.^ ويليام ج. تالمان, اتفاق الشكل والفكر في الشعر الملحمي الإغريقي المبكر, مطبعة جامعة جون هوبكنز, بالتيمور ولندن, 1984 ص. 119
45.^ غودوين, ويليام و. (1879). قواعد الإغريقية (ص 204). مطبعة سانت مارتن.
46.^ أرسطو, فن الشعر, 1451a 16-29. Cf. أرسطو, "في فن الشعر" ت. س.. دورش (ترجمة.), أرسطو, هوريس, لونجاينس: النقد الأدبي الكلاسيكي, بنغوين, هارموندزورث, 1965 الفصل. 8 ص. 42-43
47.^ ماثيو أرنولد, 'في ترجمة هوميروس' (محاضرة في أوكسفورد, 1861) ليونل تريلنغ (تحرير.) ماثيو أرنولد المحمول,(1949) مطبعة فايكنغ، نيويورك 1956 ص. 204-228, ص. 211
48.^ يجعل دانتي فرجيل يُقدم هوميروس, وسيفٌ في يده, بوصفه حاكم الشعراء متقدماً على هوريس, أوفيد ولوشيان. في. الجحيم IV, 88
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم:	250px-Homer_British_Museum.jpg‏
المشاهدات:	6573
الحجم:	27.0 كيلوبايت
الرقم:	301159   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم:	250px-Rembrandt_Harmensz__van_Rijn_013.jpg‏
المشاهدات:	6380
الحجم:	11.7 كيلوبايت
الرقم:	301160  

اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم:	250px-William-Adolphe_Bouguereau_(1825-1905)_-_Homer_and_his_Guide_(1874).jpg‏
المشاهدات:	6385
الحجم:	30.8 كيلوبايت
الرقم:	301161   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم:	250px-Relief_Homer_cour_Carree_Louvre.jpg‏
المشاهدات:	6427
الحجم:	38.2 كيلوبايت
الرقم:	301162  

اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم:	1_124_1149_26.jpg‏
المشاهدات:	35
الحجم:	18.8 كيلوبايت
الرقم:	301164   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم:	841.gif‏
المشاهدات:	106
الحجم:	15.7 كيلوبايت
الرقم:	301165  

اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاسم:	4470.gif‏
المشاهدات:	51
الحجم:	14.0 كيلوبايت
الرقم:	301166  

التعديل الأخير تم بواسطة نجمة كوينز لاند ; 26-09-2011 الساعة 12:14 PM
 
قديم 25-09-2011, 10:46 AM  
نجمة كوينز لاند
شخصية هامة

نجمة كوينز لاند الصورة الرمزية

الحالة:

الملف الشخصي
رقم العضوية : 576447
تاريخ التسجيل : Jan 2008
الدولة : في القمر
المهنة : nothing
الاهتمامات : الرسم والأشغال الفنية
المشاركات : 21,250
عدد النقاط : 4981947
قوة الترشيح : نجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعة
الرصيد المالي : 256550 دينار [كافئني]
المستوى : 59
المستوى القادم : يحتاج 237450 دينار
النشاط : 10

نجمة كوينز لاند غير متصل

رد: هوميروس

نبذه عن الالياذة

المؤلف : هوميروس

النيل والفرات:
الإلياذة أشهر ملاحم الشعوب القديمة قاطبة، وقد أجمع على ذلك النقاد ومؤرخو الأدب وأجمعوا على أنها زميلتها وقرينتها في الشهرة ملحمة “الأوديسة” هي من تأليف الشاعر الإغريقي القديم هوميروس. وأجمع أكثرهم على أن أحداث الإلياذة وقعت حوالي منتصف القرن الثاني عشر قبل ميلاد المسيح، ولكنهم يختلفون حول شخصية هوميروس نفسه بعضهم يقول إنه لم يكن هناك شاعر بهذا الاسم أصلاً، وبعضهم يقول أن هوميروس شاعر عاش في القرن التاسع قبل الميلاد. أما هيرودتس فيقول أن هوميروس كان من مدينة خيوس القديمة في ولاية يونانية على ساحل الأناضول اسمها ايسونيا ويقول أن هوميروس عاش في القرن السابع قبل الميلاد.

