منتدىمنتدى مزاد بيع وشراءسوق البنك التنقل السريع بين المنتدتياتاختصر وقتك
بوابة نوكيا   بوابة نوكيا > المنتديات الاخرى - Misc Section > منتدى المواضيع المحذوفه(نرجوا مراجعة شروط الحذف الجديدة في الوصف)
تابعنا على الفيس بوك تابعنا على تويتراضفنا لقائمة ال RSS

بوابة نوكيا


معلومات كامله عن البقرة

البقرة البقره صور ابقار براهمان صور أبقار صورة بقره صورابقار صورة بقرة الأبقار صور بقرة صورت بقره صوربقره الابقار الشارولية افضل بقرة




ساهم بنشر الصفحة
رد
 
أدوات الموضوع
معلومات كامله عن البقرة



البقرة جنس من الحيوانات الثديية المجترة. وجدت أصلا في الطبيعة سائبة بشكل وحشي، أستأنست منذ زمن طويل، واستخدمت لأغراض شتى من جر العربة والمحراث وتدوير الطاحونة والرحى وإدارة الساقية وللاستفادة من لحمها وحليبها وجلدها.
البقرةُ اسم جنس البَقَرَةُ من الأَهلي والوحشي، يكون للمذكر والمؤنث ويقع على الذكر والأُنثى، وإِنما دخلته الهاء على أَنه واحد من جنس والجمع البَقَراتُ وصغيرهما يعرف بالعجل ويشبه حيوان الجاموس ولكنه يختلف في اللون والحجم. اشتق الاسم من بقر إذا شق لأنها تشق الأرض بالحراثة، من الحيوانات.
البقرة مقدسة لدى الهندوس وللبقرة ذكر في الديانات السماوية فقصتها معروفة مع نبي الله موسى وبني إسرائيل وقد ذكرها الله في القرآن تفصيلا في سورة البقرة وهي أطول سور القرآن الكريم الحاوية على الأحكام. البقر حيوان شديد القوة كثير المنفعة خلقه الله ذلولا ولم يخلق له سلاحا شديدا كما للسباع لأنه في رعاية الإنسان، فالأنسان يدفع عنها ضرر عدوها.
لأهمية الأبقار في توفير الحليب واللحوم والجلود فقد أخذت الدول عامة في تربيتها والاهتمام في تكاثرها بموجب نظم محسوبة ومحددة.
هناك مرض لحق بالبقر في السنوات الأخيرة عرف بمرض جنون البقر وإن انحسر الآن.
والبقر تتعدد ألوانه فمنه البني والأسود والأبيض والأصفر والمخلط من بين هذه الألوان، أما البقرة التي أحيى بها موسى -عليه السلام- الميت فكان لونها أصفر فاقع.

سلالات البقر


أبقار الحليب

  • هولستين
  • بقرة جيرزي
  • بقرة سويسرية بنية
  • بقرة شامية
  • بقرة عكشية وهي ثنائية الغرض (للحليب واللحم)
[عدل] أبقار اللحم

  • أنغوس
  • شاروليه (بالفرنسية: Charolais‏)
  • هيرفورد
  • الأكيتين الشقراء (بالفرنسية: Blonde d'Aquitaine‏)
  • البلجيكية الزرقاء
هولستين



الهولستين أو البقرة الهولندية أو بقرة الفريزيان عرق من الأبقار موطنه شمال غرب ألمانيا أصبح هذا العرق العرق الرئيسي في مزارع إنتاج الحليب التجارية في العالم نظراً لغزارة إنتاجه من الحليب، حيث تنتج البقرة الواحدة البالغة ما قد يزيد عن 30 كغم يومياً. تبلغ نسبة الدسم في حليب هذه الأبقار حوالي 3.75%، وهي نسبة أقل من نسبتها في أعراق أخرى مثل السويسرية البنية أو بقرة جيرزي.

يتبع ...


البقرة البقره صور ابقار براهمان صور أبقار صورة بقره صورابقار صورة بقرة الأبقار صور بقرة صورت بقره صوربقره الابقار الشارولية افضل بقرة
بقرة جيرزي



بقرة جيرزي عرق من الأبقار موطنه جزيرة جيرزي في القنال الإنكليزي. البقرة أصغر حجماً من بقرة هولستين أو السويسرية البنية.
تتميز هذه السلالة بنسبة دسم عالية في حليبها، حيث تبلغ حوالي 6%، وهي نسبة أعلى من نسبتها في أعراق أخرى. نسبة البروتين في الحليب مرتفعة أيضاً وتصل إلى 4%.


بقرة سويسرية بنية



البقرة السويسرية البنية عرق من الأبقار موطنه سويسرا. هذا العرق يأتي في المرتبة الثانية من حيث إنتاج الحليب بعد أبقار الهولستين، حيث تنتج البقرة السويسرية البنية الواحدة البالغة ما قد يزيد على 9,000 كغم سنوياً من الحليب[1]. تبلغ نسبة الدسم في حليب هذه الأبقار حوالي 4% ونسبة البروتين حوالي 3.5%، وهذه نسب أعلى من مثيلاتها في أبقار الهولستين، مما يجعل حليبها مفضلاً لإنتاج الأجبان.

بقرة شامية



البقرة الشامية أو البقرة البلدية، عرق من الأبقار موطنها الأصلي غوطة دمشق حيث الجو معتدل رطب على مدار السنة. يعيش العدد الأكبر منها في محافظة ريف دمشق، وبعضها يعيش في محافظات حمص وحماة واللاذقية وحلب، ولا يوجد منها سوى أعداد ضئيلة في المحافظات الشرقية والشمالية الشرقية من سورية. وتتواجد أعداد ضئيلة منها في بقية مناطق بلاد الشام. تشكل هذه السلالة 13% من مجموع الأبقار في سورية.

ونموذج البقر الشامي قريب من نموذج أبقار الحليب المثلثي، ويكون أحياناً مندمجاً نسبياً وهذه الأبقار حساسة الطبع، طيعة سهلة القياد صغيرة البطن نسبياً، لونها أحمر أو أشقر أو أصفر، ولا يشاهد اللون الأسود إلا نادراً. وهي كبيرة الحجم، طويلة الجسم، رأسها طويل نحيف والعينان كبيرتان ونشطتان، وفتحة الأنف كبيرة، والقرنان طويلان ولهما أشكال مختلفة، وهما يختلفان أحياناً في الذكور والإناث. الرقبة متوسطة الطول نحيفة جيدة الاتصال بالرأس والجسم، اللبب كبير والحوض ضيق والظهر متقعر في الوسط، والصدر والبطن متوسطا السعة، والضرع كبير الحجم متوازن ومتوسط وزن الإناث التامة النمو 400-500 كغم، والثيران التامة النمو 700- 800 كغم، ووزن المولود عند الولادة 23-30 كغم، ومتوسط إنتاج الأنثى من الحليب في السنة 3000-4000 كغم بنسبة دسم مقدارها 4٪ وهنالك أبقار تعطي أكثر من 6000 كغم في الموسم، وتضع الإناث أول مولود لها وعمرها 28-30 شهراً، وهي ذات كفاية تناسلية عالية. ويعد العرق الشامي في إنتاج الحليب أحسن من أي عرق آخر في آسيا.[1]



بقرة عكشية



البقرة العكشية أو
البقرة البلدية سلالة من الأبقار توجد في سوريا، وتحمل أسماء مختلفة بحسب المناطق التي تعيش فيها، ففي درعا والسويداء تسمى بالبلدية، وفي دمشق وريفها بالعكشية وقد تسمى بالجولانية نسبة إلى الجولان، وفي الجزيرة بالجزراوية، وفي دير الزور بالزورية وهكذا. تبلغ نسبة هذه الأبقار 73% من مجموع الأبقار في سوريا.


الوصف


وهي تتحمل الظروف البيئية السيئة، وذات كفاءة تناسلية عالية، وهي صغيرة الحجم ولها قابلية للتسمين، رأسها مستطيل طوله ضعف عرضه تقريباً، الجبهة مستقيمة والقرنان قصيران، والعينان كبيرتان نشطتان والعنق قصير نسبياً والظهر مقعر في الوسط والبطن صغير والحوض ضيق، والعظام والمفاصل بارزة والقوائم نحيفة قوية، وألوان هذه الأبقار كثيرة ولكن اللون الغالب فيها هو الأسود أو الأسود المبقع بالأبيض أو الأحمر المبقع بالأبيض. ويراوح وزن الأبقار التامة النمو بين 250 كغم و400 كغم وإنتاجها من الحليب منخفض نسبياً، حيث يترواح بين 750 و2000 كغم في السنة.
[1]


يتبع ...