والإلياذة تعنى “قصة اليوم” أو “اليوس” واليوم أو اليوس هي طروادة، المدينة الآسيوية القديمة الواقعة على شاطئ البوسفور حيث وجدت خرائبها تحت تلال الرمال، بعد أن دمرتها القبائل الايونية والايولية والدورية في حروب طويلة امتدت قرناً كاملاً،
وأغلب الظن أن الحرب نشبت بسبب المنفسة على التجارة والسيطرة البحرية على جزر بحر إيجه وعلى سواحل الأناضول وشمال اليونان. أما هوميروس فقد زعم أن الحرب نشبت بسبب اختطاف الملكة الإغريقية هيلين بيدي الأخير الطروادي، باديس، وزعم أن الحرب استمرت عشر سنوات فحسب. ولكن الياذة هوميروس لا تحكي قصة الحرب لها. وإنما تحكي قصة “غضب أخيل” بطل أبطال الإغريق في الحرب، وهذه القصة تستغرق العام الأخير من الحرب.

ومن خلال غضب أخيل وأحداث القتال في عامه الأخير يروي هوميروس في حبكة محدودة ومتقنة كيف ولد أخيل، وكيف اختطف باديس هيلن، ويروي تواريخ حياة كل من قادة الإغريق وتاريخ طروادة قبل الحرب، كما يروي ملخصاً لكل ما حدث في السنوات التسع التي استمر خلالها الحصار. فإلياذة هوميروس تبدأ بالمشاجرة التي وقعت بين أخيل وبين “ملك الرجال” أجامنون، وتنتهي الإلياذة بتمزيق جثة هكتور بطل طروادة وابن ملكها. ولكن هوميروس يروي من خلال هذه الحبكة المحددة الضيقة أحداث السنوات التي تسبق المشاجرة، ويروي الأحداث التي تقع زمنياً بعد جنازة هكتور من مقتل أخيل وفتح طروادة وتدميرها.
وقد ترجمت الإلياذة إلى كل لغات العالم تقريباً، وترجمت إلى الإنجليزية أكثر من خمس عشرة ترجمة قام بها عدد من كبار الشعراء الإنجليز. وقد استند دريني خشبه في “صياغته” العربية للألياذة على أربع من هذه الترجمات الإنجليزية. استند إلى ترجمة جورج تشابمان في القرن السابع عشر، وهي أفضل الترجمات الإنجليزية، وتكاد تكون إعادة لصياغة الملحمة بأسلوب وبناء يلاءمان مع ذوق العصر الاليزابيتي في انجلترا. واستند “خشبة” أيضاً إلى الترجمة ويليام كاوبر في القرن الثامن عشر، والتي ترجمه الكاسندر بوب في القرن الثامن عشر أيضاً، إلى ترجمة ويليام ايرل أوف دربي في القرن التاسع عشر.
واتبع الكاتب العربي في صياغة للالياذة ثم للأوديسة من بعدها نفس الطريقة التي اتبعها جورج تشابمان هي إعادة كتابة ملحمة هوميروس بالأسلوب وبالبناء اللذين يعتقد أنها أصلح لعصره وأكثر ملاءمة للغته. إن الأحداث التي سيجدها القارئ هنا سابقة لبداية أحداث الملحمة الأصلية أو تالية لنهايتها، موجودة بنفس النسيج داخل الملحمة الأصلية، ولكن “دريني خشبة” حاول أن “يفرد” هذه الأحداث، وأن يضعها لي مكان من البناء الفني يتلاءم مع التسلسل الطبيعي للزمن، لكي يحصل على أكقر قدر ممكن من تسلسل الأحداث للملحمة بحيث لا يخل بحبكتها الرئيسية. وربما كان ما دفعه إلى اتباع هذا المنهج هو ما اعتقده من أن بعد جو الملحمة عن قرائه، وعدم معرفة غالبيتهم بأسماء الأبطال والألهة وتواريخهم ولا بأسماء الأماكن ومواقعها، قد تؤدي كل هذه العوامل إلى إبهام الملحمة وغموضها أمام القارئ العربي. ومن ناحية أخرى فقد آثر دريني خشبه أن يلخص بعض المقاطع التي لا تروي حادثة متعلقة مباشرة بحبكة الملحمة أو بوقائعها الرئيسية، كما حذف مقاطع أخرى رأى أنها قد تؤذي السياق الجديد في الصياغة العربية بأبعاد القارئ عن مجرى الأحداث.
أول ترجمة لها
إلياذة هوميروس
يجمع العلماء أن هذه الحرب الضروس التى تصور الالياذة جزءاً هاماً منها وقعت فى الفترة من 1280 1183 ق.م فيما كتب هوميروس تلك الملحمة الخالدة بعد ذلك بثلاثة قرون، ويجمعون على أن هوميروس أهم، شعراء الأغريق، كان عبقريا وكان ضريراً، وأنه صاغ الالياذة فى 16 ألف بيت من الشعر الملحمى فمن أين استمد هوميروس ما كتبه؟
يجيب على هذا السؤال الدكتور أحمد عتمان استاذ الدراسات الكلاسيكية، ورئيس الجمعية المصرية للدراسات اليونانية والرومانية، وقد قام الدكتور عتمان مؤخراً على رأس فريق من أساتذة الدراسات الكلاسيكية بترجمة الالياذة من الاغريقية الى العربية مباشرة.
أما الفريق الذى قام بالعمل معه، فيتكون من: د. لطفى عبد الوهاب يحيى، استاذ تاريخ الحضارة الكلاسيكية بجامعة الاسكندرية، ود. منيرة كروان، الاستاذ بقسم الدراسات اليونانية واللاتينية بآداب القاهرة، ود. عادل النحاس المدرس بقسم الدراسات اليونانية واللاتينية بآداب القاهرة ود. السيد البراوى المدرس بنفس القسم.. قبل هذه الترجمة التى صدرت عن المجلس الأعلى للثقافة كانت هناك محاولات جادة قام بها سليمان البستانى الذى ترجم الالياذة عن الفرنسية واستمر عمله لمدة 20 عاما، الى أن صدرت عام 1904 وكانت هذه الترجمة قد لفتت الأنظار الى الدراسات الكلاسيكية، فأقام الدكتور طه حسين قسما خاصا بها عام 1925 .