البقرة البقره صور ابقار براهمان صور أبقار صورة بقره صورابقار صورة بقرة الأبقار صور بقرة صورت بقره صوربقره الابقار الشارولية افضل بقرة
بقر أنغس



بقر أنـغـس، واحدة من سلالات البقر من اصل شمال شرق اسكتلاندا بدأ الاهتمام بالعرق وتحسين السلالة منذ 200 سنة ويعتبر أفـضل سلالة لإنتاج اللحوم البقرية وينقسم إلى الانغس الاحمر والاسود.
اليوم، تربى هذه السلالة في جميع أنحاء العالم، خصوصاً في : الأرجنتين، أستراليا، البرازيل، كندا، الولايات المتحدة وأوروبا ونيوزيلندا.



البقرة في القرآن


مكث موسى في قومه يدعوهم إلى الله. ويبدو أن نفوسهم كانت ملتوية بشكل لا تخطئه عين الملاحظة، وتبدو لجاجتهم وعنادهم فيما يعرف بقصة البقرة. فإن الموضوع لم يكن يقتضي كل هذه المفاوضات بينهم وبين موسى، كما أنه لم يكن يستوجب كل هذا التعنت. وأصل قصة البقرة أن قتيلا ثريا وجد يوما في بني إسرائيل، واختصم أهله ولم يعرفوا قاتله، وحين أعياهم الأمر لجئوا لموسى ليلجأ لربه. ولجأ موسى لربه فأمره أن يأمر قومه أن يذبحوا بقرة. وكان المفروض هنا أن يذبح القوم أول بقرة تصادفهم. غير أنهم بدءوا مفاوضتهم باللجاجة. اتهموا موسى بأنه يسخر منهم ويتخذهم هزوا، واستعاذ موسى بالله أن يكون من الجاهلين ويسخر منهم. أفهمهم أن حل القضية يكمن في ذبح بقرة.
إن الأمر هنا أمر معجزة، لا علاقة لها بالمألوف في الحياة، أو المعتاد بين الناس. ليست هناك علاقة بين ذبح البقرة ومعرفة القاتل في الجريمة الغامضة التي وقعت، لكن متى كانت الأسباب المنطقية هي التي تحكم حياة بني إسرائيل؟ إن المعجزات الخارقة هي القانون السائد في حياتهم، وليس استمرارها في حادث البقرة أمرا يوحي بالعجب أو يثير الدهشة.
لكن بني إسرائيل هم بنو إسرائيل. مجرد التعامل معهم عنت. تستوي في ذلك الأمور الدنيوية المعتادة، وشؤون العقيدة المهمة. لا بد أن يعاني من يتصدى لأمر من أمور بني إسرائيل. وهكذا يعاني موسى من إيذائهم له واتهامه بالسخرية منهم، ثم ينبئهم أنه جاد فيما يحدثهم به، ويعاود أمره أن يذبحوا بقرة، وتعود الطبيعة المراوغة لبني إسرائيل إلى الظهور، تعود اللجاجة والالتواء، فيتساءلون: أهي بقرة عادية كما عهدنا من هذا الجنس من الحيوان؟ أم أنها خلق تفرد بمزية، فليدع موسى ربه ليبين ما هي. ويدعو موسى ربه فيزداد التشديد عليهم، وتحدد البقرة أكثر من ذي قبل، بأنها بقرة وسط. ليست بقرة مسنة، وليست بقرة فتية. بقرة متوسطة.
إلى هنا كان ينبغي أن ينتهي الأمر، غير أن المفاوضات لم تزل مستمرة، ومراوغة بني إسرائيل لم تزل هي التي تحكم مائدة المفاوضات. ما هو لون البقرة؟ لماذا يدعو موسى ربه ليسأله عن لون هذا البقرة؟ لا يراعون مقتضيات الأدب والوقار اللازمين في حق الله تعالى وحق نبيه الكريم، وكيف أنهم ينبغي أن يخجلوا من تكليف موسى بهذا الاتصال المتكرر حول موضوع بسيط لا يستحق كل هذه اللجاجة والمراوغة. ويسأل موسى ربه ثم يحدثهم عن لون البقرة المطلوبة. فيقول أنها بقرة صفراء، فاقع لونها تسر الناظرين.
وهكذا حددت البقرة بأنها صفراء، ورغم وضوح الأمر، فقد عادوا إلى اللجاجة والمراوغة. فشدد الله عليهم كما شددوا على نبيه وآذوه. عادوا يسألون موسى أن يدعو الله ليبين ما هي، فإن البقر تشابه عليهم، وحدثهم موسى عن بقرة ليست معدة لحرث ولا لسقي، سلمت من العيوب، صفراء لا شية فيها، بمعنى خالصة الصفرة. انتهت بهم اللجاجة إلى التشديد. وبدءوا بحثهم عن بقرة بهذه الصفات الخاصة. أخيرا وجدوها عند يتيم فاشتروها وذبحوها.
وأمسك موسى جزء من البقرة (وقيل لسانها) وضرب به القتيل فنهض من موته. سأله موسى عن قاتله فحدثهم عنه (وقيل أشار إلى القاتل فقط من غير أن يتحدث) ثم عاد إلى الموت. وشاهد بنو إسرائيل معجزة إحياء الموتى أمام أعينهم، استمعوا بآذانهم إلى اسم القاتل. انكشف غموض القضية التي حيرتهم زمنا طال بسبب لجاجتهم وتعنتهم.
نود أن نستلفت انتباه القارئ إلى سوء أدب القوم مع نبيهم وربهم، ولعل السياق القرآني يورد ذلك عن طريق تكرارهم لكلمة "ربك" التي يخاطبون بها موسى. وكان الأولى بهم أن يقولوا لموسى، تأدبا، لو كان لا بد أن يقولوا: (ادْعُ لَنَا رَبَّكَ) ادع لنا ربنا. أما أن يقولوا له: فكأنهم يقصرون ربوبية الله تعالى على موسى. ويخرجون أنفسهم من شرف العبودية لله. انظر إلى الآيات كيف توحي بهذا كله. ثم تأمل سخرية السياق منهم لمجرد إيراده لقولهم: (الآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ) بعد أن أرهقوا نبيهم ذهابا وجيئة بينهم وبين الله عز وجل، بعد أن أرهقوا نبيهم بسؤاله عن صفة البقرة ولونها وسنها وعلاماتها المميزة، بعد تعنتهم وتشديد الله عليهم، يقولون لنبيهم حين جاءهم بما يندر وجوده ويندر العثور عليه في البقر عادة.
ساعتها قالوا له: "الآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ". كأنه كان يلعب قبلها معهم، ولم يكن ما جاء هو الحق من أول كلمة لآخر كلمة. ثم انظر إلى ظلال السياق وما تشي به من ظلمهم: (فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُواْ يَفْعَلُونَ) ألا توحي لك ظلال الآيات بتعنتهم وتسويفهم ومماراتهم ولجاجتهم في الحق؟ هذه اللوحة الرائعة تشي بموقف بني إسرائيل على موائد المفاوضات. هي صورتهم على مائدة المفاوضات مع نبيهم الكريم موسى.







هجين الجرسي ومحلي إماراتي







ثور هجين فريزيان ومحلي إماراتي







ثور هجين براهمان وفريزيان







ثور صومالي







بقرة تتعرف على ولدها بالشم






براهمان

♥ اتمنى ان تستفيدو من المعلومات ♥
اخوكم ابراهيم حمادنه





البقرة البقره صور ابقار براهمان صور أبقار صورة بقره صورابقار صورة بقرة الأبقار صور بقرة صورت بقره صوربقره الابقار الشارولية افضل بقرة
شكرا الك على طــــــــــرحك الموضوع المميز
الله يعطيك العافيه وفي انتظار جديدك القادم
دمت بخير

البقرة البقره صور ابقار براهمان صور أبقار صورة بقره صورابقار صورة بقرة الأبقار صور بقرة صورت بقره صوربقره الابقار الشارولية افضل بقرة