وأمام هذه الجهود وجهت لجنة ترجمة الالياذة باشراف د. أحمد عتمان التحية الى سليمان البستانى. وكلمة الالياذة حسب مقدمة الدكتور عتمان معناها قصة إليوس أو قصة إليون وهما الاسمان اللذان يشيران الى المدينة التى عُرفت باسم طروادة، إذن الالياذة هى قصة طروادة وهى المدينة التى عرفت فى التاريخ بتربية وترويض الخيول، كما عرفت بمناجم الذهب وكانت تتحكم فى أهم موارد المياه فى العالم القديم، ولها أهمية اقتصادية وتجارية تجعل منها مطمعاً للغزاة. تبدأ الالياذة بأسباب غزو الاغريق لطرواده وهى أسباب أسطورية يسوقها هوميروس الذى عاش فى القرن الثامن قبل الميلاد حيث يقوم الأمير الطروادى باريس بخطف هيلينى زوجة ملك أسبرطة الاغريقى مينيلاؤس فيقوم الأخير بشن الحرب.
ويرى د. عتمان أن هذا السبب ليس سوى ذريعة لتبرير الحرب والسيطرة على طروادة واحتلالها وهى الرؤية الشاعرية والملحمية لحرب حقيقية. وحرب طروادة حسب الإلياذة حرب اسطورية ملحمية أبطالها من الملوك والأمراء وآلهة الاغريق، الذين ينزلون الحرب بأنفسهم ويخوضون القتال الى جانب شعبهم، وكان الاغريق قبل كتابة الالياذة أو بالأحرى قبل صياغتها وتدوينها على يد هوميروس، كانوا لا يعرفون الكتابة والتدوين ولم يكن لديهم أبجدية يقيدون بها أفكارهم، ومن ثم كانت السيادة للشفاهية أى للنقل الشفاهى وكان الشعراء الملحميون الجوالون يرددون على قيثاراتهم فى أنحاء بلاد الاغريق أناشيد وأغانى وتراتيل ونصوصا تصف الحرب الطروادية، وتروى بطولات الرجال وفروسيتهم وأمجادهم، وظلت أحداث الحرب على ألسنة الشعراء الملحميين الجوالين يضيفون إليها جيلاً بعد جيل ما تجود به قرائح الخيال، واستمر هذا الحال لمدة ثلاثة قرون، الى ان جاء هوميروس العبقرى الضرير، وأخذ هذه الأغانى والأناشيد والتراتيل وطورها واستمد تشبيهاته الشعرية من بيئته المعاصرة مما يؤكد أنه كتب الالياذة فى عصر مختلف عن عصر الحرب.
وعن أسلوب هوميروس وشاعريته يضيف أحمد عتمان لا يملك المرء وهو يقرأ الالياذة إلا أن يعبر عن بالغ دهشته واعجابه بحس هوميروس ووعيه بدقائق النفس الانسانية وكذا بقوته وليونته ووضوح رؤيته وسعة أفقه وسلامة تأملاته فى الانسان والطبيعة، وانه أروع مثال للفنان العظيم.


في المرفقات ملف وورد يحمل الالياذة - الاوديسا لهوميروس
الملفات المرفقة
نوع الملف: rar الالياذة والاوديسا.rar‏ (514.0 كيلوبايت, المشاهدات 67)
عليك التسجيل لكي تتمكن من تحميل المرفق

التعديل الأخير تم بواسطة نجمة كوينز لاند ; 26-09-2011 الساعة 12:14 PM سبب آخر: اضافة مرفق الالياذه بصيغة وورد
 
قديم 25-09-2011, 05:50 PM  
rose spring
عضو سوبر مميز

rose spring الصورة الرمزية

الحالة: دخول متقطع

الملف الشخصي
رقم العضوية : 997898
تاريخ التسجيل : Feb 2010
الدولة : العراق
المهنة : طالبة جامعية
الاهتمامات : الرسم . التصميم
المشاركات : 4,948
عدد النقاط : 1619447
قوة الترشيح : rose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعةrose spring لديه سمعة مابعدها سمعة
الرصيد المالي : 51658 دينار [كافئني]
المستوى : 34
المستوى القادم : يحتاج 3342 دينار
النشاط : 0

rose spring غير متصل

رد: هوميروس

عاااشت ايدج خيتوو
ابدعتي
 
قديم 25-09-2011, 09:45 PM  
ميدوالهوارى
شخصية هامة

ميدوالهوارى الصورة الرمزية

الحالة: لا إله إلا الله محمد رسول الله

الملف الشخصي
رقم العضوية : 1140855
تاريخ التسجيل : Jun 2010
الدولة : مصر
المهنة : محاسب
الاهتمامات :
المشاركات : 14,403
عدد النقاط : 7519284
قوة الترشيح : ميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعةميدوالهوارى لديه سمعة مابعدها سمعة
الرصيد المالي : 109537 دينار [كافئني]
المستوى : 47
المستوى القادم : يحتاج 1163 دينار
النشاط : 0

ميدوالهوارى غير متصل

رد: هوميروس

تسلم اناملك
على الطرح الرائع

تحياتى وتقديرى
 
قديم 26-09-2011, 12:22 PM  
نجمة كوينز لاند
شخصية هامة

نجمة كوينز لاند الصورة الرمزية

الحالة:

الملف الشخصي
رقم العضوية : 576447
تاريخ التسجيل : Jan 2008
الدولة : في القمر
المهنة : nothing
الاهتمامات : الرسم والأشغال الفنية
المشاركات : 21,250
عدد النقاط : 4981947
قوة الترشيح : نجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعةنجمة كوينز لاند لديه سمعة مابعدها سمعة
الرصيد المالي : 256550 دينار [كافئني]
المستوى : 59
المستوى القادم : يحتاج 237450 دينار
النشاط : 10

نجمة كوينز لاند غير متصل

رد: هوميروس

لوجود موضوع من قبل سيتم دمجه مع الموضوع القديم
 
قديم 28-09-2011, 04:12 PM  
وحيد رضا
Guest


الحالة:

الملف الشخصي
رقم العضوية :
تاريخ التسجيل :
الدولة :
المهنة :
الاهتمامات :
المشاركات : n/a
عدد النقاط :
قوة الترشيح :
الرصيد المالي : دينار [كافئني]
المستوى :
المستوى القادم : يحتاج دينار
النشاط :


رد: هوميروس

بجد تعبتونى لانه موضوع رائع وقعدت اقراه
وشكرا لكم على هذا الموضوع الرائع
 
قديم 05-09-2012, 06:19 AM  
ABU HEFS95
Guest


الحالة:

الملف الشخصي
رقم العضوية :
تاريخ التسجيل :
الدولة :
المهنة :
الاهتمامات :
المشاركات : n/a
عدد النقاط :
قوة الترشيح :
الرصيد المالي : دينار [كافئني]
المستوى :
المستوى القادم : يحتاج دينار
النشاط :


رد: هوميروس

بارك الله فيك
 
قديم 22-12-2013, 12:09 PM  
البرنس الكبير اوى
(عــضــو جــديــد)


الحالة:

الملف الشخصي
رقم العضوية : 1599630
تاريخ التسجيل : Dec 2013
الدولة :
المهنة :
الاهتمامات :
المشاركات : 1
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : البرنس الكبير اوى على طريق الشهره
الرصيد المالي : 0 دينار [كافئني]
المستوى : 0
المستوى القادم : يحتاج 0 دينار
النشاط : 0

البرنس الكبير اوى غير متصل

رد: هوميروس

رائع
 
رد

الكلمات الدلالية (Tags)



Powered by vBulletin®
Copyright ©2013, Jelsoft Enterprises Ltd.
A Proven Success
مدينة صباح الاحمد البحرية - Online Advertising in Kuwait -Online Advertising - Social Media Marketing in Kuwait - عقارات جدة
الساعة الآن 02:14 PM.